هل ما أعاني منه بواسير ؟

هل ما أعاني منه بواسير ؟

  • 36720
  • 2016-08-29
  • 381
  • السائل

  • السلام عليكم
    شاب عمري 26 سنةامارس الرياضه بانتظام وزني 58طولي 174لاعب كرة قدم منذُ سنتين اشعر باحساس غير مريح او حرقه في فتحة الشرج غير مستمر يأتي على فترات خلال الست اشهر الماضيه احسست بانفاخ حول فتحة الشرج اثناء التغوط بدون الم او نزيف واحساس بحرقه احيانا والانتفاخ يزول بعد الاخراج مباشره لا اعلم هل هو بواسير؟..
    مع العلم ان الانتفاخ حول الفتحه يزول وليس من داخل الشرج ولا يبقى اثر للورم ام الانتفاخ مع العلم انني اتغوط بوضعيه القرفصاء فهل هذا مضر ام لا؟ وهل لها علاقه ان كان بواسير لاقدر الله؟ واسمح لي يادكتوراشعر بحرقة في فتحت الشرج احيانا وليس دائماهل ما اعاني منه بواسير؟.
    وهل هناك طريقه للتخلص منه بدون جراحه؟وهل ان كان لابد من اجراء الجراحه لا قدر الله هل ساستطيع لاعب كرة القدم لانني لاعب في احد الانديه وانا احب اللعبه كثيرامن خلال بحثي وجدت من يقول لتجنب الاحساس غير المريح اثناء الجلوس او الحرقه شعور غير دائم ياتي على فترات متقطعه ينصحون باستخدام تحاميل اسمها نيوهيلار هل تنطبق على حالتي وهل استخدمها ام لا؟ اتمنى ان احصل على اجابه.
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-10-02

    د. قاسم بن محمد الداود

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وشكرا لك على الاستشارة .
    أنصح الأخ السائل:-
    بضرورة عرض حالته على استشاري جراحة الشرج، فالأعراض المذكورة لا تنطبق تماما مع البواسير لعدم وجود دم بعد التغوط، ولكنها أشبه بأن تكون شرخ شرجي..
    وعلى كل حال فإن التشخيص من خلال الفحص السريري سيجيب على السؤال ويحدد التشخيص بناءا على ذلك يمكن الإجابة على جميع التساؤلات الأخرى والبدء في العلاج .
    • مقال المشرف

    الحضانة.. القرار المحكم

    جدران البيت المهجور من العاطفة والحنان والمودة والرحمة تكاد تنطبق عليه كل لحظة وأخرى من الجهات الأربع، لم يعد للحياة طعم ولا معنى، شعور ضاغط بأن انهيار العلاقة الزوجية بات وشيكا، وليست هي المصيبة التي تخاف من وقوعها، بل هي تتمناها، ولكن المصيبة

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات