مظهره سبب جفائي .

مظهره سبب جفائي .

  • 36511
  • 2016-04-11
  • 779
  • السائلة .

  • انا تزوجت بشكل تقليدي المشكله كملت شهر وياها والحين هو مسافر المشكلة انا ما اطيق زوجي ما احس باي حب تجاهه احس الدنيا تدور براسي والله ما ادري يمكن شكله يمكن عشان ما اعرفه من قبل يمكن عشان عقيته ما ادري احول اتاقلم بس ما اقدر ابي حد يساعدني ما ادري المشكله هو يحبني واشوف هالشي بعيونه بكلامه.
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-05-16

    د. حنان محمود طقش

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    حياك الله عزيزتي في موقع المستشار..
    جاءت استشارتك شديدة الاختصار مغفلة العديد من الأمور التي قد تكون السبب وراء مشاعرك السالبة تجاه زوجك!؟.
    لنبدأ بتوضيح أن مصدر المشاعر هو العقل وأحكامه على مختلف الأمور، وما يقبله العقل تتحمس له المشاعر وما يرفضه العقل تنقلب عليه المشاعر أيضا، ولهذا فإن ما سيساعدك على تفهم مشاعرك تجاه زوجك هو مراجعة أفكارك، ثم تصحيح وتغيير هذه الأفكار بما يسمح بتنمية مشاعر إيجابية نحو زوجك.
    لديك فكرة سالبة عن طريقة ارتباطك به تحتاج لتصحيح، ذكرت أن زواجك كان بالطريقة التقليدية تروج الفضائيات والروايات للحبكات والعلاقات العاطفية وتنفر في نفس الوقت من الزواج الشرعي القائم على أحكام العقل، ولا بد أن شيء من هذه الأفكار موجود لديك ويمنعك من الإقبال على زوجك.
    تشير التجارب إلى أن العلاقات العاطفية تسبب الألم أكثر من السعادة ولا تقدم الاستقرار النفسي الذي هو الهدف من وراء الزواج، وذلك من الناحية النفسية عدا عن رفض الشرع والمجتمع للعلاقات العاطفية، فالزواج الموصوف بأنه تقليدي هو زواج يقوم على موافقة العقل للاختيار بعيدا عن اتباع الأهواء، ويراعي التكافؤ بين الطرفين تقدم زوجك لك بالطريقة التقليدية يعني أنه إنسان جاد وصادق ومستقيم ومباشر، وعلاقته جيدة مع أسرته التي بلا شك تقدم من خلالها لخطبتك، هل سبق لك أن فكرت بهذه السمات الإيجابية لشخصيته التي تشير لها طريقته في الزواج؟، سمات تستحق التقدير والاحترام بلا شك.

    ذكرت أنك تنفرين من شكله، تذكري أن الأجساد والأشكال مجرد وعاء لاحتواء النفس والروح والشخصية وهي الأهم. الأشكال تتبدل وتتغير مع العمر ولكن الشخصية والنفس باقية، الشكل يشبه ورق تغليف الهدايا له قيمة مؤقتة لا تقارن بمحتوى الهدية، هل تحتفظين بالهدية أم بورق التغليف؟، لن أنكر عليك بأن للأشكال دور في تقيمنا لبعضنا البعض ولكن تأثيرها ضعيف ويزول مع التعود مع الأيام، ويمكنك أن تساعديه على الاهتمام بهندامه مما يزيد جاذبيته لك.

    ومهما كان شكله الخارجي فإن الأهم ما في قلبه لك من مشاعر وتقدير ذكرت أنك ترينها، فهي ما ستضمن لك السعادة والاستقرار في حياتك وليس جاذبية شكله الخارجي، هي فعلا من سيشاركك الحياة لا صورته الخارجية.

    أخيرا... ذكري نفسك بالأسباب التي دفعتك للموافقة على الزواج منه، سواء كانت اجتماعية أو نفسية أو حتى مادية فلا بد من وجود أسباب دفعتك للموافقة عليه تذكرك لهذه الأسباب سيزيد من تقديرك لزوجك ويدفعك للمحافظة عليه، ومع تغير طريقة تفكيرك سيزيد تقديرك لزوجك وتبدأ مشاعرك بالميل نحوه مع حسن معاملته لك، ستبدأ بالود وتنتهي بالرحمة والسكينة إليه.
    وفق الله بينكما وجمعكما على خير.
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات