سأنتحر بسبب مشاكل والداي

سأنتحر بسبب مشاكل والداي

  • 39773
  • 2018-01-10
  • 200
  • جيداء

  • السلام عليكم ورحمة الله\أبي في الستين من عمره وأمي الخامسة والخمسين متعلمان ومثقفان،أنا أكبر ابنائهم وعمري 32 سنة ، سنوات قهر أتعذب وتعذبت من بدأت أدرك ما حولي وهما في المشاكل ،لكن في السنوات الأخيرة زادت حدتها أبي يفتعل المشاكل افتعالا ويختلق الأسباب والمنغصات لأمي مع أنها امرأة صبورة وتحترمه كل الاحترام وتحبه.\طباعه سيئة جدا وتزيد سوءا مع الأيام كأنه يصغر عمرا ولا يكبر ،حياته كلها ينتقد لم اسمع منه يوما كلمة شكر أو ثناء يقدمها لهايتدخل في شؤون المطبخ والطبخ لا يعرف واجباته وحقوقه نحوها في حين يوبخها على واجباته ولو بدا له انها مقصرة فيها ولو قليلا لا يرحمها ومستحيل ان يرحمها لا لشيء سوى غطرسة رجل ويهينها امامنا يصرخ بوجها ويرفع صوته على مسمع الجيران .يذم أبناءه ويعاملهم بسوء مع انهم من انجح الأبناء وأخلقهم \في اصدار الاحكام وفي الفتاوى هو استاذ وله الحق دائما هو لا يخطئ هذا رايه .الخاطئة الاكبر في العالم تكن امي يضغط عليها ضغطا شديدا في امور الحياة وضعه المادي مرتاح جدا ومعيشنا عيشة الفقر والذل ،امي ما تشوف ولا مليم واذا قالت محتاجة اشتري حذاء سمعت ما لا يرضيها ،وجملته المشهورة ما عندي فلوس \تحملت منه الكثير لكنه اليوم يجدني له بالمرصاد مدافعة عنها ادخل في نقاشات معه حتى اوقفه عند حده بعدما رايت معاناة أمي معه ،ولكنه عنيد لا يرضخ سليط اللسان\وناتج كل هذا أنا اليوم بنت رغم نجاحي اصاب بانهيارات عصبية بسببه ،حالتي الصحية من سيئة لاسوأ ،وتوقفت عن دراستي العليا كل شي يتحطم في حياتي يوما بعد يوم وصارت تروادني افكار الانتحار بشكل كبير حتى اقتنعت بها بسبب المشاكل بسبب المنغصات وفي مقابلها المسؤوليات التي وجدت نفسي امامها وانا بعمر اصغر تعبت ويئست شوفولي حل\
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-01-12

    د. حمد بن عبد الله القميزي

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:
    أخي العزيز ... لقد قرأت رسالتك وتأملت فيها وشعرت بما تشعر به من حرقة وألم، وأدركت مدى حرصك على استقرار عائلتك وتوافق أمك وأبيك والانسجام بينهما، وبلا شك هذا يدل على شعورك بالمسؤولية وقيامك بدورك المأمول تجاه عائلتك.

    أخي العزيز ... والدك في الستين من عمره بمعنى أنه كبير في السن، وغالباً كبار السن يحتاجون إلى رعاية ومراعاة بحكم تغير نفسياتهم وتقلب أمزجتهم ومشاعرهم بين فترة وأخرى، وبالتالي فإن القرب من الوالد ومدارة ومحاولة أشغاله ببعض الأمور خارج المنزل أو ربطه بزملاء له أو رفقة يقضي وقته معهم خارج المنزل فإنه يخفف من كثرة احتكاكه بأمور المنزل وبالتالي يخفف ذلك من المشكلات التي تقع بينه وبين والدتك، وأيضاً مما يخفف من حالة والدك هو أن تسعى ووالدتك إلى عمل ما يرضيه والرد عليه دائماً بالكلمة الطيبة والأسلوب الجميل مما يساعد على تقليل غطرسته وتماديه في خطأه.

    أخي العزيز ... وأيضاً مما أنصحك به وأنصح أمك به هو الصبر على خلق الوالد، فإنه قد شاب عليه ومن شب على شيء شاب عليه ، ولذا فإنه من الصعب أن يغير سلوكه إلا أن يشأ الله، وهذا يدعوكم إلى الصبر والتحمل.

    أخي العزيز ... لقد أمرنا الإسلام ببر الوالدين مهما بدر منهما ومهما كان عمرهما وسلوكهما معنا، ولا شك انك تدرك ذلك وتسعى إليه لأنه باب إلى الجنة، وإن من البر بوالدك الصبر عليه ومحاولة تصحيح ما قد يحدث منه من أخطأ أو مشكلات داخل المنزل أو مع والدتك.

    أخي العزيز ... تدرك جيداً ما يترتب على إيذاء المسلم لنفسه فضلاً عن الانتحار، ومثلك من العقلاء لا يفكر في مثل هذا فضلاً عن أن يعمله، أو يتلفظ به أمام أي إنسان وبالأخص أمه أو أباه. (الانتحار)

    أخي العزيز ... اهتم بنفسك وبأمورك الخاصة مثل دراستك وعملك وفكر في مستقبلك فهذا يساعدك على الصبر والحماس لبذل المزيد والاستمرار في دراساتك العليا.
    أخيرا ... حرم الله الانتحار وأمر ببر الوالدين والصبر عليهما، وحث على الاهتمام بأمور الدين والدنيا وأوصى بالحكمة في التعامل مع الآخرين وخصوصاً الوالدين.
    وفقك الله ورعاك وأعانك على ما ورد من توصيات في هذه الاستشارة
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات