جاهز لخطبة فتاة ولكن!

جاهز لخطبة فتاة ولكن!

  • 40229
  • 2018-05-01
  • 186
  • Islam Muhammad Ahmed

  • السلام عليكم و رحمة الله.\\ملخص المشكلة :\\انا طالب في كلية الهندسة في السنة قبل الاخيرة و سأتخرج في صيف 2019. تعرفت على بنت في نفس سني و هنتخرج معا و لكني عرفتها في السنة الاولي و صارحت اهلي بها آنذاك و الان اريد خطبتها و لكنهم مصرون على ان الخطوبة لا تتم الا بعد التخرج و انا سألتحق بالجيش اجباريا بعد التخرج مباشرة بشهر واحد و لن يكون هناك وقت كافي لخطبتها.\\تفصيل المشكلة :\\تعرفت عليها فى السنة الاولى و كانت فتاة محافظة و متدينة و احببتها و احبتني و لكن كانت علاقتنا في اطار الدراسة الا ان تطورت الا الحديث الكثير كالأحاديث بين المتحابين. و لكننا توقفنا عن ذلك , و لها اخ يصغرني بعام و قد صارحته بكامل موضوعنا منذ السنة الاولى و قام بالكلام معي و اخبرته انى اريد ان اخطبها فى السنة الاخيرة من دراستنا و اصبح كلامي معها قليل منذ ذلك الحين و في اطار الدراسة و لكن قلوبنا معلقة ببعضها البعض كسلاسل الحديد.\\يعمل اخاها في احد شركات الغاز كعامل لحام و يسافر الى العديد من المحافظات و عند عودته كان يعزم اصدقائه و احبابه و في مرة من المرات قام بضيافتي و هم يسكنون في محافظة بعيدة عنا. و قمت بإخبار والدي ان احد اصدقائي بالكلية يعزمني عنده و كانت العزومة في شهر رمضان الكريم, و لكن المشكلة ان المواصلات بعد صلاة المغرب تنعدم بين المحافظتين. و اعلمت والدي انى ذاهب لأحد اصدقائي و انى سأبيت عنده لأن المواصلات سيئة للغاية بعد صلاة المغرب.\\و ذهبت إلي بيتها و قابلت اخاها و اجتمعت معه هو و اصدقائه على مائدة الافطار و افطرنا جميعا و انتهت العزومة و سهرنا انا و هو و الاصدقاء حتي منتصف الليل , و لكني لم اراها مطلقا حيث ان العزومة كان كل من فيها من الرجال فقط.\\و بيت صاحبي هذا ( اخو البنت التي احبها) يتواجد فيه غرفة للضيوف مجهزة بالسرير و الكراسي و قمت بالنوم فيها الى ان اتى الصباح و قام هذا الصاحب بإيقاظي و ذهبت معه إلي موقف السيارات و رجعت إلي محافظتي.\\كل هذا قبل ان يعرف والداي انى احب فتاة. و في يوم من الايام صارحتهم بالفتاة و ان العزومةالتي ذهبت عليها كانت مع اخيها. فغضبوا غضبا شديدا بسبب ذهابي الي هناك و اتهموا اهل الفتاة بالسوء لانهم سمحوا لأحد الاشخاص الغرباء مثلي بالدخول في بيتهم و انهم يطمعون في.\\هذا هو لب المشكلة. و لكن هدأت الامور إلي الان. و قال لي والدي ان الخطوبة فى الدراسة امر مرفوض تماماو اصر على الا اتحدث في هذا الموضوع الا بعد التخرج, التخرج الذي لن يدوم شهر واحدا لأني سألتحق بالتجنيد الإجباري و هو يعرف ذلك.\\اما الان فإني ارى كثير من اصدقائي يخطبون من احبوا و ليس في ايديهم اي شيئ من مال و قد ساعدهم والديهم .\اما انا فقد قمت بالعمل ليل نهار مع الدراسة الى ان قمت بتجميع مبلغ يكفي للخطوبة و لكل مصاريفها و اشكر الله على ذلك و الان لدي عمل ثابت بجانب الدراسة بمرتب شهري. و صارحت والدي مرة اخري و لم يستجيب لي.\\فما العمل ؟..و الله ان الدنيا ضاقت بي و لا اريد ان اغضب الله في اي شيئ مثلما نرى بين الشباب و الفتيات من تجوال و تسامر و خروجات و فسح .\انا الان جاهز تماما للخطوبة و قادر على تحمل المسؤولية كاملة و البنت ذات خلق و دين و حتي عندما طلبت من ابي سبب رفض الخطوبة في الدراسة لم يرد علي اسئلتي و تعامل معي بمعاملة الآمر الناهي.\\فما العمل..اثابكم الله.
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-05-11

    د . سعد عبد الله السبر

    ابننا السائل: بارك الله فيك وسددك وحفظ عليك دينك. يتضح لي من خلال سؤالك أنك شاب مستقيم وحريص على أن تحفظ عليك دينك، وحريص على طاعة والديك وإرضائهما. أقول وبالله التوفيق: إن كان سبب الرفض هو التوقيت، فالأمر فيه سعة، فاحرص على مداراة والديك وتقريب وجهات النظر بينكما من غير أن تغلظ عليهما أو تلح عليهما إلحاحًا يزعجهما، وقد تكون الأم ألين وأرحم فحاول إقناعها ومن ثمّ قد تؤثر على والدك ليغير رأيه، وبإمكانك أيضاً أن تستعين بأحد الأقارب سواء أكان عماً أم خالاً ممن يحترم رأيه ويقدر عند والديك علمًا بأنك ذكرت أنك ستلتحق بالتجنيد الإجباري الذي قد يتسبب في غيابك فترة طويلة عن زوجتك وفي هذا تحميل للزوجة فوق طاقتها لما ستعانيه خلال فترة بعدك عنها، فلعل في التأخير خير، واصبر واسأل الله الثبات. أما إن كان سبب الرفض هو لذات الفتاة، فيجب أن تعرف أمرًا وهو أن والديك أنصح الناس لك، وأرفق الناس بك، فلولا أنهم يعلمون منها شيئًا لا يناسب؛ لما منعوك من الزواج بها، فلا ينبغي لك أن تتزوج هذه المرأة، وقد حذروك منها ونصحوك بالامتناع من الزواج بها، والنساء كثيرات، ومن ترك شيئًا لله؛ عوَّضه الله خيرًا منه؛ فإطاعة والديك وإخوتك خيرٌ لك‏.‏ يقول الله تعالى‏:‏ ‏{‏وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ‏}‏ ‏[‏سورة البقرة‏:‏ آية 216‏]‏‏. والله اسأل أن يحفظ عليك دينك، ويوفقك.
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات