أكره أنوثتي

أكره أنوثتي

  • 37518
  • 2017-06-05
  • 102
  • كيان

  • السلام عليكم \انا ابلغ من العمر 28سنه مشكلتي انني اكره أنوثتي اشعر ان الانوثه بحد ذاتها ابتلاء أتمنى أني لو مت طفله افكر بالانتحار لكن مايردني هو خوفي من عقاب الله ابتلاني الله بحكمته وعدله ورحمته بمرض السكري وانا طفله ثم بعدها بالضغط ثم بالقولون ثم بالقلب وامراض اخرى مشكلتي تتعلق بامور بالدين فلماذ كل شيء\للرجل ليس للمراه شيء الا يسير اقراء في كتب الدين ان الله فضل الرجال على النساء وان الرجل افضل من المراه رغم عدم إيماني بهذا الامر الا أني اجده في جميع كتب الدين فاراء ان الله ميز الرجل بامور وميز المراه بامور فلماذ يقولون ان الذكر افضل من الأنثى هل جاء الاسلام ليعزز نظريه تفضيل الذكر التي كانت في الجاهليه لماذا رغم شقانا وكدنا وصراعنا في الحياه لا يذكر فضلنا ويقولون ان الذكور افضل ايضا ؟؟\وحديث (ايما امراه دعاه زوجها الى فراشه فأبت ..)لماذ تلعن الملائكه المراه اذا لم تكن معذورة ولا تلعن الرجل اذا لم يكن معذور والزوج ان منعته حقه له ان يتزوج الثانية والثالثة والرابعة اما هي ان منعها حقها أين تذهب ولا يجوز لها غيره عندما اقراء في القران آراء مبدأ المساواه بين الجنسين في هذا الجانب وحاجتهما له (والزانيه والزاني )(وقل للمؤمنين يغضو من ابصارهم ويحفظوا فروجهم ..وقل للمؤمنات يغضضن..)(والحافظين فروجهم والحافظات)(والذين هم لفروجهم حافظون الا على ..)\والحديث <النساء شقائق الرجال>وعندما قال الرسول للصحابي <وان لزوجك عليك حق> والايه (هُن لباس لكم وأنتم لباس لهم)(ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجه)هل هذه الدرجه تعنى ان للرجل حقوق انسانيه ليست للمراه ام هي القوامه \يقولون ان هذا الحديث فيه تخصيص للمراه لكن هناك حكم فيه تخصيص للنساء في القران والسنه في قذف المحصن ففي القران (ان الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنو في الدنيا والاخره ) وفِي الحديث من السبع الموبقات <قذف المحصنات>فكيف يقولون ان الحكم يشمل الجنسين برغم التخصيص للنساء بالقران والسنه ثم يقولون بان اللعن خاص بالنساءاليس هذا تناقض ام لانه في مصلحه الرجل اليست الحاجه للعفه والمتعه في الجنسين وإلا لماذ شرع الزواج للعقيم حتى \ هل اذا نضر الله سبحانه للرجل يريد المعاشره وزوجته ترفضه يغضب عليها واذا نضر الله امراه تريد المعاشره وزوجها يرفض لا يغضب عليه هل الله سبحانه حاشاه يحاسب العباد بالعمل او بالجنس اذا كان ذكر لا يعاقب اما الأنثى تعاقب \لماذ العلماء خصصوالعقاب للمراه بالرغم من ان وضع المراه في هذ الجانب اعظم حاجه فليس لها غيره \هل الدين والاحكام تتوقف على أقوال العلماء وان اسلم لهم عقلي في جميع اقوالهم ام يحق لي ان أستخدم عقلي في الفهم في الدين والاستنباط مع احترامهم وإجلالهم \حتى في مسأله الطلاق كيف يجوز ان يطلق بلا سبب اما هي فحرام عليها رائحه الجنه بالرغم من ان الأثر عليها اعظم من عليه وقول الرسول عليه الصلاه والسلام (وكسرها طلاقها )فهو ان طلق فلن يتاثر نفسيا وسيجد من تتزوج به اما هي فستكسر وتتاثر نفسيتها وفرصه زواجه تقل ولن يصبح عندها دخل ان لم تكن موظفه هذا والمصيبه العظماء ان كان لديها أطفال فهل ؟\وكيف يقولون انه يجوز للزوج السفر بدون إذن ورضاء الزوجه ويستدلون بان عمر أمسك الجيوش اربعه أشهر فهذا سفر الضروره للعمل او الجهاد اما سفر السياحه والتنزه أليس هذا نوع من الهجر والظلم لها فإذ كانت الزوجه ناشز فلا يهجرها في غرفتها اكثر من ثلاثه ايّام واذا كانت متزوج يجب ان يعطيها ليلتها وإلا يعتبر ظالم لها فكيف يسافر للسياحه بدون رضاها ويجلس بالأسابيع والشهور وهذا كله باسم جائز له واذا هي هجرته يوما قامت الدنيا وقام الجميع يهددها بلعنته الملائكه وغضب الله وكأنه إنسان له حقوق اما هي فليس انسانه ليس لها الا ان تكون قابعه بالبيت ومتعه وتسليه له وخادمه له ولأولادها \لماذ اختصرو حقوق الزوجه في المأكل والمشرب والملبس والسكن فكأنه اذا وفرها لم يبق لها شيء فحتى الحيوانات لها هذه الحقوق اين حقوقها النفسيه والجنسية التى يطالبونها ان توفرها للزوج ولا يطالبونه بها \اعلم ان العده واجبه ولكن لماذايقولون انها اكرام للزوج واعتراف بفضله ولعشرته اذا كان هذا هو السبب فلماذ لايكون للأب والام عده اعتراف بفضلهم الذي لا يساويه فضل ولماذ ليس على الزوج اكرام للزوجه واعتراف بفضلها أيضا وعشرتها؟؟ \ولماذ ديه المراه في النفس وما دون النفس اقل من الرجل يقولون لان الديه في النفس تذهب لأهل القتيل ولا يستفاد منها المقتول لو سلمنا بهذا الامر فلماذا دون النفس هي اقل واذا زاد جرحها نقص قدرها ؟؟\ولماذ الأب احق بتسميه ابنائه من الام برغم ان الام تقاسي الام منذ حملها الى وفاتها ؟؟\دائما اسمع وإقرا ان الاسلام أكرم المراه وانا اؤمن بذلك وان الاسلام أكرم الانسان ذكر وأنثى لكن عندما اقرأ في بعض تفسيرات القران واحكام فقهيه تختص بالمراه آراء اجحاف وهضم ومصادره لحقها الإنساني قبل الديني \فلماذ كل شي للرجل من حريه وحقوق حتى في الاخره النساء اكثر أهل النار والرجال لهم الحور العين في الجنه \رغم الذنوب والكبائر التي يرتكبها الرجال أيضا فهل اذا قال الزوج لزوجته مارايت منك خير قط او انه يكثر اللعن سيدخل النار بناء على العمل ام هو أيضا مختص بالمراه؟\لماذا كلما طالبت في امر يقولون المراه كانت في الجاهليه وكانت وجاء الاسلام وأكرمها وانا آراء احكام جاهليه؟؟\لماذا ينضر إلينا بنضره تقليل ودونية وأننا ناقصات وفتنه وشر ومخلوقين معوجات أليس الرجل ناقص ومعوّج أيضا ام ان طينته من ذهب او ملك لا يخطي ؟؟\لماذ كتب بعض الدين تتعامل معنا بهذه النضره الدونيه؟؟ لم أكن أعاني من اي هم حتى بدأت اقراء في كتب الدين واسمع من بعض رجال الدين عن الرجل والمرأه في الاسلام \هذه بعض وليست كل الأمور التى تضايقني وتجعلني اكره انوثتي فأنا لم اكتب كل مافي قلبي من هم وألم \لهذا اكره انوثتى اكرهها ..اكرهها ناقصه في كل شيء \لماذ الرجل حر في كل شيء وله النضره العليا والكمال وله كل الحقوق اما نحن فتابعات وناقصات وكل حياتنا محدوده وضيقه اهكذا يعاملنا الاسلام مسلوبات \كرهت نفسي وحياتي وأنوثتي أتمنى ان الرسول حي اشكو له ألمي حزني همي حياتي الكئيبه باسم الاسلام \\
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2017-11-01

    د. بديع عبد العزيز القشاعلة

    اللا عليكم
    اعتقد ان الفكر المغلوط لديك عن فهم معنى الانوثة وقيمتها وكذلك عدم فهم رأي الاسلام والقران الكريم بالصورة الصحيحة شكل لديك فكرا مشوهاً عن الانوثة ومن هنا تغيير شعورك تجاه الانوثة الى الكراهية وظهرت سلوكيات لديك كالغضب والاحباط ..
    ان علاج مشكلتك يجب ان يبدأ من تغيير فكرتك المغلوطة وتصحيحها وذلك من خلال القراءة الصحيحة والمصادر الصحيحة والاشخاص الذين يمكنهم فهم نصوص القران ليس فقط سطحيا كما ذكرت انت.. هذا من شأنه ان يبدل شعورك تجاه الانوثة وبالتالي يغير سلوكك ..
    هذا والله ولي التوفيق
    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات