مضطرب وجدانياً

مضطرب وجدانياً

  • 40155
  • 2018-04-17
  • 114
  • زوجه

  • السلام عليكم ورحمة الله\ليست المره الاولى التي استشيركم فيها فلطالما كنتم لي يد عون هنا وعلى الهاتف الاستشاري\\تزوجت في سن صغير ومشاكلي مع هذا الزواج بدأت قبل ان يبدأ الزواج نفسه! فقد كنت البنت المدلله في عائلتي! بعض اخواني واخواتي الكبار عارضوا هذا الزواج!\وفي فتره الخطوبه كنت اعاني من مكالمات زوجي التي تعتبر أشبه بجولات تفتيشيه كمثال:يتصل في وقت عودتي من المدرسه! وان تأخرت بالرد لدقائق انفتح محضر تحقيق!\اعتبرتها غيره! والكثير من المشاكل تحت هذا الاطار! ولاني صغيره لم اتخذ قرار !\مرت الايام وتزوجت\طبعاً شهر العسل ليس بافضل حال من فتره الخطوبه فقد مر بكثير من الامتحانات التي غالباً كنت الطرف الخاسر فيها!\وانجبت طفلي الاول في سن صغير ايضاً\هنا بدأت تظهر المشكله واضحه !\ففي فتره الحمل عانيت من اختفاءه لايام !لم اكن اعلم اين هو ولا اعلم حتى هذه اللحظه!\تسأولات كثيره اين ولماذا وكيف ؟\والتزمت الصمت ايضاً\غالباً كان يعود نادماً ! وغالباً يعود بهدايا كاعتذار !\ومرت السنين على هذا الحال!\بدأت استنكر تاره واعترض تاره وأوصلها للاهل تاره!\حصلت الكثير من الخلافات بين عائلتي وبين زوجي على هذه الغيابات!\كان اللغز محيرا بالنسبه لي ! وكأي امرأه تجسست على جواله وبدأت الصدمات !\ففي كل مره اجد خيانه جديده!\قاومت هذا الخيانات وقابلني هو بالانكار!\واجهت العديد من هذا النوع من المشاكل وفي احدى المرات ضربني ! \وصلت المشكله للاهل وتدخلوا ولملمنا المشكله ولكنها لم تحل!\تواصلت مع موقع المستشار مرارا قرأت كتب عن الحياه الاسريه والتنميه الذاتيه واخذت دورات وتحسنت طريقه تفكيري !\غضضت الطرف مرارا ! ايقنت بانها نزوات مادام ينكرها !\ومرت عشر سنين بين مد وجزر!\وتقلباته الاجتماعيه فمره يصبح شيخ راقي ومره يصبح مفسر احلام ومره تاجر ومره مصلح اجتماعي ...... الخ ! ساندته كثيراً رغم ملاحظتي للخيانات احيانا لكني غضضت الطرف مراراً!!\\واستقرت حياتنا نوعاً ماء بعد ما ذهب لطبيب نفسي شخص حالته انه (اضطراب ثنائي القطب)!\واستخدامه للادويه!\رغم انهيار الحياه الجنسيه بيننا ! حتى اني حملت بطفلي الثاني عن طريق الانابيب!\في هذي الفتره غيابه كنت ابرره انه في قطب الاكتئاب وانتظر على مضض ان تنتهي هذه النكسه على خير!\لكن عندما وجدت اوراق بمبالغ ماليه كبيره كانت بالنسبه لي كصفعه!\احداهن فاتوره ذهب والاخرى لشقه مفروشه لمده طويله! والثالثه تحويل شبه شهري بمبلغ كبير !\رغم اني اعلم انه يقوم بمساعدات ماليه كثيره وادعمه دائماً !\لكن هذه المره الامر كان مختلف فهي لامرأه من جنسيه مغربيه لطالما وجدت له تواصل معها!\حتى انه احضر صديقتها تعمل عندي خادمه!\ولك ان تتخيل كم كان الامر مؤلم جداً عندما علمت بان صديقتها المقربه تعيش معي تحت سقف واحد لشهور ! ولك ان تتخيل ان حجم الالم في ان كل تفاصيل حياتي تصل لعشيقته!\قاومت وتذمرت واخيرا رضخت !\عاده هو لايقصر معي ابداً ولا مع اطفاله! بل انه أب مثالي ! كل من حولي يحسدني ويحسد اطفالي عليه!\ليس بالشخص السيء !\نعم لا انكر فانا اعلم انه قد يكون زوج مثالي لولا مرضه الذي يسيطر عليه!\انا اتفهم هذا جيداً ! \لكن الامر هذه المره مختلف جداً فانا اصبحت خائفه على نفسي ! وأخاف على اطفالي اكثر!\الفتره الاخيره كثرت غياباته !\لست فضوليه ابداً لكن الامر فعلا يدفع للجنون!\فتحت ايميله وكانت الطامه! غياباته بين فنادق ومنتجعاات! وليس لوحده ! فالحجز يثبت ان برفقه شخص وطفل !\اذن هي المغربيه وابنها ! \فقد شهدت ذات مره على رسائل اتفقاق لقاء له بها ورأيت جواز السفر الخاص بها ومضاف اليها طفلها!\هنا أقمت القيامه!\تذمرت وعارضت بشده!\حين ناقشته هاجمني بوحشيه ولاول مره ضربني بعنف ! دافعت عن نفسي وحاولت ركله! جن جنونه وبدأ بخنقي! \هنا فقط توقفت الحياه امامي وطلبت الطلاق ولاول مره اكون واثقه من قرارتي! اخذ هاتفي ليمنعني من التواصل مع أهلي!\استمر الجدال حتى امام اطفالي ! \وارعبتهم لاني فقدت اعصابي وحاولت الانتحار امامهم !\حاولت الخروج والاستنجاد بجيراني فعاد لضربي بطريقه بشعه جداً لدرجه انها ظهرت كدمات على وجهي!\ايقنت حينها ان هذا الزواج وصل لطريق لاعوده فيه!\فلدينا مشاكل اخرى كغيرته الزائده والتسلط وفرض الرأي وعدم الثقه ولكني كنت اصنفها على انها تابعه لمرضه!\بقيت ساكنه حتى هدأ اطفالي وناموا\ذهبت اليه وناقشته بهدوء وطلبت منه الانفصال!\لا انكر لدي عيوبي ايضاً واخبرته مؤخراً اني اعلم اني لست الزوجه اللي يتمناها لذا طلبت الطلاق لانه الخيار الانسب لكلينا!\لكنه رفض ! واعتذر ! وأصر على اننا سنتحسن ! ويحاول جاهداً هذه الفتره ان يثبت مدى صدقه !\اعلم اننا سنتحسن لكن ستعصف بنا الحياه من جديد! وانا لم يعد لدي قدره على الاحتمال!\لديه محاسن كثيره تشفع له لا انكر هذا !\لدينا أيام جميله أشبه بالاحلام !\لدينا أيام تحلم بها كل فتاه!\لكني لم اعد اشعر بالامان! \اشعر بان هذا الزواج سلب مني حياتي ! \ارهقني واستنزف طاقتي !\اعلم اني لا استحق هذا الالم ولا هذه المعامله!\واعلم ان المستقبل بعد الطلاق مجهول !\لكني فعلا اشعر باننا وصلنا لنهايه مسدوده!\اشعر فعلا برغبتي في الانفصال اكثر من الاستمرار!\اخشى على اطفالي ان يتكرر السيناريو امامهم مجدداً!\وسأحاول تدارك الامر واعالجهم نفسياً !\انصحوني ! ارشدوني ! كيف اتصرف؟\هل يمكن ان يعود هذا الزواج للحياة الطبيعيه؟\هل هناك أمل مع الاستمرار في العلاج ان تعود المياه لمجاريها؟\
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-05-07

    أ. عبد العزيز خضر الغامدي

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وأشكر تواصلك مع الموقع وحرصك على أخذ المشورة وهذا شيئ واضح من خلال تواصلك في مرات كثيرة خلال أعوام مضت وكذلك من خلال اطلاعك وقراءاتك حول المشكلة وهذا شيئ إيجابي ورائع .
    أختي الكريمة أشكر لك وقفتك مع الزوج وحرصك على تحسنه من مرضه الذي يعاني منه وكذلك نظرتك الإيجابية لبعض الأمور التي تميزه وأيضاً حرصك على عدم الاستعجال في اتخاذ القرار ولذلك أوصيك ببعض الأمور ومنها :
    - هناك بعض الأشياء الإيجابية والتي لا بد من استغلالها حتى يكون لهذا التحسن أثر ومن ذلك ما هو حاصل الآن من ندم الزوج ومجاهدة نفسه على التحسن والتغير .
    - تذكر الأشياء الإيجابية فيه وتعزيزها في النفس والتي بدورها ستكون مساعداً لك في الارتياح والبذل أكثر .
    - البعد عن تذكر المواقف السلبية السابقة .
    - من المناسب حصول الزوج على تقييم نفسي وبعده المعالجة النفسية .
    - لا شك أن معاناة الزوج النفسية السابقة كان لها أثر كبير فيما وصل به الحال ولا شك أيضاً أن ما قمتِ به من الوقوف معه وصبرك في مرضه كان له أثر كبير في التحسن السابق وهذا ما نحتاجه الآن في الوقت الحالي وقد يشكل هذا عليك ضغطاً لكنك بإذن الله وبتوفيقه قادرة على تجاوز ذلك فلا بد مع المعالجة من الصبر ولا بد من الصبر مع العالجة .
    -الأمل كبير فيما عند الله والإنسان عليه أن يقوم بالدور الذي عليه ويسأل الله الإعانة والتوفيق فيه فالمهم هو القيام بالدور الصحيح والمعالجة الصحيحة والنتائج أمرها بيد الله عزوجل .
    - بعد هذا كله لو تخلف التوفيق فالإنسان سوف يرتاح لقراره على أي الأحوال كان بعد أن يدرس قراره من جميع الجوانب ويستخير الله عزوجل ويتخذ القرار المناسب له .
    اسأل الله تعالى أن يقدر لك الخير وأن يرزقك السعادة في الدنيا والآخرة .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات