ضيق وضجيج غيرة !

ضيق وضجيج غيرة !

  • 36737
  • 2016-09-01
  • 267
  • المسترشدة

  • أنا امرأة عمري 34 متزوجة لي تقريبا 12 سنة لم أرزق بأطفال زوجي يكبرني بأشهر العلاقة بيننا هو يدعي حبه لي و أنا متذبذبة مرة احبه ومره لا..
    مشكلتي أنني تضايقت من تصرف زوجي ومحتارة هل انا على حق ام لا ولله الحمد بنينا مسبح في منزلنا وهذا غير علينا جو كثير ودائما أفكر في أهلي وأهل زوجي أن هذا سيسعدهم إذا زارونا وفعلا ولله الحمد..ولكن المشكلة أن زوجي صار يعلم البنات اللي تقريبا بعمر10-11 سنة السباحة أكثر ما يضايقني الغير محرم لهم مثلا بنات أخواتي و أيضا بنت أخته لان توقعت تعليمه لهم فقط كلام أعملي كذا وكذا..
    ولكن طلع تدريبه لهم عن طريق اللمس فمره وجه لوجه ومره البنت تحط يدها على ظهره وأكيد في طريقة التعليم يكون فيه تلاصق بينهم كبير ولكن ان شاء الله ليس لدرجة السوء ...الخ
    بصراحه الموضوع ليس غيره وان كان غيره فيحق لي و لماذا لا يعلمها أخوها السباحة وهو ماهر في السباحة ولماذا زوجي يقبل بذلك؟ وهو ملتحي حتى وان كان غير ملتحي فالبنات في ذا العمر ملامح الانوثه ظاهره فيهن ..ياليت توضحو لي هل يحق لي ان اتضايق واذا كرر الموضوع كيف أوضح له ان هذا عيب المشكله انه عارف انه يضايقني بتصرفه ولا حظ على نظراتي اني متضايقة ولكن لا يهتم لي ..افيدوني بارك الله فيكم .
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-09-07

    أ . محمد شاكر الدوسري

    عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وحياك الله أخيتي الكريمة :
    أما ما ذكرت من مشكلتك وسؤالك الذي طرحته في نهاية الاستشارة هل لي حق أن أتضايق ؟ ، فنعم من حق أي امرأة محبة لزوجها أن تغار عليه وأن تحرص على الاحتفاظ به؛ لأنه طريق من طرق دخولها الجنة كما في الحديث : هو جنتك .....
    ولي مع استشارتك وقفات :
    الأولى : اجعلي الماضي خبرة واستفادة مرت عليك واستمتعي باللحظة الحاضرة وخططي للوقاية في المستقبل، فما حدث من زوجك انتهى وانقضى، وهناك طرق الأصل قمت بها قبل وأثناء قيامه بتعلم السباحة مثل اتخاذ قراراك مبكرا في الحديث معه ، كذلك إخبار أمهات البنات أو أخواتهن من تعلمهن السباحة وغيرها من المقترحات ولكن ركزي في الآن والمستقبل .
    الثانية : اتضح من خلال استشارتك أنك تجاملين زوجك وتترددين في الحوار الصريح معه مما دفعه ليقوم بهذا السلوك البريء الطبيعي في وجهة نظره لذا لابد من تقوية ممارسة مهارة بوح المشاعر والاتفاق معه على تحديدها في يوم معين أو أن تكون عفوية بينكما وتكون على النحو التالي : -
    ( 1 ) أن تكوني مرسلة لمشاعرك الإيجابية تجاه زوجك قولا وفعلا :
    مثل القولي: أنت في عيني جوهرة وفي أنفي عنبرة وفي لساني سكرة ، أنت رقم واحد في حياتي ، أنت أجمل هدية عرفتها ، الله يسعدك في الدنيا والآخرة كما أسعدتني، أنت نور البيت يا سيد الكل (عطيه من الرخيص ) سيعطيك من الغالي والنفيس وغيرها من الكلمات الطيبة.
    من القولي : نقل مشاعرك له فيمن تحدث فيه مثل : ما تصدق شعرت بالفخر عندما جاءت سيرتك وأنا بيت أهلي يغبطوني فيك ويقولون حظك يا فلانة .
    مثل الأعمال : قام بشراء شيء ولو يسيرا اشكريه ، أرسلي رسالة إعجاب وتقدير له ، قام بشيء لصالحك ، ،تقديم هدية له ، عمل مفاجأة له وتأخذين أفكار من كتاب جميل بعنوان (أفكار رومانسية رائعة ) للأستاذة لمى عبدالله ، تذكري المناسبات الجميلة واستثمريها في التوافق الزواجي بينكما .

    إتقان الأكل الذي يحب (فقد يكون الطريق إلى قلبه معدته)
    حسن الاستقبال والوادع : بقبلة ، لمسة ،ضمة ، وبطلاقة الوجه :فكم ابتسامة أزالت هم عند العودة : ترتيب البيت ، اللباس ، الرائحة ، شعر، نظرات العيون .السحر الحلال أنوثتك سر سعادتك ، التزين والتجمل .

    ( 2 ) أن تكوني مستقبلة لمشاعره الإيجابية بالفرح والسرور والدعاء له :
    القولية والفعلية: جاءته ترقية ، تكريم ، نجاح ، تفوق تستقبلين مشاعره حتى لو كنت متضايقة منه أو مع غيره أو تعانين من مشكلة صحية جسدية أو نفسية مثل اضطرابات ما قبل العذر الشرعي ، حب ما يحب من هوايات .
    ( 3 ) أن تكوني مستقبلة لمشاعره السلبية برضا وتقبل : فقد ينتقدك في طريقة معينة أو فعل لم يعجبه أو تقصير في شيء هو يريده ويرغب فيه وتدفعين بالتي هي أحسن مثل : أبشر وحاضر وما يكون خاطرك إلا طيب وعلى راسي ، وش يرضيك حتى أرضيك و ما شابهها .

    اعلمي أن وراء كل سلوك دافع إيجابي : فلا تذهبي للسلوك مثل لماذا عصبت علي وإنما الدافع له ما هو و تقولين في نفسك قد أكون أنا جزء من المشكلة أو يريد كلمته تكون نافذة حتى يشعر بذاته والرجل عادة يستمد قوته من تنفيذ أوامره ، فنفذيها مالم تكن إثما ومعصية .
    ( 4 ) إرسال مشاعرك السلبية تجاهه : وهذا بيت القصيد أن تقولي ما في خاطرك والي كدر خاطرك في سلوك صدر منه بهدوء وحب وود مثل : حبيب قلبي ترى أخذت في خاطري وغرت عليك عندما فعلت كذا وكذا وش رأيك أنت ودي أسمع منك ...
    وهذه نتيجة للخطوات الثلاث إذا قمت فيها ستأتيك مجانية أي رقم ( 4 ) ـ ضعي إستراتيجية معه عند الخلاف كما قال أبو الدرداء رضي الله عنه لزوجته : إذا غضبت فرضيني وإذا غضبت رضيتك فإذا لم تكن هكذا فما أسرع ما نفترق .

    • مقال المشرف

    في ذكرى المبارك

    يقيم في ذاكرتي كما تقيم غيمة فوق روابٍ خضر تسبح في نضارة وبهاء.. كأنني اتفقت مع الموت.. منذ أن غيبه عن ناظريَّ ألا يغيبه عن روحي وقلبي.. كثيرا ما أحنُّ إليه وأعيش مع ذكراه ولا أبوح بذلك لمن حولي.. حتى لا أعود إلى حضوري وشهودي الذي ليس معه سو

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات