مشكلتي مع زوجي!

مشكلتي مع زوجي!

  • 39824
  • 2018-01-22
  • 490
  • مروى محمد

  • السلام عليكم اسال الله العلي العظيم ان يوفقكم لما يحبه ويرضاه انا لي 11 سنه متزوجة ولي 3 اطفال مشكلتي من اول سنه لزواجي اسال الله ان يكون ابتلاءا وليس غضباً وان يأجرني خيرا زوجي سليط اللسان عند حدوث اي مشكله بيننا يدعي علي ويسبني بمسبات يقشعر لها البدن واخر فتره اصبح يشتمني بنت الزنوة انا اعتذر عن كتابتها ولكن احاول ان اوضح بعض التفاصيل لعلكم ترشدونني للصحيح ومتذمر دائما وغير راض عن شيء وبخيل لدرجة انه كل ما جاب شي للبيت يقول انا ابتليت فيكم ويحرم عليكي اشتريلك مرة ثانيه واذا خلص شي من الاكل ونقص وطلبت منه يدعي علينا يقول ان شاءالله ما تشبعون وجعله سم على قلوبكم ودائما يجرحني امام اهله واهلي وانا الحمدلله ذات خلق وجمال ولا ازكي نفسي ولا ازكي على الله احدا يشهد ربي ثم اللذين يعرفونني انني غير مقصره معاه في اي شيء بعد طفلتي الاولى قررت ان اتطلق ولكن ربي لم يقدر لي ذلك بسبب تدخل الاهل وهو حلف امام الجميع انه سيغير من نفسه وسيعمل ويصرف علينا كنت اظن انها سنوات وسيتغير ولكن للاسف لم استطع ان اغيره اصبحت اقنع نفسي ان هذا طبعه والطبع يغلب التطبع وسأرضى بما هو عليه مشاكلنا اصبحت تزيد واصبح يشتم بناتي نفس الشتائم ويعايرني فيهم ويقول ساتزوج عليكي لانك ما جبتي لي ولد توكلت على الله وحملت وانجبت بفضل الله ولد توقعت منه ان يتغير ولكن نفس الشيء وانا كل مرة اسمع صوته اشعر ان قلبي سينفجر من شدة الالم اللذي اشعر به مرضت واصابني اكتئاب وصحتي تدهورت حتى ان الذي يراني لا يعرفني تغيرت 180 درجة كرهته كرها لا يعلمه الا الله لدرجة اني اتهرب منه اشغل نفسي باشغاال البيت واولادي حتى ينام لكي لا يطلب مني اصبحت اخاف ان يغضب مني ربي بسبب تهربي من الواجب الشرعي اصبحت من كثرة كرهي له لم اعد استطيع الدعاء له بالهدايه ابدلت دعائي وصرت ادعي ان الله يبدلني خيرا منه في الدنيا والاخره وان ييسر لي الطلاق ويكتب لي الخير فيه هل دعائي هذا حرام فكرت بالخلع ولكني وحيده انا في دولة اخرى بعيده عن اهلي وبسبب ظروفهم الماديه لا اريد ان ازيد عليهم ولا اعرف احدا ملاحظة اخرى هو لا يصلي الا نادراً واذا جاء احد من اهله يصلي مرة او اثنين امامهم مع اننا انا واهله ننصحه دائما ولكنه غير ملتزم بصلاته الا نادرا جدا ممكن صلاة واحدة كل4 ايام نحن على هذا الحال منذ 11 سنه تعبت جدا وصلت لدرجة اليأس اللهم لل تحملني ما لا طاقة لي به اللهم احكم بيننا بالعدل وانت خير الحاكمين اتمنى ان ترشدوني
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-01-23

    أ. عدنان سلمان الدريويش

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد
    أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يفرج عنك هذه الكربة وأن يصلح لك زوجك ونفسك وذريتك ....

    أختي الكريمة ... أشكر لك حسن ظنك بإخوانك في موقع المستشار ... وأسأل الله أن يعيننا على مساعدتك في هذه المشكلة .

    أولا ... أعجبني كثيرا حسن ظنك بالله وصبرك على زوجك مع ما فيه من سوء ... وواضح حسن تربيتك لأطفالك ( اللهم اجعلهم قرة عين لك ولزوجك ) .

    ثانيا ... المسلم مبتلى في نفسه وماله وأهله .. وهو على أجر بأذن الله إذا أحسن التعامل مع الله ومع الناس ثم صبر على ذلك .

    ثالثا ... لكل بني آدم حسنات وسيئات ولابد أن لزوجك بعض الصفات الحسنة ... مثل ماله من صفات سيئة ... لذا حاولي استغلال هذه الصفات الطيبة في إصلاحه .

    رابعا ... ركزي على الصفات الطيبة التي فيه وامدحيه عليها أمام الأولاد وأمام الناس .

    خامسا ... ابتعدي عن النقاش معه في الصفات السيئة والتزمي الصمت معه .. وابتعدي عنه وابعدي الأولاد خاصة إذا بدأ بالسب واللعن ....

    سادسا ... علقيه بأولاده ، اطلبي من أولاده ( الاحترام - تقبيل اليد والرأس - اللعب معه - الحديث معه ... )

    سابعا ... أعينيه على الطاعة بما تستطيعين مثلا ( صلي أمامه - تعاوني معه على رعاية أسرة - الصدقة - الدعاء للجميع أمامه أن يجمعكم في الجنة ..... )

    ثامنا ... الدعاء له بالصلاح والهداية وليس العكس وعدم اليأس من الدعاء ... واعلمي أن الهداية بيد الله وليست بيده هو ( ليس عليك هداهم ولكن الله يهدي من يشاء ) وهذا من باب الإيمان بالقضاء والقدر .

    تاسعا ... اهتمي كثيرا بصحتك ... وتذكري أنه لن ينفعك أحد بعد الله إلا صحتك ... فإذا فقدتيها فقدت كل شيء .... ولذا ابتعدي عن المواقف التي تسبب لك التوتر والضيق ... وابتعدي عن الأفكار السلبية ودائما رددي( صحتي أولا ) ..لذا ابحثي عن سعادتك مع اولادك مع نفسك مع صديقاتك ... اعملي بعض البرامج الترفيهية لنفسك والرياضية ... عيشي حياتك باستمتاع وبدون الرجل .

    عاشرا ... اهتمي بتربية الأولاد تربية حسنة ... العبي معهم ، خصصي وقت للمرح والقصص والضحك ... اشعريهم بالسعادة معهم ... ربيهم على القيم وبر الوالدين .


    الحادي عشر .... أدي الواجب الذي عليك أمام الله وأمام زوجك وأولادك ولا تقابلي الخطأ بالخطأ ... وتذكري أنك تؤجرين على صبرك وأعمالك .

    أخيرا أسأل الله أن يجمع بينكم على خير ويصلح لكم الذرية

    وصلى الله على سيدنا محمد
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات