صديقتي تغتابني!

صديقتي تغتابني!

  • 38506
  • 2017-11-17
  • 345
  • سوسن

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته\\اردت استشارتكم عن طريقة التعامل مع "صديقة" _إن صح الوصف_ تحدثت عني بسوء من خلفي واغتابتني واصبحت تتجنب محادثتي وأنا بدوري كنت اتجنب الحديث معها، على سبيل المثال عندما تتحدث هي في قروب الواتس اب لا أعلق أنا على كلامها والعكس بالعكس!\\مع العلم بأنه لم يعد يجمعنا اي لقاء سوى محادثات القروبات في برامج التواصل الاجتماعي، اي ان العلاقة اصبحت شبه سطحية بيننا على الرغم من اننا كنا نجلس سوياً بشكل يومي في ايام الدراسة\\هذه الصديقة كنت قد التمست منها بعض المواقف الجارحة والسيئة وبصراحة فإن النفس قد طابت منها بعد معرفتي بأنها اغتابتني ولم أعد ارغب بصداقتها لأنه اتضح لي كمية الحقد في قلبها علي وسوء نيتها على بعض تصرفاتي العفوية وتحسبها لزلاتي وكأني عدوة لا صديقة!\\(( عندما اخبرت انا احدى صديقاتي الاخريات بأن فلانة لم تعد تتحدث كثيراً في القروب لا اسكت الله لها حساً، شعرت تلك الصديقة بالشفقة علي وبأني مُستغفلة تماما وخارج الصورة فأخبرتني بما حدث وأن فلانة قد تحدثت عني أمام جميع صديقاتنا وطلبت منهم ابلاغي بكلامها ذاك ولكن صديقاتنا رفضوا اعلامي ورفضوا التدخل والى اليوم وفلانة هذه لم تصارحني بما في نفسها وهذا مايزعجني لأني انسانة احترم المصارحة واتقبل اراء الاخرين بكل رحابة صدر واعتبر بأن الصراحة هي اللبنة الاساسية لأي علاقة كانت ))\\استشارتي هنا هي كيف اتعامل مع هذه الفتاة! هل اتجاهل الموضوع وكأني لم اسمع بشيء واستمر في هذه العلاقة الغريبة _الحل الذي لا يروق لي_\\ام هل أأخذ منها موقفاً وبدوري اقطع علاقتي بها وارفض صداقتها الزائفة!\\يروق لي الحل الثاني ولكن اجد صعوبة خصوصاً وأن صديقاتنا مشتركات! وانها لم تخبرني شيئاً بشكل مباشر وقد لاتعلم بأن الخبر قد وصلني!\\في الحقيقة فإن مربط الفرس الذي دعاني لاستشارتكم هو اني ارغب بعزيمة صديقاتنا المشتركات على حفلة خطوبتي _العائلية_ عدا هذه الفلانة! ولازلت افكر بأني لا اريدها ان تعلم بأنها الوحيدة الغير مدعوة للحفل!\\ماهو التصرف الصحيح والسليم من وجهة نظركم ؟!\\شكراً
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2017-11-26

    الشيخ أمير بن محمد المدري

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    أُختي الكريمة سوسن :أهلا وسهلا بك وشكرا على ثقتك .
    أهنئك على صراحتك وعلى تقبلك آراء الأخرين بكل رحابة صدر فهذا يُنبئ عن شخصية متميزة محبة للآخرين منفتحة على الجميع .
    ومن خلال قراءتي وتأملي في كلماتك المنثورة بين ثنايا الاستشارة أوصيك بالتالي:
    أولاً: لو سلّمنا أنها أصبحت تُعاديك فعلاً فمن أجمل وأفضل ما يُدفع به العداوات الدفع بالتي هي أحسن وهو أسلوبٌ قرآني ناجع ونافع؛ قال تعالى: (ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ) [فصلت:34]
    فكلما سمعت من الأخرين أنها فعلت أو قالت عنك شيء يكون الرد بالحسنى :"جزاها الله خير ، ما اعتقد أنها تفعل ذلك فأنا أعرفها" ،وغير ذلك من الكلمات التي تُظهر أنك لا تُعاديها ولا تشك في صداقتها.
    ثانياً: زادك الله علماً وفهماً فقد ذكرت في استشارتك شيئاً مهماً وبلسماً شافياً لكثير من المشاكل والعداوات التي تقع لنا ممن حولنا وهو فن التغافل والتجاهل؛ فعاملي هذه الصديقة كأنها ما قالت ولا سمعت عنها شيء ولا تتأثرين بما تقول أو يُنقل إليك وسترين العجب .
    ثالثاً: لتكن هي من أول المدعوين لحضور الخطوبة ولتعلم أن الناس معادن كمعادن الذهب والفضة وأن معدنك ذهب صافي لا يتأثر بما حوله.
    رابعاً: ليس حلاً أن تقطعي علاقتك بها وترفضين الصداقة فلا تكوني أنت البادئة بذلك .
    خامساً: رُب كلمة أحيت أُمة فاجعلي كلماتك تبني العلاقات ولا تهدمها كما فعلت هي .
    سادساً: تذكري بنتي الكريمة سوسن القول المأثور :
    أحبب حبيبك هوناً ما عسى أن يكون بغيضك يوماً ما
    وأبغض بغيضك هوناً ما عسى أن يكون حبيبك يوماً ما
    وفقك الله ورفع من شأنك وحماك من كل سوء.
    وصلي اللهم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات