لم أستخدم قدراتي

لم أستخدم قدراتي

  • 40226
  • 2018-05-01
  • 318
  • عالية

  • دائما أرى في شخصيتي حب العلم والطلب والمعلومات الفريدة والأشياء التي تحتاج إلى جهد ودقة وتفكير ، لكني لا أعرف كيف أبني قدراتي ومهاراتي حتى أنني إذا فكرت في هواياتي أجدني عاجزة عن استنتاجها أو معرفة ميولي بالشكل الحسي .. ساعدوني كيف أنمي قدراتي وأكتشف شغفي ومهاراتي ..
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-05-02

    أ. فؤاد بن عبدالله الحمد

    أختي الكريمة أشكركِ على تواصلكِ مع موقع المستشار وطلب الاستشارة وخيراً صنعتِ بطلبكِ الاستشارة في مثل هذه الأمور الهامة في الحياة، خاصة لمن هن في سنكِ يا أختي الكريمة.
    بداية تؤدّي معرفة الأشياء التي يُحبها الإنسان حقيقة ومن ثم تحويلها إلى شغفٍ بطرقٍ فعالة إلى مساعدة هذا الإنسان على اكتشاف رغباته الدفينة.

    هذه الأسئلة سوف تُشعل في عقلك التفكير بشكل إيجابي، عوضاً عن الحسرة والندم على ما فات. ولكي يكون لديك موهبة خاصة بكِ تتمتعين بممارستها - كل ما عليكِ فعله هو أن تصدقي أن لديك موهبة بالفعل، وتبدئي على الفور في البحث عن هذه الموهبة حتى تكتشفيها وتعرفي ما هي؟، ويمكنك عندئذ أن تبدئي في ممارستها والتمتع بها وتطويرها والاستفادة منها أيضًا.

    أعلم أن البحث عن الموهبة ليس شيئًا سهلاً ولكنه ليس صعباً أيضاً، فقط يحتاج منكِ بعض الصبر والإصرار على إيجادها. وحتى أسهل عليكِ الموضوع، هناك أربعة خطوات بسيطة يمكنكِ اتباعها لتُسهل على نفسكِ اكتشاف موهبتكِ بإذن الله تعالى:

    أولأً : اسألي نفسكِ عما تحبي فِعله: أي بحثٌ يبدأ بسؤال.. والسؤال هنا هو "ماذا أحب؟ وما الذي أتمتع بفعله؟". وإذا وجدتِ الإجابة عن هذا السؤال ستكون قد وصلتِ إلى منتصف الطريق لموهبتكِ لأن ما تحبين فعلهُ وتتمتعين بهِ غالبًا ما يكون هو الشيء الذي تتميزين به وتبرعين فيه.

    ثانياً: جربي أشياء كثيرة وجديدة: وحتى تجدي ما تبرعين فيه يجب ألا تتوقفي عن التجربة. فبعد أن تحددي ما تحبين فعله يجب أن تجربي ممارسته بشكل أكثر انتظاماً وكثافة لتري ما ينتصل إليه من مهارة وإبداع. كذلك يجب أن تجربي ممارسة أنشطة جديدة ومختلفة دائماً لأنه من الممكن أن تجدي فيها ما تحبيه وتبرعي فيه. عندما تجربي لا تأخذي الأمر كأنه اختبار لنفسكِ؟!، بل اعتبريه أنكِ تلعبين لعبة مسلية، وتمتعين بوقتكِ في تجربة أي شيء.!! هذا هو السر !!

    ثالثاً: ابحثي واكتشفي مواهبكِ المختلفة والجديدة: لا تكتفي بما تعرفيه عن المواهب والمهارات المختلفة، بل قومي بالبحث – هنا وهناك - عن أنشطة ومواهب لا تعرفيها على شبكة الإنترنت وعلى أرض الواقع وفي المراكز الفنية والثقافية وشاهدي فيديوهات خاصة بها أو اسألي من يمارسونها عن كيفية القيام بها، فمن الممكن أن يجذب انتباهكِ شيئًا لم تسمعي عنهُ من قبل، ثم عندها يتحول بعد ذلك إلى موهبة وعشق لكِ.

    رابعاً: اسأل الآخرين: نعم يمكن لمن حولكِ أن يساعدوكِ في اكتشاف موهبتكِ، فلا تخجلي أن تسألي أسرتكِ وأصدقاءكِ عن رأيهم وعن الأشياء التي يرون أنكِ ماهرة فيها. فلربما يلاحظون شيئًا لم تلاحظيه أنتِ من قبل: مثل قدرتكِ على الاستماع لمشاكل الآخرين ومساعدتهم أو مثلاً ذوقك في تنسيق الألوان أو اختيار الملابس. وكل هذه الأشياء يمكن أن تتحول لمواهب مبهرة إذا وجهت تركيزك إليها.

    هذه هي – يا أختي المباركة – هي الخطوات أو النصائح الأربع الذهبية التي - أعتقد والله أعلم – الدليل الذي سيساعدكِ بإذن الله تعالى في اكتشاف موهبتك وجعل حياك إيجابية.
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات