عقوق أبني لي

عقوق أبني لي

  • 40644
  • 2018-08-14
  • 86
  • أم عبدالملك

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته \أتمنى ان اجد لمشكلتي لديكم حل انا لدي ولد بعمر 11سنه وتصرفاته كأنه مراهق يتطاول علي بيديه وبلسانه ولايحترم كلام ويتدخل بشؤون خواته ويدمر اغراضهم ويستهزئ بهم وتدخلت لحل المشكلة يعاملني كأني لست أمه يتلفظ علي بأقبح العبارات واستخدمت معه اُسلوب الحرمان وكل ماله يزود والسبب انا أتوقع لانه يرى والده يعاملني بقلة أدب وعدم احترام الى مالي يتدخل فيه اريد من الله ثم منكم التوجيه والإرشاد لتعامل معه .\شكره ومقدره لكم
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-10-02

    أ. محمد بن علي الصبي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أشكرك أيتها الأخت المستشيرة أم عبد الملك على ثقتك بموقعنا موقع المستشار وأرجو لك دوام التوفيق والسعادة والفلاح من رسالتك أجد الكثير من المصطلحات والمعلومات تدل على النضج والرزانة ورجاحة العقل وصياغتك لهذا الخطاب تدل أنك لديك جدية وإرادة جازمة لمساعدة أبنائك وتربيتهم وتحسين حياتهم وهذا يدل على إحساس نبيل و والدية راعية وحانية ومروءة وخلق جميل ؛ أختي الغالية لست الوحيدة التي لديها مثل هذا الإحساس بالمشاكل في التربية الأسرية ولكنك من القلائل الإيجابيين الذين يحاولون بجد إصلاح أسرهم وتقديم الحلول ومساعدة الأبناء بشكل صحيح 0 ( تقولين انا لدي ولد بعمر 11سنه وتصرفاته كأنه مراهق يتطاول علي بيديه وبلسانه ولا يحترم كلامي وقلتي أيضا والسبب انا أتوقع لانه يرى والده يعاملني بقلة أدب وعدم احترام ) ، من الواضح أن علاقتك أنت ووالده ليست على ما يرام وأن ما يقوم به الولد هي نتيجة لما يراه من سوء تعامل والده معك وقد تلقى هو هذه الأساليب التي ليست قائمة على المنهج الصحيح ، والمطلوب منك الآن تعديل هذه الطريقة بما يلي 1-لابد من حل مشكلة سوء تعامل زوجك معك بشكل واضح وصريح وجاد أولا بالجلوس معه فإن لم يعتدل فاستعيني بتدخل بعض الكبار من العائلة المقبولين عنده مثل والديه أو والديك أو أحد إخوانك أو أحد إخوانه فسوء المعاملة والاعتداء باليد أمر مضر وعنف أسري يجب أن يتوقف لتستعيد الأسرة عافيتها . 2- الجلوس مع زوجك و والد طفلك والاتفاق معه على تغيير أسلوب تعامله معك أمام الأبناء ، وأن سوء تعامله هو سبب مشجع للولد على هذا العقوق المبكر والسلوك الرديء وأن الأمر سيتطور ليصل إليه هو كتطور طبيعي . 3- غيري من أسلوب تعاملك مع الابن تقربي إليه أكثر وتفاهمي معه بالحسنى واشعريه أنك تحبينه وتنتظرين متى يكبر ليكون عونا لك ، وأشعريه بأهميته في حياتك وأنه رجل المستقبل وأن الأمل معقود عليه في تحسين وضع الأسرة ورفع الظلم عنك ، وأنك تتحملين ما يشاهده هو من بعض الإهانات والأخطاء التي تحصل من والده وتصبرين وتضحين لأجلهم حتى لا يتفكك شمل الأسرة ، وأن تعامله الحسن معك سبب لبقائك واستمرار في حياته الأسرية . 4- أكثري من ذكر النماذج المتميزة في البر والإحسان للوالدين من الأنبياء والصحابة و ما يتناقله الناس من قصص البر والاحسان للوالدين . 5- يمكنك الاستعانة بمن يحب من أقاربك وأقاربه كعم أو خال ليساعدك في تربيته وتوجيهه نحو البر بك ، ويمكنك أيضا الاستعانة بالمرشد الاجتماعي في مدرسته والاتفاق معه على خطة علاجية دون أن يشعر الابن أنك أبلغت المدرسة بشيء مع التأكيد على المشرف بذلك . 6- ذكريه وكرري عليه آيات البر والإحسان للوالدين و قصي عليه قصص تشعره أن البر عمل مردود عليه و ينطبق عليه القول : " كما تدين تدان " ، وأنه مثل السلف أو الدين المالي إن سدده جيدا حمد العاقبة وأنه إذا بر بك سيرضي ربه وسيبر به أبناؤه إذا كبر . 7- من الواضح أنك تحتاجين لزيادة معرفتك ووعيك بأسلوب التعامل مع المراهقين وذوي الطباع الصعبة ، وهناك كتب في المكتبات من المهم أن تطلعي عليها لتساعدك في التربية والتعامل معه وتزيد من وعيك وثقافتك التربوية . 8- اكثري من الدعاء له وسؤال الله الهداية له وقولي : " اللهم إن كنت قصرت عن إحسان تربيته كما أحب فأنت تهديه وتحسن تربيته يارب لي كما تحب " ، تقولين أنه (يتدخل بشؤون خواته ويدمر اغراضهم ويستهزئ بهم وتدخلت لحل المشكلة يعاملني كأني لست أمه يتلفظ علي بأقبح العبارات واستخدمت معه اُسلوب الحرمان وكل ماله يزود ) ، اتفقي أنت وأخواته على مواجهته ومنعه بأسلوب فيه حزم ولين وجدية ومحاسبة فلا تسمحي له بإتلاف شيء ولو فعل فالزميه بدفع التعويض من مصروفه أو بطريقة أخرى ترينها مناسبة ومؤثرة فيه ، ويمكنكم مثلا مقاطعته مقاطعة جماعية لفترة يوم أو يومين أو ثلاثة بحيث يشعر أنه لا أحد يرغب في الجلوس معه ولا الأكل بجواره ولا التحدث إليه ولا خدمته حتى يعتذر ويشعر بقوة تجمعكم لمواجهة أسلوبه الخاطيء ، أسأل الله لي ولك وله الهداية لأحسن الأقوال والأفعال والأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا هو ، و أن يصرف عنا سيئها إنه ذو الجلال والإكرام ، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وآله وصحبه ومن تبعه إلى يوم الدين ، سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات