لا أعلم ماذا بي؟

لا أعلم ماذا بي؟

  • 40048
  • 2018-03-23
  • 109
  • فاطمه

  • السلام عليكم ورحمة الله، اولًا احمد لله اني وجدت موقعكم وانا كنت بأمسّ الحاجة للكتابة عما بداخلي، اتعبني الكتمان كثيرًا.\انا فتاه عمري 19 عامًا. باختصار أشعر ان حياتي كئيبة جدًا.\أحس بأن وجودي مسيء لكل من حولي، انفصل والداي في أول يوم من ولادتي، وعشت مع والدي وزوجته حياة غير طبيعية. عشت وحيدة معتمدة على نفسي في كل شيء تقريبًا، تحملت مسؤوليات أكبر مني، عشت كامرأه في الثلاثين وأنا لم أتجاوز التاسعة من عمري....\في صغري وقبل أن أدخل المدرسة حتى، تعرضت للتحرش الجنسي أكثر من ثلاث مرات من ناس أثق بهم. لا أعلم إن كان هو السبب في إحساسي هذا.\مازاد هذا الإحساس، هو زواجي، أحب زوجي جدًا. ووجودي بجانبه بسلبيتي هذه يقطعني داخليًا ويؤنب ضميري لدرجة أني اتمنى الاختفاء..\دائمًا اخبره أني لم أكن هكذا قبل الزواج وأتحجج بأن هرموناتي تغيرت بسبب الجنس... وأنا أكذب طبعًا.\وهل يمكن أن يكون سبب عدم استمتاعي بالجنس وعدم وصولي للذروة هو إحساسي هذا! مع أني شهوانية جدًا وأُثار من أي لمسة. كنت اتمنى أن يخفف عني لأنه شيء ممتع ولكني أشعر بعدم الرضا بعده غالبًا.\أكره رؤية وجه زوجي الحزين بسبب تعكيري لمزاجه من مشاكلي التافهه وهذا يحزنني أكثر ويزيد الطين بله، أحب ابتسامته وصفاؤه وروحه النقية، أشعر أني ظلمته بعيشي أنا معه.. وهذا يزيد كرهي لنفسي...\أنا لا أتحدث عن مشاكلي البته، كتومة جدًا وهذا يخنقني، عندما رأيت شخصًا مثله ينصت لي أصبحت مصدر إزعاج له.. قررت أن أعود للكتمان.\أشعر بصداع طول الوقت، جربت جميع أنواع الصداع، أشعر بآلام لا سبب لها. أكره نفسي كثيرًا وأكره مظهري الخارجي وكل شيء... لدي نقص في ثقتي بنفسي... ولا أحد يتوقع أن حياتي سيئة لأن درجاتي ومستواي الدراسي عاليان جدًا مع أني لا أعلم مالعلاقة!\دائمًا أحاول إقناع نفسي أني لست مصابة بالاكتئاب لأني أعلم أن من حولي لن يصدقوني وسيعتقدون أن هذا سببه البعد عن الله ولا أحد سيعالجني ولن استطيع أن اتناول أدوية مضادة للاكتئاب.\مع أن أدائي للعبادات أصبح بفتور وبلا أي رغبة وهذا الأمر يحزنني أيضًا.\أشعر بفراغ داخلي كبير، فقدت شغفي بكل ما أحب من هوايات. انتظر الوقت يمر وانتظر موتي بأسرع وقت.. اصبحت استلقي على السرير بالساعات دون فعل شيء.. كان لدي هدف وطموح والآن فقدت الأمل بكل شيء...\أشعر بحزن شديد. ما الحل؟ واسفه على الاطالة والسلبية في رسالتي هذه
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-03-28

    د. محمد أيمن عرقسوسي

    أنت في مقتبل العمر ومررت بتجارب قاسية لكنك باذن الله ستتغلبين عليها
    فلقد وهبك الله ذكاء وفطنة وزوجا صالحا وذلك يدل على أن الله يحبك وأعطاك من النعم ما يمكن لك أن تتجاوزي فيه محنتك ثم ألهمك الله أن تتصلي بهذا الموقع لتستشيري المتخصصين وهذه خطوة إيجابية ذكية ورائعة سهلها لك الله لتعرفي الطريق الذي تتجاوزين به الصعاب وتعود إليك البسمة والسعادة
    أنت تحتاجين أن تنظمي يومك بطريقة صحية متوازنة وهادفة
    وتحتاجين إلى ممارسة الرياضة.
    وتحتاجين إلى القيام بأنشطة اجتماعية.
    وتحتاجين إلى الأكل الصحي.
    وتحتاجين إلى النوم مبكرا والاستيقاظ مبكرا.
    قللي من مشاهدة التلفزيون والانترنت
    وتحتاجين إلى ممارسة هوايات مثل الكتابة فأنت كاتبة راقية الاسلوب ويمكن تطوير ذلك , وهوايات الرسم وقراءة القرآن والقراءات الهادفة ، فهي كلها وسائل للتواصل تساعد على التعبير عن الذات
    ومن المفيد جدا التدرب على التفكر الارتقائي
    وتنشيط الإيمانيات فهي من الوسائل المفيدة في مثل حالتك
    في حال وجدت أن الأمر لازال مستمرا بعد ذلك فمن المفيد مراجعة المتخصصين بالقرب منك للتشخيص الدقيق والمعالجة الدوائية وفقا لذلك
    تمنياتي لك بالسعادة
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات