واقع في الاستمناء منذ 10 سنوات

واقع في الاستمناء منذ 10 سنوات

  • 40353
  • 2018-05-31
  • 445
  • اخ في الله

  • سلام عليكم ورحمة الله وبركاته\اخواني في الله يا أطبائنا الاكرام\اسال الله ان اجد عندكم فائدة لي\انا شاب سعودي عمري23سنة واريد ان اقول انني امارس الاستمناء منذ كان عمري 13 سنة أي الصف الثاني متوسط وقد مررت بتطورات كثيرة في خيالاتي الجنسية واشعر ان عقلي بدا يصاب بالجنون , يا اخي ساخبرك قصتي بالتفصيل وانت ادرى مني بتفسيراتها .. انا اول مرة مارست العادة السرية كانت بخيال اشعر انه غريب اولا لم يكن للنساء فيه علاقة فقد كان هناك استاذ في المرحلة المتوسطة من اصول اندونيسية ولديه مسحة جمال وكان دائماً يعاقبني اما بالضرب بالعصا في يدي او يوقفني حصة كاملة او يجعلني اقوم بعقاب الوقوف والجلوس مرات متكررة, والغريب اني كنت اشعر بمتعة منقطعة النظير في ذلك وكنت امسك بالجدول في بيتنا قبل ان انام واذهب للمدرسة وارى فيه حصص هذا الاستاذ واستاذ اخر معه بنفس مواصفاته وحينما استشعر انه غدا سوف يعاقبني اشعر بتهييج جنسي عجيب وكنت في بعض الاحيان افتعل اي مشاغبات حتى يقوم بعقابي اضف الى ذلك انه كان هناك طالبان في فصلي وسيمين جدا وكنت حينما اُعاقب واقفا في الفصل يضحكون علي وكان ضحكهم علي يهيجني جنسياً جدا جدا .. وكنت في البيت اتخيل الاستاذ يعاقبني وزملائي الوسيمين يضحكون علي وامارس العادة السرية واستمريت على هذا لفترة قرابة سنة ونصف .. بعد ذلك تطور الحال معي ورايت مذيعة جميلة بالتلفاز فاتحة لجزء من صدرها واستمنيت عليها واصبحت بعدها استمني على النساء ومع مرور السنين حينما وصلت مرحلة الثانوية بدات اتعرف على فتيات بالانترنت (و والله لم افتح مع واحدة منهم موضوع جنسي ولم اقل لواحدة منهم انني احبها بل بعضهم قالو ذلك لي ورفضت)لكنني سبحان الله كنت اتلذذ بالتعرف على فتيات كثيرات وكان هذا يعجبني حينما تصبح صفحتي بالفيس بوك مليئة بالفتيات ويكون في منشوراتي تعليقات واعجابات كثيرة من فتيات اشعر بالسعادة لا ادري لماذا وكأن هذا دليل على رجولتي الله اعلم .. حينما انهيت الثانوية قررت تغيير نفسي وحذفت كل حساباتي وقطعت كل علاقاتي ولم اعد اعرف فتاة واحدة لكن الاستمناء لم ينتهي مني .. مع مرور الوقت بدات الاحظ انني اميل الى الخيالات الجنسية التي يكون فيها هيمنة للمراة علي .. فاتخيل انني في مستشفى عند طبيبة او ممرضة, او في سجن عند سجانة, او في مدرسة عند استاذة انثى وليس رجل كما كان سابقا وكلها يكون فيها سيطرة للانثى علي .. بحثت عن الموضوع فعرفت انه ما يسمى بالمازوخية وبدات اتابع صفحات وقروبات فيها صور وفيديوهات ومنشورات تروج لهذا الفكر والميول وبدات امارس منها الاستمناء وللاسف تعرفت من خلال قراءتي عن المازوخية على ما يعرف بـ فتشية الاقدام و وقعت في غرامها بشكل لا يصدق وشعرت انها اكبر مثال على خضوع الرجل للمراة .. واصبحت امارس الاستمناء عليها .. هل تعلم يشهد علي الله انني لم اشاهد مقطع اباحي واحد ولم ارى في حياتي اجلك واعزك الله واعذرني على هذه اللفظة(فرج المراة) لم اره بحياتي كلها حتى واحيانا تقع عيني عليه بالخطا وابعدها عنه اشعر بخوف لا استطيع ان انظر اليه مع انني ارى بعض الصور التي تكون فيها المراة ترتدي بنطال او تنورة وتكون ساترة لعضوها ارى رجل مثلا يضع راسه عند عضوها اشعر انها صورة مثيرة مع انني لا احب ان تقع عيني على عضو المراة ولا ادري لماذا انت اخبرني(نعم لا اتابع مقاطع اباحية لكن احيانا اشاهد المقاطع التي يكون فيها اذلال للرجل من المراة كتقبيله لقدمها او موخرتها و جلدها له وحبسها له وما الى ذلك ولا احب الممارسات السادية المتطرفة القذرة مثل البول وتغوط المراة على الرجل او او ان تكون قدمها متسخة زيادة عن اللازم) .. المصيبة الان انني بدات اشتهي محارمي مثل اخواتي و زوجة ابي وخالاتي, فخالتي مثلا ركبت معي بالسيارة واعجبتني كثيرا حذائها التي ترتديها وكذلك زوجة ابي اعجبتني حذائها وخالتي الاخرى تمزح دائما معي واشعر ان في اسلوبها ومزاحها نوع من السادية وحينما اسال عن علاقتها بزوجها اعلم انها فعلا ذات شخصية متسلطة واتمنى واتخيل لو تمارسها معي اما اخواتي فاقدامهم وسيقانهم التي يكشفونها احيانا بالبيت تعجبني وتهيجني واحاول ان ابعد بصري عنها لكن حينما اختلي لوحدي بالغرفة اقوم بالاستمناء عليها وعلى خيالي معهم ولكن في حدود الممارسات الفتشية اي تقبيل القدم والهيمنة الانثوية كالعقاب والجلد والحبس والتربيط بالحبال لدرجة ان رؤيتي للحبال تهيجني جنسياً وهناك عقاب دائما اتخيله واصبحت اجمع فيديوهاته لكي اتابعها قبل الاستمناء وهو عقاب يعرف بالفلقة او الفلكة وهو تربيط القدمين وجلدها اما بعصا خيزرانة او سوط او ما الى ذلك حتى ان صوت الخيزرانة او السوط اصبح يهيجني .. ايضا هناك حذاء نسائية بالبيت رايتها شعرت انها فاتنة جداً وهرعت اليها اقبلها بالسر دون ان يراني احد وحينما يكون الكل نائم اصعد الى شقة زوجة ابي التي ليس لديها سوا بنات صغار بالاعلى واشم رائحة احذيتها واقبلها ثم اعود للبيت (وكنت قبل فترة احيانا اجلد نفسي بسلك كهربائي ثم غالبا اقيد قدماي عندما امارس العادة ولكن توقفت عن ذلك الان) انا الان لم اعد اصبر او اتحمل واصبحت ابحث بالانترنت في الفيس بوك والانستقرام باسلوب جنوني عن اي امراة صغيرة كانت او كبيرة حتى تمارس معي هذه الممارسات وسافعل لاجل ذلك اي مقابل مادي او غيره والشي الذي يكسر كاهلي ويجعلني اشعر بالهم والغم هو انني قبل سنوات كنت استطيع السيطرة على العادة السرية ولا افوت الصلوات على الاقل اما الان فاصبحت افعلها بكثرة وجعلني هذا اقصر بالصلوات للاسف الشديد ويمضي على فرض وفرضين لا اصليها بسبب الجنابة وانني تعبت من كثرة الغُسل ونحن الان برمضان وهو فرصة للتغير واتمنى ان استطيع فعل شيء وللاسف قبل يومين فوت صلاة العشاء رغما عني فبالكاد صبرت طول النهار في صيامي وما ان افطرت وصليت المغرب حتى عدت وفعلتها وفاتني فرض العشاء وقررت ان افعل شي على الاقل اقوم باستشارتكم ماذا افعل الان اشيرو علي بشيء يفيدني ولا تقل شيئا دينيا فقد جربت الكثير والكثير وللاسف لم ينفع وارجو الا تنسخ لي من ويكيبيديا وصف للشخصية المازوخية والسادية وما الى ذلك فقد قرات كل شيء انا اطلب منكم فقط الحل\الغريب انه مع مرور كل هذه السنوات والتطورات التي طرات على خيالاتي ما زال الخيال الجنسي الاول الذي صادفني مع استاذي وزملائي بالمرحلة المتوسطة لا يغيب عن عقلي واستمني عليه بعض الاحيان الى يومنا هذا\ وانا لله وانا اليه راجعون \ارجو منكم افادتي بما تستطيعون\وشكرا جزيلا لكم
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-06-05

    أ. فايز بن عبدالله الأسمري






    بسم الله والصلاة والسلام على أشرف خلق الله نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .. أما بعد أرحب بك أخي الكريم في موقع المستشار وأدعو الله أن يفرج همك من خلال عرضك لحالتك ؛ أخي الغالي أجد فعلا أعراض اضطراب المازوخية ولن أتطرق كما طلبت إلى أعراضه أو أنقل لك معلومات حول المازوخية بما أنك قد قرأت كثيرا ، كما أني لن أعود إلى مراحل طفولتك وهي الأهم حيث تكمن أسرار وجود هذه المشكلة في الخبرات السابقة التي قد مررت بها وتكونت في اللاوعي وقد يكون الاستمتاع بالألم استدعاء لا شعوري لتلك الخبرات ، بالرغم من أن العلاج الصحيح مبني على التشخيص الصحيح والذي
    لا يتم إلامن خلال دراسة الحالة بشكل دقيق من خلال المقابلات المباشرة وهذا لا يتوفر لدينا هنا ، وسأتحدث عن الحل كما طلبت وبما أن أفضل الطرق هو استعانتك بمختص نفسي مباشرة ليبدأ معك أحد أساليب العلاج عن طريق جلسات العلاج النفسي مثل استخدام أساليب العلاج المعرفي السلوكي وتحديدا العلاج بالتنفير (Aversion Therapy) الذي يهدف لجعلك تخجل من نفسك وتشعر بالخزي عند ممارسة هذه الانحرافات ، كذلك فإن الوسائل العلاجية التي تعتمد على التدريب الاجتماعي وإعادة التأهيل الاجتماعي، بالأساس عن طريق مجموعات علاج، وصفت أيضا بأنها ناجحة كما أن العلاج بواسطة العقاقير نجحت مع بعض الحالات مثل مضادات للاكتئاب والأدوية المثبطة للهرمونات ، وسيساعدك الطبيب المختص على الطريقة المناسبة للعلاج بعد دراسة حالتك ، وأنا أنصحك بذلك ، أخي الكريم سأعطيك بعض الحلول الأخرى في حال أحببت أن تجرب بنفسك ومن هذه الحلول بشكل عام الابتعاد عن أي مقاطع أو صور أو خيالات تعزز من هذه الرغبات المنحرفة وتدريب نفسك على استبدال الخيالات الجنسية المازوخية بخيالات جنسية طبيعية ومحاولة فصل المتعة المتولدة بالاستمناء عن السلوك المنحرف لأن علاج المازوخية يهدف إلى تحويل الرغبة الجنسية المنحرفة إلى رغبة جنسية طبيعية .. أسأل الله لك الصحة والسعادة في حياتك ..
    هذا والله أعلم ..
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات