مشاكلي تهدد مستقبلي !!

مشاكلي تهدد مستقبلي !!

  • 40123
  • 2018-04-08
  • 109
  • عماد

  • بسم الله الرحمان الرحيم\اولا وقبل كل شيئ اقدم كامل واطيب التحايا لسيادة مؤسسي الموقع والمشرفين عليه لما فيه من فائدة كبيرة فعسى الله ان لا يضيع اجركم ويضاعفه اضعاف مضاعفة\\اما بعد ,\ بعد تردد كبير وتخبطات من هنا وهناك لطرح مشكلتي قد اتخذت قرار طلب المساعدة من سيادتكم ولي ثقة كاملة بانه ما خاب من استشار \مشكلتي: لا اعرف ماهي مشكلتي او لا اعرف كيف اصفها بالتحديد بالاحرى بل هي مجموعة من المشاكل تؤرق حياتي وتنكس عيشتي , حياتي اصبحت عبارة عن فوضى في فوضى لم اعد اطيق اي شيئ في حياتي وخصوصا دراستي التي هي من المفترض ان تكون اهم شيئ\\انا طالب صف 2 ثانوي علمي شهد الجميع علي ذكائي وحفظي بل كنت مثالا يضرب على اقراني واقربائي من معاملةاجتماعية ودراسة ونجاحات \كنت من المتفوقين على مدار جميع السنوات ولله الفضل كله وله الحمد , لدي عائلة ميسورة الحال واب يشتغل كمدير مؤسسة تربوية \لدي اطلاع وحب كبير للعلم الشرعي , واحب كل ما يتعلق بالفتاوي والتشريعات حتى مع تقصيري الكبير في واجباتي الدينية وعسى الله ان يغفر لي مما بدر مني \سبق وان رسبت في سنة سابقة بسبب وفاة جدي الذي كان له اثر كبير في تاثر دراستي فاصبحت مهمل وغير مبال وفي بعض المرات انام في الصف مما ادى الى رسوبي الذي بحد ذاته اثر علي بدرجة كبيرة واصبت بكابة شديدة وتعافيت منها بمساعدة اساتذتي الافاضل جزاهم الله خيرا وخصوصا من اني من عائلة محاطة بالنجاحات الاجتماعية والدراسية وهذا بفضل الله وله الحمد , اجتزت تلك السنة بنجاح و نجحت في الصف الاول ثانوي بتفوق وبدون اي جهد يذكر لكن هذه السنة \( ثانية ثانوي علمي ) وصل بي الحال للاهمال التام بدون اي سبب يذكر لكل مناحي الحياة من دراسة وصحة \( كسل غير طبيعي ) , فحتى انه لم تعد لي شهية للطعام لم اعد اهتم لا بنظافة شخصية وصلاة وزكاة وقراءة قران , انطويت على نفسي بل حتى انني اعتزلت الكلام واصبحت قليل الكلام والمشاركات في الانشطة الاجتماعية بل حتى انه تراجعت قدراتي العقلية لدرجة كبيرة اصبحت لا استطيع الفهم والحفظ , فما كنت افهمه في ربع ساعة اصبحت افهمه في ثلاث ساعات وانساه بعد فترة , وما احفظه في ساعة استغرق فيه 4 سساعات ويا ليتها تكفي ووما يزيد الطين بله اصبت بتلبد بالمشاعر وقسوة القلب لا اخشع في صلاة ولا في قراءة قران ولا لشفقة على الميت , واصبحت كثير الضحك بدون اي سبب بل حتى في بعض الاحيان اضحك وحدي والمزاح الزائد في غير محله والسخرية والطعن في ظهور الناس بعد ان كنت تقي اخاف الله في لساني , جدي واعرف كيف اتعامل في شتى المواضيع \, اصبحت انسى بعض الكلمات , بل حتى انسى بعض الافكار التي اكتبها كحالتي الان في كتابة الاستشارة ,\ كذالك اصبح مستواي في التعبير متدني ورصيدي اللغوي قل بدرجات , واصبحت اخلط واجد صعوبة في تركيب الكلمات وانسى حتى بعض اسامي اقربائي واخلط بين اسماء اخوتي , اما الشرود الذهن فحدث ولا حرج , بل حتى لا اعرف ما الذي يشغل بالي , عندما اكلم احدهم ابقى شاردا لفترة ولا ادقق في كلامه ,\فرسبت في اول فصل مما جعلني اصاب بحالة كابة لم اعد احبذ الطعام او اي شيئ من نشاطاتي التي كنت احبذها وخصوصا اهانة بعض ا لزملاء لي وسخريتهم مني مما زادني احباط على احباط وانكسار على انكسار فزادوني هما على هم حتى اصبحت اخاف من الدراسة والذهاب للمدرسة وتحسنت حالتي بقليل بعد مرور وقت , لكن المشاكل مازالت على حالها فرسبت في الفصل الثاني فاصبحت اخجل من حتى رؤيتي في اعين والدي واتحاشى التواصل مع اي فرد من عائلتي \ولدي الان فرصة اخيرة للتعويض مررت باحدى المواضيع في احد المواقع عن طريق الصدفة يتناول عن عقوق الوالدين , فمن مضمونه ان التقصير في الدراسة الذي يضر الوالدين يصنف ضمن عقوق الوالدين فزدت حسرة على حسرة وندم على ندم لعدم جديتي في النهوض بالامة العربية وطلب العلم وكذا لتسببي في حـسرة والدتي فاصبت بالوهن وكثرة النوم , اصبحت انام 14 ساعة متفرقة على مدار اليوم وماازال اشعر بالنعاس\لا اعلم لما كل هذا يحصل لي مع انني لا افكر في الماضي والسعي قدما وجعل فشلي انطلاقة جديدة ومبهرة وان كل ماحدث حدث لسبب وحكمة لا يعلمها الله وان الله يبتلي العبد على حسب ايمانه لكن مهما فعلت لا اجد النتيجة الملطوبة فارجو النظر في حالتي واشيرو علي بالراي\الحلول التي بصدد الانجاز :\- محاولة النهوض من جديد ومكافحة الالم النفسي بممارسة الرياضة والذهاب لدور العبادة للاستماع للندوات والمحاضرات \- العزوف وترك كل شخص يهدمني ويقلل من قدراتي وقيمتي \- زيارة القبور في وقت الفراغ لتليين القلب \- الذهاب لطبيب عام نتيجة الام في القلب والصدر بسبب مشاكل القلق والارق الزائد\- الذهاب لراقي موثوق , بعد الرقية الشرعية شعرت بثقل في الاطراف والم في وثقل في الرقبة كانني مخنوق او اتعرض للخنق ( لا اعرف كيف اصف الشعور ) ونغز في الصدر قال لي الراقي ان بي عين قوية او اني وطات على مكان نجس وانا الان بصدد تطبيق وصفته للعلاج\ومع ذالك لا اجد النتيجة المرجوة اشعر انه قد حلت علي لعنة من الله ولا ادري وخصوصا ما الحظه من سلسلة من الحظ العاثر والمشاكل المتهاطلة على كتفي \ارجو الرد في اسرع وقت جزاكم الله خيرا ,’,’,’,’,’,’,’,’,’,’,’,’,’,\\\
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-04-22

    أ. سلطان سليمان العنزي

    وعيكم السلام ورحمة الله وبركاته
    حياك الله أخي عماد ونحن بدورنا نشكرك على ثقتك بموقعك المستشار.أريد فقط أن أوضح لك بعض النقاط على النحو الآتي:
    أولا: لا أملك إلا أن أهنئك على ما لديك من قدرات هائلة وعقلية متفتحة وتحفيز ذاتي وهذه الصفات بعد توفيق الله من أسباب النجاح في كافة مجالات الحياة.
    والدليل على ذلك هو ما ذكرته بأنك تعرضت لعديد من الأزمات ونهضت منها واستطعت تجاوزها .

    ثانياً :قدراتك العقلية لاتزال قوية حيث لديك قدرات عقلية موروثة عالية ولكن الأسباب الوجدانية ( كالاكتئاب والعزلة والضيقة ) هي ما أدت إلى قلة التركيز والانتباه إليك والتشتت الذهني.
    ثالثاً: كثرة النوم وكثرة الخيال هو للهروب من الواقع الذي تعيشه.
    رابعاً: مما ذكرت من أعراض يتضح أنك تعاني من الاكتئاب حيث ذكرت أنك تعاني من الانطواء وضعف الشهية للأكل والنظافة الشخصية.
    خامساً: الشرود الذهني وكثرة السرحان والاكتئاب هو ما يؤدي إلى عدم التركيز والخشوع في العبادات وكثرة النسيان وتشتت الأفكار بل ويؤدي إلى الفشل الدراسي.

    سادساً: أتصحك أخي الفاضل للتخلص من الاكتئاب والتشتت الذهني بالآتي:
    1-وضع جدولا يوميا لك بحيث ترتب فيه أعمالك اليومية لزيادة التركيز على أداء المهام المختلفة ويكون في أولويات الجدول المحافظة على الصلوات بأوقاتها مع جماعة المسجد.
    2- ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي.
    3-الاختلاط مع الآخرين والخروج من جو الانعزالية.
    4-مداومة ذكر الله ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب).
    5-ممارسة تمارين الاسترخاء وهي متعددة حيث يمكنك التدرب عليها خلال عدد من المواقع على الشبكة العنكبوتية.
    6-تناول غذاء متوازن.
    7-الابتعاد فورا عن تأنيب الضمير فمثلاً ذكرت أنك خذلت الأمة العربية وخذلت والديك ...والديك سيكونان أكثر سعادة عندما تستعيد نجاحاتك .
    8-الرقية الشرعية مفيدة بكل الأحوال فكلام الله سبحانه وتعالى شفاء للأمراض الجسدية والنفسية.

    ومن المهم أن تعرف أن التحسن التام والتخلص من هذه الاعراض يأتي مع مرور الأيام فعليك بالصبر واحتساب الأجر من الله سبحانه وتعالى، ونحن متأكدين تماماً بأنك ستنهض وستعود أقوى مما كنت بفضل ما وهبك الله سبحانه وتعالى من قدرات هائلة ثم بفضل ثقتك القوية بنفسك.
    أخيراً : تذكر عندما تختفي المشكلات النفسية كالاكتئاب وما يرتبط منه من قلق وعزلة وضيقة ستعود قدراتك العقلية بشكل أقوى حيث يزيد لديك الانتباه والتركيز والتذكر.

    إذا لم تجدي معك النصائح السابقة في التخلص من الاكتئاب وأعراضه ، فعليك بزيارة عيادة الطبيب النفسي حيث هناك عدد من الأدوية الفعالة في التخلص من الاكتئاب مع أهمية إتباع التعليمات السابقة من ممارسة الرياضة والاختلاط بالآخرين الذين يجذبون لك السعادة والمرح.
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات