إنهيار أم انفصال

إنهيار أم انفصال

  • 38069
  • 2017-09-23
  • 96
  • ام عبدالله

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته\اقدر جداا تعاونكم وحرصكم على مساعدة كل من يحتاج الى استشارة\تزوجت بعمر صغير15 سنة من ابن عمي يكبرني ب14 سنة\\لكن الحمدلله كنا موفقين جدا وكان حريص جدا على تشجيعي لاكمال دراستي \واكملت وواصلت الى ان حققت حلمي واصبحت طبيبة\والحمدلله\وناجحة في عملي ولله الحمد والمنة\\عمر زواجنا الان 24 سنة لدينا خمسة من الاولاد\ولدين وثلاث بنات\\زوجي جداااا طيب القلب. وحنون بالذات على اولاده واكثر البنات وهذا طببعي\\\المشكلة هذه الطيبة علمتهم ان لا يلتزموا بأوامره لانه متهاون في تنفيذ او حتى عمل انظمة وقواعد في البيت\\عكسي تماما \التناقض الموجود في بيتنا هو مصيبة كبيرة بالتسبة لي\اصبحوا لايحترموني ويلقوا علي اللوم دائما اني التي احرض اباهم عليهم\طبعا مشكلتي الكبيرة هي الاجهزة كحال الكثير\\اعرف كل الطرق والحلول كيف التقنين وعمل بدائل وجداول لكن لاتنفذ لان والدهم متهاون في تنفيذ المترتبات الناتجة من عدم تنفيذهم لهذه القوانين\الموضوع متعب جدا بالنسبة لي \اصبحت ابحث عن بدائل للاولادفمثلا دفعت مبالغ كبيرة مقابل ارسال ابني الكيير لدورات خارج المملكة الهدف منها انه يختلط ويعتمد على نفسه\وطول العام كنت اطلب منه ان يبحث عن اي وظيفة بدوام جزىء بغرض الاختلاط والابتعاد عن هذه المدمرات \ووالده كان يرفض بحجة الدراسة \\رغم ان لديه وقت كثثير والدوام لن يؤثر عليه\يعني هنا لو والده اصر ولم يناقضني كان وضع ابني افضل مماهو عليه الان\وضعه يبكيني دما يعني شاب لكن غير اجتماعي ولالبق اوعنده طلاقة لايحسن استقبال الضيوف وغيره \والله حاله مبكي جداااا\حتى انه غير حريص على صلاته في المسجد\فقط تنبيه بالكلام الحقني على المسجد \الله المستعان \\البنات اغلب اوقاتهم عليها للاسف لاشيء مفيد ابداااا\طبعا هو من اعمار صغيرة 7 سنوات عودهم على الكمبيوتر والايباد بحجة يستفيدوا لكن العكس ماحصل\ تخيل عندما نتفق على امر وهو كالعاده غير مقتنع بتنفيذه يخبرهم انه بموافقتي يتم مااريد\وهنا اصبحت في عيون ابنائي الشريرة المتسلطة\الله المستعان\\طبعا للايضاح اغلب المواضيع عن الوحبات السريعة والاحهزة. و. تحميلهم مسئوليات منزلية والاعتناء بالصغار\\جلست مع زوجي كثير جداا واتحاورنا ووضعنا خطط لكن لانتيجة مرضية\لانه من امن العقاب اساء الادب\\اخر اجتماع قبل شهر طبعا زوجي لايرى اي سلبية بل العكس يقول دايما زي الناس\وانتي شديدة ومعقدة\انا دايما اقل له احنا غيرلازم بيتنا يصير غير\المهم خلاصة الاحتماع الاخير واللذي هددت جديا بالانفصال اذا لم يتغير الوضع\انه زوجي لازم يتغير وانه هو المربي وهو صاحب القرار في البيت وكلنا تحت مظلته حتى انا\لابد ان يجمع بين الحزم والشدة وعدم التهاون في تنفيذ قراراته\لاني تعبت بعد هذه السنين كوني صاحبة القوانين والقرارات المكتوبة بدون تنفيذ \البيت اصبح كله توتر ومشاكل اشعر ان الكل ضدي ويعتبروني الشريرة تخيل يفضلوا اجهزتهم تكون معهم على ان يكلموني \في رمضان قاطعوني 15 يوم بدون اي كلمة وابوهم لم يتفوه او يصلح الا بعد انهياري وبكائي بحرقة المقاطعة بسبب الاجهزة \كان الهدف رمضان بدون اجهزة بل صلاة وقران لكن كالعادة لم ينفذ \\واتمنى اعرف كيف زوجي يحسن من شخصيته ويرى الصح والخطأ كما هو مطلوب رغم انه متعلم وحضر مئات الدورات المتعلقة بالتربية والاسرة\\لاني قررت اعطاءه شهر فرصة و الا الانفصال\لاني تعبت من كوني ام غير محترمة حتى امام الاهل وبعض الاقارب \تعبت كوني طبيبة ولي مكانتي وهيبتي في المستشفى وفي بيتي مهانة \اتمنى ان المشكلة واضحة واتمنى ايجاد حل مناسب لنا\جزاكم الله خيرااا
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2017-12-01

    أ. حامده علوان السهيمي

    بِسْم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
    نشكر لك حرصك الطيب على ان تكون استشارتكم بموقعنا المستشار آملين ان نكون عند حسن الظن
    رزقك الله همة عاليه و علما نافعا بإذن الله تعالى و إدراك جيد للأمور؛كما رزقت بزوج حنون ودود كما ذكرت و قد كنت محبةً له حتى بعد غضبك منه، وهبك الرحمن اولاد وبنات نعمة من الله وزينة لحياتك الدنيا فلله ًالحمد على ما اعطاك من نعمه ظاهرة وباطنه
    مشكلتك من جهتين:
    زوج مصر على رأيه انه لا ضرر من الأجهزه الإلكترونية على أولاده ،غير مبالٍ بما تقولين أو أنه لا قوانين بالمنزل ويلقي اللوم عليك و تظهرين بمظهرٍ غير لائق أمام اولادك
    الأبناء أخذت الأجهزة كل أوقاتهم و تشعرين انها ضاعت أعمارهم بلا فائدة
    العلاج:
    1- احتسبي الأجر في صبرك وعملك و انه لا سلامة في الدنيا من نكد و كدر لحديث(ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم والحزن ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه)متفق عليه
    2-اما الطلاق فلا أشجع عليه لما يظهر لي من صلاح زوجك و أنك قادرة بإذن الله تعالى على تخطي المشكلة فقط كوني قوية
    3-إنتي طبيبه ناجحه و نجيبه و قد تكونين مثالية جدا و هذا ما أرهقك و أستنزف منك راحة بالك فالمثاليون تضيع أهدافهم و تذهب غالبا للمستحيل فقد قالت العرب :إذا أردت أن تطاع فاطلب ما يستطاع
    4-إلجئي إلى لغة الحوار بينك وبين زوجك نحو الموضوع و قومي ببعض التنازلات لا تمنعي الأجهزة عنهم أبدا خفضي ساعات استعمالهم لها ،و اجعلي بينك وبين زوجك اتفاقيات مكتوبة كدستور للأسرة على الأمور المشتركه بينكم كأمور و مشاكل الأولاد هذه بحيث لا يسمح لأحدكم بخرقها و تتفقون على ما يحمله هذا الدستور بما يرضي كلاكما من أمور ماليه و عائلية فهذا يمنع بإذن الله تعالى من وقوع و تكرار المشاكل بإذن الله تعالى ،شجعي زوجك كثيرا ركزي على إيجابياته ثم قولي ما تريدين بعد ذلك بنبرة صوت هادئه مع ابتسامتك الجميلة
    4-أقترح عليك مع أبنائك عدة أمور لكن اعلمي قبل هذا أن سبب تعلقهم بالأجهزة هو فراغهم العاطفي بيننا و بينهم فإن زجرناهم و سيطرنا عليهم زاد فراغهم العاطفي و تعلقهم بها فجميل منك تلمس حاجاتهم العاطفيه كل بحسب مرحلته العمريه مستعينه بكتب الدكتور مصطفى ابو سعد،من أهم الأمور التي املاء فراغ الأولاد الرياضة و السباحة و ركوب الخيل أو تعلم البرمجيات و الحاسوب و اكتساب اللغة اما البنات فدورات حرفيه عمليه كالتجميل أو الأعمال اليدوية و كذلك اللغات و البرمجيات و التصميم و الديكور
    5-ألجئي قبل كل هذا للدعاء أن يجعل الله من زوجك و أولادك قرة عين لك و ألحي بالدعاء فربنا رب كريم
    أستودعتك الله الذي لا تضيع ودائعه متمنين لك حياة سعيدة .
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2017-12-01

    أ. حامده علوان السهيمي

    بِسْم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
    نشكر لك حرصك الطيب على ان تكون استشارتكم بموقعنا المستشار آملين ان نكون عند حسن الظن
    رزقك الله همة عاليه و علما نافعا بإذن الله تعالى و إدراك جيد للأمور؛كما رزقت بزوج حنون ودود كما ذكرت و قد كنت محبةً له حتى بعد غضبك منه، وهبك الرحمن اولاد وبنات نعمة من الله وزينة لحياتك الدنيا فلله ًالحمد على ما اعطاك من نعمه ظاهرة وباطنه
    مشكلتك من جهتين:
    زوج مصر على رأيه انه لا ضرر من الأجهزه الإلكترونية على أولاده ،غير مبالٍ بما تقولين أو أنه لا قوانين بالمنزل ويلقي اللوم عليك و تظهرين بمظهرٍ غير لائق أمام اولادك
    الأبناء أخذت الأجهزة كل أوقاتهم و تشعرين انها ضاعت أعمارهم بلا فائدة
    العلاج:
    1- احتسبي الأجر في صبرك وعملك و انه لا سلامة في الدنيا من نكد و كدر لحديث(ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم والحزن ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه)متفق عليه
    2-اما الطلاق فلا أشجع عليه لما يظهر لي من صلاح زوجك و أنك قادرة بإذن الله تعالى على تخطي المشكلة فقط كوني قوية
    3-إنتي طبيبه ناجحه و نجيبه و قد تكونين مثالية جدا و هذا ما أرهقك و أستنزف منك راحة بالك فالمثاليون تضيع أهدافهم و تذهب غالبا للمستحيل فقد قالت العرب :إذا أردت أن تطاع فاطلب ما يستطاع
    4-إلجئي إلى لغة الحوار بينك وبين زوجك نحو الموضوع و قومي ببعض التنازلات لا تمنعي الأجهزة عنهم أبدا خفضي ساعات استعمالهم لها ،و اجعلي بينك وبين زوجك اتفاقيات مكتوبة كدستور للأسرة على الأمور المشتركه بينكم كأمور و مشاكل الأولاد هذه بحيث لا يسمح لأحدكم بخرقها و تتفقون على ما يحمله هذا الدستور بما يرضي كلاكما من أمور ماليه و عائلية فهذا يمنع بإذن الله تعالى من وقوع و تكرار المشاكل بإذن الله تعالى ،شجعي زوجك كثيرا ركزي على إيجابياته ثم قولي ما تريدين بعد ذلك بنبرة صوت هادئه مع ابتسامتك الجميلة
    4-أقترح عليك مع أبنائك عدة أمور لكن اعلمي قبل هذا أن سبب تعلقهم بالأجهزة هو فراغهم العاطفي بيننا و بينهم فإن زجرناهم و سيطرنا عليهم زاد فراغهم العاطفي و تعلقهم بها فجميل منك تلمس حاجاتهم العاطفيه كل بحسب مرحلته العمريه مستعينه بكتب الدكتور مصطفى ابو سعد،من أهم الأمور التي املاء فراغ الأولاد الرياضة و السباحة و ركوب الخيل أو تعلم البرمجيات و الحاسوب و اكتساب اللغة اما البنات فدورات حرفيه عمليه كالتجميل أو الأعمال اليدوية و كذلك اللغات و البرمجيات و التصميم و الديكور
    5-ألجئي قبل كل هذا للدعاء أن يجعل الله من زوجك و أولادك قرة عين لك و ألحي بالدعاء فربنا رب كريم
    أستودعتك الله الذي لا تضيع ودائعه متمنين لك حياة سعيدة .
    • مقال المشرف

    التربية بالتقنية

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات