امي الله يهديها

امي الله يهديها

  • 40322
  • 2018-05-22
  • 407
  • سارة

  • السلام عليكم\بصراحه انا جداااا محتارة وتعبانة واريد اسمع ارائكم يمكن نظرتي تتغير أو اخذها من زاوية أخرى\امي الله يحفظها ويهديها قولو آمين جدااا صعبة \نفسي احس انها تحبني لشخصي لاني بنتها ، نفسي احس بخوفها بحنانها بدون تصنع أو تكلف، مع الاسف اختلافاتنا كثيرة انا وامي وبالتالي خلافاتنا \والله مايرضيها شيء ابدا ولو رضت فهو رضى مؤقت ، تجحد اي شيء اسويه\مثال كنت اروح الدوام وارجع الساعة أربع وبعدين انزل اجهز عشان الزواج وارجع بالليل واذا رجعت اسهر ع المطبخ والمواعين هذا والمفروض أن عندي دوام ثاني يوم غير اني اجهز وعروس\في فترة كنت جدا مريضة فيها الله لا يعيدها من ايام ويارب لك الحمد ع النعمة\ماتسأل عني لما اروح المستشفى وارجع وتصير معي مستجدات والله ماتسأل \والله الغريب يحن وهي لا، كانت تجلس بالبيت تتكلم ف التلفون أو تقرا القرآن وانا احق بالاهتمام\يوم يصير معايا شيء واحب اتكلم معها واشاركها تقولي بروح اشوف اللي وراي\ويوم كنت مسافرة اكلمها ولو بحكي عن موقف أو ممكن ف نص الموقف تقولي يلا بقولك مع السلامة\والله ماعمرها تشغل بالها ابدا بشيء يتعبني أو يضايقني ، \لو اني ماني زينة قلت معليش لكن والله وقتي يضيع بالساعات وهي تفضفض ويمكن تعيد القصة للمرة المليون، ادور ع الشيء اللي تحبه واسويه ، اشوف ايش ناقصها واهديها، تستشيرني ف أمور واعطيها رايي ونصيحتي ، \حاليا انا ف بيتي وانا ف بلد واهلي ف بلد يعني مسافة 150 كم، أمس كنت تعبانة جدا، اليوم كلمتني بعد الفطور تسال عني سوال عابر الاه‍م عندها ايش سويت فطور من باب العلم\لما تكون زعلانة تتهمني اني لءيمة وان نيتي ماهي زينة وفي مرة اتهمتني قدام زوجي ايام الخطوبه اني كاهنه ، علطول أسلوبها سيء معي وتدقق ف الامور وتفاصيلها ، وتبغى اي شيء أعرفه اعطيها التفاصيل ويكون لا يضرها ولا ينفعها\وتطلق احكام ع كل اللي حولها ولو موقف لها مع احد ماتعديه تظل شايله الموقف ، وتحكي لشخص شخص \ماتغلط نفسها ابدا، والله اشوف منها كثير مافي مرة تقول معليش أو حتى تطيب خاطري بكلمة\من كثر ما صرت افهم أسلوبها وأعاني معاها ، والأهم أن في مواقف ماني قادرة انساها، لأنها علطول تجدد المواقف بأسلوبها ، صار عندي حالة تشبع من اللي تسويه \حتى وقت مانفرح لازم يكون لها كلام ماله داعي \يعني مثلا تقولي يوم تقومين بالسلامة بخلي عيالك يحبوني انا اكثر ، انا الاول وبعدين انتي\اتمنى تقولولي رايكم والله يوفقكم
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-07-29

    أ. أمل عبد الله الحرقان

    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين.

    حياك الله ابنتي سارة وسعدنا بتواصلك.

    عبارتك جميلة ..
    "يمكن نظرتي تتغير ، أو أنظر للموضوع من زاوية أخرى".

    عبارة تدل على النضج والتفهم لطبيعة العلاقات الإنسانية، بالفعل ممكن بتغيير النظرة للمواقف تتغير وجهة نظرنا وتصرفاتنا مع الآخرين.

    وغالباً يكون سبب الخلافات مع الآخرين هو ظننا أنهم يفكرون بنفس طريقتنا، لكن الواقع أن الناس مختلفين في أفكارهم وظروفهم وتجاربهم، وكل ما زاد تفهمنا لهذا الاختلاف كلما كنا أكثر قدرة على إدارة علاقاتنا مع الآخرين.

    أما الوالدين فحكاية أخرى ..
    فكل العلاقات الشخصية في كفة، والعلاقات مع الوالدين في كفة أخرى، فقد ميزهما الله عز وجل وجعل لهما قانوناً خاصاً بالتعامل معها ، قال تعالى :


    ﴿وَوَصَّينَا الإِنسانَ بِوالِدَيهِ حَمَلَتهُ أُمُّهُ وَهنًا عَلى وَهنٍ وَفِصالُهُ في عامَينِ أَنِ اشكُر لي وَلِوالِدَيكَ إِلَيَّ المَصيرُ * وَإِن جاهَداكَ عَلى أَن تُشرِكَ بي ما لَيسَ لَكَ بِهِ عِلمٌ فَلا تُطِعهُما وَصاحِبهُما فِي الدُّنيا مَعروفًا وَاتَّبِع سَبيلَ مَن أَنابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرجِعُكُم فَأُنَبِّئُكُم بِما كُنتُم تَعمَلونَ﴾ [لقمان: 14- 15]

    تأملي يا سارة..
    حتى في حالة اجتهادهما في دفع الإنسان ليشرك بالله فالله عز وجل يأمره بمصاحبتهما بالمعروف.

    ولذا عندما تتعاملين مع والدتك، اجعليها في مقام عالي، ووجهي تفكيرك لإسعادها فقط، واصرفي النظر عن كيف تسعدك هي تماماً :

    - لم تستمتع لحديثك ابحثي عن صديقة تسمعك، واجعلي كل أحاديثك معها انصات لأفكارها وهمومها.

    - بذلت جهداً من أجلها فلم تشكرك ، الله عز وجل يشكرك ويجزيك خير الجزاء.

    - تطلب منك تفاصيل، أشبعي حاجتها لمعرفة التفاصيل إذا كان ذلك لا يضرك أو يضر بشخص آخر.

    يا سارة أنت الآن في بيت مستقل ومدينة غير مدينة أهلك، ركزي في إدارة حياتك واستمتعي بإسعاد والدتك..
    خاصة أن إسعادها لن يأخذ منك جهد وأنت في مدينة أخرى، مكالمات هاتفية وزيارات متباعدة.

    هنا بعض المقترحات والأفكار يا سارة ستجعلك تفكرين وفق نظرة أخرى .. نظرة جميلة وراقية تليق بك أنت الرائعة والمحبة:

    - الوالدان وخاصة الوالدة باب عظيم يقودك إلى الجنة والتوفيق في الدنيا وما علمت رجلاً أو أمرأة بر بوالديه إلا فتح له باب الخير من كل جهة في أمر الدنيا والآخرة وهذا فضل من الله يسهل على الإنسان بر والديه.


    - مهما كان تصرف الوالدين نحو الأبناء فيقيناً في قلبهما حب كبير لأبنائهما، وهناك من الآباء والأمهات من يظهر مشاعره بالتصرفات ومنهم لا يظهرها والفارق اختلاف في الطبيعة.

    - أغلقي طريق الشيطان الذي يجتهد في تصوير والدتك بصورة غير حسنة فيقطع عليك طريق البر، واعلمي أن كبار السن لهم تصرفات لا يوافق عليها الشباب من الأبناء والبنات لكنهم بعد سنين وبعد أن يطويهم التراب يدركون مغزاها وفد فات الأوان، واعلمي أن ليس كل الأباء والأمهات يكونون بصورة مثالية، بل هم بشر يخطئون، لكن الأبناء ليسوا مكلفين بالمحاسبة ولا يحق لهم جعل الوالدين في موقع التقييم، بل حق الوالدين البر في كافة حالاتهم.

    - علاقتك بوالدتك مسؤوليتك!
    اجتهدي في التقرب لوالدتك وإظهار مشاعرك لها، عبري لها عن حبك وامتنانك لكل ما قدمت لك.

    احذري أن تنشغلي بما تفقدينه عن ما تفتقده والدتك، فكما تفتقدين أمور هي مؤكد تفتقد، وقد يكون في خاطرها عليك مثل ما في خاطرك عليها، كما قد تكون والدتك مرت بظروف صعبة تجعلها مرهفة الحس تحتاج للدعم والمساندة.

    أنت الآن قادرة على دعمها ومساندتها وهي بحاجة لك أكثر من حاجتك لها.

    استمعي وانصتي إليها، داعبيها، حدثيها بما تحب، خبريها الأحداث التي مرت بك وتفاصيلها، استشهدي بالطرف والحكايات والقصص، إسأليها عن أحبتها وحكاياتها القديمة، استشيريها، شاركيها زيارتها واستقبلي ضيوفها حسب ظروفك.

    اجتهدي في تقديم الأطباق التي تحبها

    تفقدي حاجاحتها صحية، مادية، مالية، خدمية.

    اجتهدي في تحقيق رغباتها وتوفير ما تحب وفق طاقتك.

    الهدايا رائعة للأم.

    النزهات كذلك.

    سخري نفسك لها دون الإضرار بحياتك مع زوجك.

    - لا تغفلي عن الدعاء لوالديك .

    ﴿رَبِّ اغفِر لي وَلِوالِدَيَّ ا﴾ [نوح: 28]

    - لا تغفلي عن الدعاء لنفسك ليوفقك الله لبر والديك.

    وفقك الله وسددك لبر والدتك.
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات