زوجتي تتهمني بتجاهلها .

زوجتي تتهمني بتجاهلها .

  • 36495
  • 2016-04-10
  • 1189
  • السائل

  • السلام عليكم ورحمة اله وبركاته ارجو منكم النصيحة فى موضوع أسري اولا أنا اعمل ببلد غير بلدى الام وكان لي صديقا يعمل بشركة اخرى بنفس المكان وكان لديه العديد من المشاكل فى عمله وكان يسكن فى سكن وفرته له الشركة وعندما عاد من سفره ذات مرة وجد شخص اخر فى غرفته ومديره المباشر هو من امر بذلك بحجة انهم سوف يصرفوا له بدل السكن عند نهاية الشهر فما كان منه سوى ان ذهب لاستأجار شقة ولانه عاد حالا من سفره فلم يكن لديه مال كافى وطلب منى ان اقرضه بعض المال فعرضت عليه ان يأتى للاقامة معى حتى نهاية الشهر وخاصة ان زوجتى واولادى مسافرين ولن يعودوا قبل 3 شهور ووافق فى فرح مختلط بخجل واحراج وشرط ان يدفع الايجار مناصفة معى وكان ردى ادفع ما تستطيع وقتما استطعت وعندما اخبرت زوجتى بهذا استشاطت غضبا وبدأت نوبة من الخناق المستمر واتهمتنى انى اتصرف فيما يخصها بدون اذنها و علمها وعليه فهى ترانى لا احترمها واهمشها فى حياتى مع انى وضحت لها انه يقيم فى غرفة الجلوس وغرفتنا مغلقة دائما بالمفتاح وحتى كالون الشقة غيرته حتى اذا غادر اعدت القديم الذى مفتاحه معى ومع زوجتى فقط ولكنها لا تسمع ولا ترى وتعيد كلامها مرارا وتكرارا.ومضت السنوات والان صديقى هذا سيتزوج قريبا وفكرت ان اعطيه هدية لزواجه وعلمت انه ليس لديه منزل مجهز ببلدنا الأم حيث سيتزوج عند اهله ولهذا فكر ان يسافر ليحظى ببعض الخصوصية وولكن بسبب ضيق الحال لم يستطيع ان يبتعد لاكثر من 10 ايام ففكرت ان تكون هديتى هى ان احجز له اسبوع مصيف حيث اننى امتلك حصة بأحد الشاليهات وعرضت عليه الفكرة وفرح كثيرا وعندما أخبرت زوجتى فهى هناك فى بلدنا ولديها المفتاح فاذا بها تكرر نفس القصة السابقة وبنفس الكلمات مع انى لم انفذ هذه المرة ولكنها تحججت بانى تحدثت معه بدون الرجوع اليها فيما يخصها فقولت لها انى مسافر ولن نذهب هذه السنة للمصيف بل انتم من ستأتون الي وانه صديقى وواجبى ان عطيه هدية قيمة بمناسبة زواجه وتفاجأت بردها انه لا أحد يهدى اسبوع بشاليه ايجاره 3000 فكان ردى اننا لم نؤجره ابدا من يوم امتلكناه وايضا سعر ايجار الشاليه فى بعض القرى 1500 فقط فكيف انه يساوى 3000 ولكنها كالعادة لا تسمع ولا ترى،حاولت جاهدا ان اهدئها ولكن بلا جدوى بل وزادت فى عنادها مدعية انى لا احترمها ولا اقدرها وتقول انها سئمت منى فلا فائدة من الكلام معى وبالفعل من وقتها نادرا ما تتحدث معى (ما يقارب الاسبوع) وعندما وجدت منى عدم مبالاة ببعدها عنى هددت بانها سوف تفعل بالمثل وانها سوف تتصرف فيما يخصنى ولن تعلمنى الا بعد تنفيذها لما تنوي.هل ما حدث يعنى فعلا انى لا أحترمها ولا اقدرها مع العلم انى احبها ولنا 3 اطفال ورغم العديد من المشكلات الاخرى التى ليس موضوعها الان؟ وشكرا لسعة صدركم .
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-05-21

    أ. محمد بن علي الصبي

    (بسم الله الرحمن الرحيم)
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وبعد : فالحمد لله رب العالمين أن وفقك للبحث عن حل لمشكلتك بموقعك المتميز [موقع المستشار] الذي يحوي نخبة من أميز وأفضل المستشارين ويسعى دائما للتميز في خدمة المستفيدين منه و إرشادهم .
    وأشكرك لحرصك و واقعيتك عند طرحك لمشكلتك والتماس الحلول لها فهذه البداية الصحيحة للتخلص من الهموم والضغوط التي تسببها لك هذه المشكلة .
    من طرحك للمشكلة يتبين ما يلي :-
    1- أنت إنسان رائع وذو خلق ووفاء وطيب القلب و وفي مع من تحب .
    2- لم تذكر شيئا فيما يتعلق بالحقوق المالية هل زوجتك تدفع شيئا من إيجار الشقة من مالها الخاص؟ ،وهل لها نصيب دفعته من مالها الخاص في الشالية ؟ .
    إن كانت شريكة مالية لك بالدفع فلها الحق المباشر في الاعتراض فنصيبها المالي هي صاحبة التصرف فيه ما لم تعطك وكالة أو تمنحك تفويض بالتصرف دون الرجوع إليها0
    أما إذا كان الدفع المالي من مالك لوحدك وأنت من يتحمل الأعباء المالية وتدفعها لوحدك فلها حق أدبي غير مباشر بحكم العلاقة الزوجية كتبيان لوجهة نظرها من غير إلزام لك و ليس لها حق الاعتراض عليك أو محاسبتك في تصرفك إذا تصرفت بدون الرجوع إليها 0

    3- قلت: (عندما اخبرت زوجتي بهذا استشاطت غضبا وبدأت نوبة من الخناق المستمر واتهمتنى أني أتصرف فيما يخصها بدون أذنها و علمها وعليه فهي تراني لا احترمها واهمشها في حياتي ) لاشك أن البيت جزء من مملكة المرأة ولها خصوصيتها فيه وكان من المستحسن أن تشاركها الرأي في استضافة صديقك فيه لكن إذا كانت زوجتك من النوع المتسلط والرافض فقد كان بإمكانك أن لا تخبرها بشيء، وينتهي الأمر دون أن تدري تلافيا للمشاكل و ربما تكون زوجتك من النمط الذي يتصور أنها لابد أن تعرف كل صغيرة وكبيرة في سلوكيات زوجها وحياته وهنا تحتاج إلى الجلوس معها والاتفاق على حدودها في التعامل معك والتدخل في حياتك الشخصية وخاصة الجانب المالي0
    4- وصفت زوجتك فقلت: ( ولكنها لا تسمع ولا ترى وتعيد كلامها مرارا وتكرارا) يجب أن تناقش معها الحقوق والواجبات الزوجية ودور كل منكما فيها و واجب السمع والطاعة للزوج فيما يختص به من قوامة البيت وتدبير شؤون الأسرة وتنبهها عند نوبات الغضب المستمرة وتكرار التحدث عن أمر لا يخصها مباشرة أن هذا خطأ وتفهمها أن عليها أن تتوقف عن ذلك0

    ربما يساعد في تقليل ذلك الاتفاق على منهجية وطريقة التعامل مع المشكلات بينكما وتكون واضحة ومكتوبة وكل منكما لديه نسخة منها للرجوع إليها عند الخلاف وتتفقا فيها على الكف عن فتح أي موضوع يتم الاتفاق عليه وإنهاء وعدم تكرار التشكي مما تم وانتهى .
    5- رد فعل زوجتك (هددت بانها سوف تفعل بالمثل وانها سوف تتصرف فيما يخصني ولن تعلمني الا بعد تنفيذها لما تنوي ) لعلك تناقشها في معنى التهميش والاحترام ووجوبه من كلا الطرفين لآخر، و قل لها من الذي يهمش الآخر ويتعدى حدوده اسألها لو فعلت هي ما تهدد به فهل هذا من الاحترام أو التهميش؟ ،وماذا فعلت هي حتى تشعرك أنت بتقديرها واحترامها كزوج وراعي للبيت المسؤول الأول عنه؟، ومن أجل حل فاعل وعملي أقترح عليك ما يلي :-
    1-الاتفاق عن طريق الحوار الهادئ بينكما بعيدا عن التوتر والانفعال.
    2- كتابة وثيقة للحياة الزوجية يتم الاتفاق عليها توضح الحقوق والواجبات ويلتزم بها الزوجان والرجوع إليها عند الخلاف وتضارب وجهات النظر.
    3- الاتفاق على حق كل منكما في خصوصيته في تصرفاته الفردية مع من يحيطون به .
    4- الاتفاق على الحرية المالية لكليكما وحدود علاقة كل منكما بالآخر فيها 0
    5- إذا كان في أسرتكما الكبيرة ( والدك أو والدها أو عم أو خال تتفقان جميعا على الرضا به )كرجل حكيم وخبير يمكن الرجوع له عند الخلاف للتحكيم أو اختيار حكم خارجي تتفقان عليه وترضيانه لكما .
    6- ومما يظهر لي في العموم أنك تحترم زوجتك وتقدرها لكنها لم تقنع بهذا المستوى أو تفهم معنى التقدير والاحترام بالطاعة العمياء لها وتريد هي منك شيئا أكثر مما بذلته وقبول هذا أو عدمه والموافقة عليه هو أمر شخصي يخضع لتقديرك ورغبتك وتصورك له .
    هذا والله أسأل لي و لك ولجميع المسلمين التوفيق و الهداية والرشاد والسداد سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وآله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات