المخاوف تجلب لي الهموم .

المخاوف تجلب لي الهموم .

  • 36816
  • 2016-10-24
  • 249
  • السائل

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بدات حال قبل خمس سنوات تقريبا عندما كنت اسوق في خط سريع وفجاه جاتني زي الدوخه وخفت منها واصبحت اسوق في الخطوط السريع في المسار الايمن على سرعه جدا قليله وكاني داخل المدينه .. اما في داخل المدينه اسرع بمعنى احب الاماكن الضيقه .. راحت الايام وانا على هاذ الحال بعدها قبل 4 شهور دخلت والدتي المستشفى وكل يوم في زياره لها خلال مدة بقائها في المستشفى تعبت تجيني زي الدوخه والخمول الشديد اذا طلعت من البيت اروح المستوصف اخذ مغذيه وارجع البيت فقط وصرت اكره ازورها لنو احس بدوخه .. فا احد زيارتي لها وخروجي من عندها جاني رعشه في الجسم ودوخه واصبح ريقي ناشف وخفقان سريع في القلب .. بعدها خرجت من المستشفى .. مرت الايام واصبحت كل ما اريد ان اذهب الى اي مكان يضيق صدري بشده مع خفقان واصبحت مالزم البيت .. ولاحول ولاقوة الا بالله .
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2017-01-02

    د. محمود أحمد خيال

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    الأخ السائل الكريم:
    تأتي كثير من الأعراض النفسية بشكل حاد ومكثف جدًّا، وبدون أي ارتباط سببي، ويعد القلق من أكثر أنواع الحالات أو الأمراض شيوعًا الذي يأتي بهذه الطريقة، وهناك نوع خاص جدًّا من القلق له خاصية –الفجائية والشدة – وإعطاء شعور اكتئابي سخيف، وغالبًا لا تستمر طويلاً .
    وفي بعض الأحيان ربما يكون هنالك اضطراب في الغدد، وهذا لا يظهر فجأة لكن نستطيع أن نقول إن هذا نادر ما يحدث وفيه الكثير من الأشياء التي لا تكون في الحسبان، وحين تُجرى الفحوصات تتضح الصورة .
    لا تنزعج أبدًا، الخطوة التي تتخذها هي أن تذهب وتقابل الطبيب وتقوم بإجراء الفحوصات العامة، وفي ذات الوقت هذا الشعور بالاكتئاب الذي يعقب القلق تخلص منه من خلال التفكير الإيجابي، من خلال أن تُدخل على نفسك أفكارا جميل .

    وأنصحك أن تطبق تمارين الاسترخاء، هذه التمارين مفيدة جدًّا، وطبقها مع بداية نوبات القلق الشديد الذي يأتيك ..
    تمارين التنفس المتدرجة تعتبر من أفضل وأروع وأحسن ما يؤدي إلى اختفاء مثل هذه الأعراض ، ويمكنك الرجوع للموقع في استشاره سابقة عن الخوف والقلق يمكنك الاستعانة بها ومراجعتها..
    بصفة عامة، صرف الانتباه يعتبر شيئًا أساسيًا للتعامل مع مثل هذه الأعراض، صرف الانتباه له مراحل وله خطوات وله متطلبات :-
    أولاً: التجاهل بقدر المستطاع للأعراض .
    ثانيًا: القيام بفعل مخالف تمامًا أو مضاد للحالة القلقية .
    ثالثًا: عدم التخوف من التبعات، يعني ألا يكون هنالك قلق مستقبلي.
    رابعًا: تغيير نمط الحياة بعض الشيء، وتكثيف الأنشطة الحياتية اليومية، وهذا يكون قطعًا من خلال حسن إدارة الوقت والحياة .

    في حالة استمرار هذه الأعراض معك لمدة أسبوعين آخرين مثلاً، هنا أنصحك بمقابلة الطبيب النفسي، هذا قد يكون أفضل، لكن عمومًا هذا الأمر أمر عرضي وسوف ينتهي " إن شاء الله تعالى" .
    يمكنك أخي الكريم الاستزادة من كتاب دكتور عبد الستار إبراهيم [العلاج السلوكي سلسله إصدار عالم المعرفة] للتعرف على طرق الاسترخاء وتدريبات التنفس بالتفصيل، والله الموفق .

    • مقال المشرف

    الشيخ الرومي.. وجيل الرواد

    أكثر من مائة عام (1337-1438هـ) عاشها الشيخ الراحل عبدالله بن محمد الرومي. وانتقل إلى رحمة الله تعالى يوم الخميس الماضي، السابع عشر من جمادى الآخرة من عام ألف وأربعمائة وثمانية وثلاثين للهجرة. واحد من جيل الأدباء الرواد، لا يعرفه جيل اليوم، عم

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات