تخيلات ونرفزة

تخيلات ونرفزة

  • 40318
  • 2018-05-21
  • 141
  • انس

  • عقلي يقوم بتخيل مواقف من الواقع، ويقوم بتطوير هذه المواقف الى خلاف ويتطور الخلاف الى خلاف حاد مما يؤدي الى نرفزتي. \مثال: سيتخيل عقلي اني ذهبت الى متجر واختلفت مع صاحبه مثلا على ثمن منتج ما، قام باهانتي فرددت الاهانة وتطور الموقف الى عراك بالايادي وتدخلت الشرطة..الخ\المشكل من الصغر حيث كنت احاول استباق الحلول والحوار في حالة احتمال وقوع مشكل( التاخر عن المدرسة مثلا)
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-05-21

    أ. فايز بن عبدالله الأسمري










    بسم الله والصلاة والسلام على أشرف خلق الله سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.. في البداية أرحب بك أخي الكريم في موقع المستشار وأسأل الله أن تجد لدينا ما ينفعك ؛ أخي الغالي من خلال عرضك لحالتك اتضح لدي أنك تعاني من الأفكار والخيالات التي تجبرك على الاستمرار فيها حتى تطور للقلق والتوتر والتي يطلق عليها الوساوس أو الوسواس القهري ، واضطراب الوسواس القهري «Obsessive Compulsive Disorder-OCD» هو اضطراب عقلي يتميز بأفكار غير معقولة ومخاوف في صورة وساوس أو هواجس، والتي تقودك للقيام بسلوكيات متكررة «قهرية»، ومن الممكن أيضًا أن يصاب الشخص بالوساوس فقط أو الدوافع القهرية فقط ، ولكن لا يزال يسمى «اضطراب الوسواس القهري» ، أخي الكريم المريض بالوسواس القهري قد يدرك أو لا يدرك أن الوساوس أو الهواجس الخاصة به ليست معقولة، ويحاول تجاهلها أو وقفها، ولكن ذلك يزيد الكرب والقلق، في نهاية المطاف يشعر أنه مدفوعًا إلى القيام بأعمال قهرية في محاولة لتخفيف مشاعر التوتر لديه ، أخي الغالي يصعب من خلال عرضك السريع أن يتم تشخيص حالتك بالوساوس ولكن سأعرض عليك خطوات العلاج للوسواس القهري ، وأهمها في البداية التحدث مع طبيبك النفسي حول الأعراض الخاصة بك، ويتم التعامل مع الوسواس القهري عادة عن طريق العلاج النفسي والأدوية، أو كليهما ، وبالنسبة للعلاج النفسي: هناك نوع من العلاج النفسي يسمى «العلاج المعرفي السلوكي»، وهو مفيد بشكل خاص لعلاج الوسواس القهري، وهو يعلّم الشخص طرقًا مختلفة في التفكير، والتصرف، والاستجابة للمواقف المختلقة التي تساعده أو تجعله أقل قلقًا أو خوفًا من دون وجود أفكار وسواسية، أو التصرف بشكل إلزامي ، وأحد أنواع هذا العلاج يسمى «التعرض ومنع الاستجابة»، وهو مفيد خصوصًا للحد من السلوك القهري في اضطراب الوسواس القهري. بالنسبة للأدوية: قد يصف الأطباء النفسيين الدواء للمساعدة في علاج الوسواس القهري، والأدوية الأكثر شيوعًا هي الأدوية المضادة للقلق والاكتئاب، فالأدوية المضادة للقلق قوية، وهناك أنواع عديدة منها، تبدأ العمل على الفور، لكنها عمومًا لا ينبغي أن تؤخذ لفترات طويلة ، ويتم استخدام مضادات الاكتئاب لعلاج الاكتئاب، وهي أيضًا مفيدة بشكل خاص لاضطراب الوسواس القهري، ويمكن لبعض الأدوية أن تستغرق عدة أسابيع؛ حيث يبدأ عملها بعد 10 أو 12 أسبوعًا، وبعض هذه الأدوية قد تسبب آثارًا جانبية مثل الصداع، أو الغثيان، أو صعوبة في النوم، هذه الآثار الجانبية هي عادة ليست مشكلة بالنسبة لمعظم الناس؛ خاصة إذا بدأت بجرعة منخفضة وارتفعت ببطء مع مرور الوقت، ويجب التحدث مع طبيبك حول الآثار الجانبية التي قد تكون لديك ؛ أخي الكريم بعض الناس يتحسن بطريقة أفضل مع العلاج السلوكي المعرفي، وخاصة علاج التعرض ومنع الاستجابة، والآخرون يبدون أفضل مع استخدام الدواء، بينما لايزال الآخرون يشعرون أنهم أفضل مع مزيج من الاثنين، وفي النهاية يجب التحدث مع طبيبك النفسي حول أفضل علاج لك . هذا والله أعلم .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات