وقتي يذهب سدى !

وقتي يذهب سدى !

  • 36391
  • 2016-03-13
  • 1541
  • خوناف

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    انا ضيعت وقتي كثيراً في هذا الحياة اتمني من كل قلبي انتم تعطوني الجدول حتي اضبط اموري في هذا الحياة لان الله سبحانه وتعالى سوف يسألني عن الوقت الذي ضيعت في هذا الحياة ارجوكم ساعدوني واعطوني الجدول حتي اناامشي عليه وشكرا لكم جزيلا وبارك الله فيكم.
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-04-06

    أ. فؤاد بن عبدالله الحمد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أهلا و سهلاً بك يا عزيزتي في موقعك موقع المستشار..
    ما رأيك أن نُعيد صياغة سؤالك إلى صياغة أخرى أكثر فاعلية!؟ بدلاً من قولك : أنا ضيعت وقتي كثيراً في هذه الحياة.!
    ستقولين : أنا أستثمر وقتي في هذه الحياة .
    رددي هذه العبارة دائماً بينك وبين نفسك هذه أول بداية لإدارة الذات، نعم يا أختي أقول لك إدارة الذات! وليس إدارة الوقت؛ لأن الوقت أكثر حاجة في الدنيا تنظيماً ونحن من يجب أن نُدير ذاتنا لتنتظم حياتنا, ونحقق أهدافنا وهذا عمق الموضوع.
    والآن لنعود لسؤالك الطيب [عن كيفية تنظيم الوقت أو إدارة الذات] وأنسب جدول لذلك ..
    لا شك بأن تنظيم الوقت هو أحد أهم عوامل النجاح، وقد زادت أهمية هذا التنظيم في وقتنا الحالي لعدة أسباب من تلك الأسباب:- كثرة وسائل الترفية التي قد تأخذ من وقتنا الكثير دون الشعور بذلك اليوم سنتحدث عن بعض الحقائق التي تواجهنا في تنظيم وقت العمل، تنظيم وقت الدراسة، تنظيم وقت القراءة…. الخ من تنظيم وقت حياتنا اليومية.

    قبل أن تفكري كيف تصرفين وقتك؟، عليك التفكير كم من الوقت تملكين ؟، وخاصة أن هناك أوقات للنوم، وأخرى للعمل أو المدرسة ،وأخرى للعائلة ،وأخرى للصلاة ،وأخرى لقضاء الحاجات الخاصة من دخول حمام للسباحة ونحوه.. وهكذا ولو حسبنا كل تلك الأوقات بدقة لوجدنا أن المتبقي لدينا الجزء اليسير من الأوقات وهي أنفسها وهي في نفس الوقت ما يغفل معظم الناس عنها! باختصار ( كل نفسٍ بما كسبت رهينة ) كما قالها - الله تعالى- في كتابه الكريم .
    أي كل إنسان يجب أن يكون مسؤولاً عن ذاته وعن أوقاته ـــ في المقام الأول وعندما يستشعر هذا حقيقة تبدأ لديه النية في استثمار الوقت المحدود الذي يعيشه؛ لأن كل لحظة تمر لا تعود أبداً ولذا يجب على الإنسان الفطن أن يستثمرها فيما يصلحه دنيا وآخرة ...
    وعن موضوع جدول مقترح لتنظيم الوقت, فأنا أقترح عليك هذه الطريقة البسيطة وأنت بنفسك ستضعين الجدول المناسب لك؛ لأنك أنت المسؤولة عن وقتك وعن حياتك..اتفقنا؟ .
    هنا سوف أعرض مجموعة من الطرق المناسبة لإدارة الوقت:-
    1- من المهم أن تعرفي ما هي الأشياء التي تريدين تحقيقها بحياتك؟، و تحديد الأهداف قريبة المدى ، و أخرى بعيدة المدى .
    2- لا تؤجلي عمل اليوم إلى الغد ، أنت لا تعرفي ماذا سوف يحدث بالغد!؟ ربما يكون أسوأ و ربما العكس، و ماهي الظروف الملمة بك لليوم التالي؟ .
    3- اعملي برنامج يومي عن حياتك وماذا عليك أن تنجزي بهذا اليوم؟ ، و مقارنة البرنامج بآخر اليوم عما تم إنجازه و ما لم يتم (ويفضل أن يكون بداية كل يوم) .
    4- الشعور بالقوة دائماً و عدم الإحباط من عدم إنجاز ما قررته مسبقاً بل اجعلي هذا دافعاً للقوة باليوم التالي .
    5- الالتزام بالمواعيد واحترامها مع المواظبة على دقتها فالوقت محسوبا بالثانية .
    6- الالتزام بوقت للنوم وتحديد مدة النوم التي لا يجب أن تقل عن ثماني ساعات يومياً .
    7- الاستيقاظ باكراً فالفترة الصباحية يمكن أن تنجز فيها الأعمال بوقت أسرع من تأخيرها للمساء .
    8- إعطاء كل أمر حقه بالوقت حتى تكمليه للنهاية لا تتفرعي بأكثر من مهمة بنفس الوقت حتى تشعري بالإنجاز و عدم الارتباط بأكثر من مكان لصعوبة التنقل و الأزمة الخانقة في الشوارع .
    9- حاولي استغلال الأيام التي تخف فيها أزمة الطرق لإنجاز المهمات الصعبة .

    باختصار قومي بوضع جدول بسيط يتضمن :-
    1- ( ثلاث إلى خمس مهام للبند الواحد ) أعمال مهمة وعاجلة ( هذه أعمال مطلوب منك أنت القيام فيها ) .
    2- أعمال مهمة غير عاجلة ( أعمال مخُطط لها كمشاريع عمل مثلاً وهي من مسؤولياتك أنت وأشخاص ممكن أن يُساعدونك فيها ) .
    3- أعمال غير مهمة وغير عاجلة ( هذه الأعمال احرصي على أن تفوضي فيها أشخاص غيرك للقيام بها كأخت لك مثلاً أو صديقة ).
    4- أعمال غير مهمة وعاجلة ( هذه أعمال روتينية يمكنك القيام فيها متى ما تيسر لك فائض وقت للقيام بها؟ ).
    أخيراً ...
    أدعو الله دائماً بمباركة وقتك وأوقاتنا جميعاً - إن شاء الله تعالى- ولا تنسنا من صالح الدعاء والتوفيق إن شاء الله تعالى .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات