أختي غارقة في الضياع .

أختي غارقة في الضياع .

  • 36373
  • 2016-03-03
  • 1198
  • Shwag

  • اكتشفت قبل فتره ان اختي لها علاقه معا مجموعه شباب وفتيات واصبحو يفعلون اشياء لاترضي الله من تجمعات ورقص واشياء كثير واصبحت تدخن وتسرق وتطورت حالتها الا انها ستورط اخوها الذي كانت تخاف منه في مشكله اصبحت لاتبالي لابعد حد لها على هذا الحال مايقارب 6شهور هي تخاف من ان احد يكشف سرها او ماذا تفعل احيانا تشك ان الكل واقف ضدها عمرها22 سنه لا اعلم كيف اتعامل معها واردها عن هذا الشي معا العلم انني واجهتها وفهمتها ان ماتفعله غلط ولاكنها مصره انها لاتفعل شي غلط وان كل الكلام الذي يصلنا كذب وتضع مبررات لكل ماتفعله.
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-04-25

    أ. أمل عبد الله الحرقان

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:
    حياك الله أختي المباركة في موقع " المستشار "، وأسأل الله أن يجزيك خير الجزاء على حرصك على صلاح أختك واجتهادك في ذلك، وأسأله تعالى أن يسددك ويوفقك لما فيه نفع أختك وأسرتك جميعا، ويكشف الغمة عنكم عاجلًا غير آجل بحوله وقوته.
    أختي المباركة:
    ذكرت باختصار شديد بعض المعلومات عن أختك ( اختلاطها مع مجموعة من الشباب والفتيات وممارسة سلوكيات خاطئة، محاولة توريط الأخ، خوفها من انكشاف الأمر، إنكارها ومحاولة تبرير تصرفاتها، وأخيراً شكها أن الجميع يقف ضدها) .
    وفي حدود هذه المعلومات سأقترح مجموعة من المقترحات أسأل الله أن ينفع بها :-
    1- حيث أن المشكلة تمس كافة أفراد الأسرة وتفاقم المشكلة لا يسيء إلى أختك فقط بل قد يسبب تشويه سمعة الأسرة، وقد سبق لك محاولة مناصحة أختك ولم ينفع ذلك، لذا من المهم التعاون مع أحد أخوتك (أو أحد أفراد عائلتك) اللذين تثقين فيهم ويتمتعون بالحكمة والهدوء والتروي في علاج هذه المشكلة، ولا يلزم منه أنه يواجهها بمعرفته بالمشكلة بل تحدد منهجية التعامل مع المشكلة وفق التحديد الدقيق للمشكلة .
    2- حيث إن أختك تنكر المعلومات فمن المهم جداً التحقق من صحة المعلومات وكذلك التحقق من درجة السلوكيات الخاطئة وتحديد المشكلة تحديداً دقيقاً وتحديد الأسباب، مثلاً: من هي الفئات التي تجتمع معهم؟ لماذا تخرج معهم؟ هل هي واقعة تحت تهديد وابتزاز؟ أم أن السبب صحبة سيئة رافقتها؟ أم شعورها بالحرمان العاطفي سبب لذلك؟ هل وصلت للخلوة الكاملة (الزنا)؟ ما المقصود بمحاولة توريط أخوها؟ وكثير من التساؤلات الأخرى يجب الإجابة عنها.

    3- العمل على تحفيز جميع أفراد الأسرة لبناء علاقة جيدة مع أختك، ولا يحتاج الأمر لكشف المشكلة لهم بل يكفي توضيح حاجتها لعلاقات طيبة معهم، حتى يكون الجو الأسري جاذبا لها من خلال حسن التعامل وبناء الثقة وتوثيق أواصر المحبة داخل الأسرة، والكلمة الطيبة والهدية والأنشطة الأسرية الممتعة من العوامل المعينة، مما يزيد تأثير الأسرة على سلوك أختك ويجعلها تتقبل أسرتها وتترك السلوكيات التي قد تزعجهم أو تسيء إليهم إكراما لهم، كما أنه يقلل تأثير قرينات السوء عليها.

    4- العمل على إشاعة مناخ إيماني داخل الأسرة وتقوية الوازع الديني لدى أختك بشكل غير مباشر من خلال النقاشات الأسرية العامة غير الموجهة لقضية معينة، مع العمل على توفير كتيبات تقوي الإيمان وتكون في متناول أفراد الأسرة في مكان الجلسة الأسرية، ولا مانع أيضا من تنظيم رحلات أسرية تشارك أختك فيها لحضور محاضرات ودروس علمية،

    5- بعد تحسين العلاقة مع أختك تكون الفرصة مواتية لفتح الحوارات الهادئة المفعمة بالثقة والأمان مع أختك لمعرفة حدود المشكلة وأسبابها، وهذه الحوارات لو تحققت وسيلة فاعلة جداً في علاج المشكلة، وهي الطريقة الأكثر اختصاراً للحصول على المعلومات التفصيلية للمشكلة.

    6- بعد الحصول على كافة المعلومات المطلوبة قد يلزم استخدام أساليب أكثر حزماً من الحوار الهادئ الآمن، فتبصر بالمخاطر الاجتماعية والنفسية والبدنية، كذلك تبصر بالمخاطر الأخرى مثل القبض عليها مثلاً، ويمكن ترهيبها بنشر الموضوع عند أخوتها وما قد يفعلون عندما يعلمون بالموضوع.

    7- من الأساليب العلاجية التي يمكنكم استخدامها العمل على تغيير نوعية الصديقات بأساليب متعددة مثل تغيير مكان السكن أو الدراسة الترتيب لفتح قنوات تواصل مع صديقات أخريات يتمتعن بالخلق الطيب.
    8- من الأساليب العلاجية كذلك قطع تواصلها الهاتفي وغير الهاتفي مع الفئات التي تلتقي بها بوسائل متعددة تعتمد على ظروف الأسرة.

    9- هذه المشكلة تحتاج أكثر من استشارة مكتوبة للإحاطة بها واحتوائها لذا يجدر التواصل هاتفياً مع أحد مراكز الاستشارات لتقديم مساعدة أكبر، حيث سيتم الحصول منكم على تفصيلات دقيقة عن الحالة، كما سيتم مساندتكم في حالة الحاجة لعملية ضبط أو تبليغ عن ابتزاز أو وكر دعارة.

    10- يمكن في حالة التحقق فعلياً من وجود هذه التجمعات المشبوهة للشباب أو الفتيات أو حدوث ابتزاز أو وكر دعارة الاتصال بالهيئة لطلب المشورة والدعم.
    أخيراً أختي الفاضلة هذا النوع من المشكلات هو من أشد الابتلاءات التي قد تصيب المؤمن فاستعيني بالله والجئي إليه سبحانه وتوجهي إليه بالدعاء وخاصة في الثلث الأخير لينجح مسعاك ويهدي أختك إلى الصراط المستقيم، وأكثري من الاستغفار، واحتسبي ما تقومين به نحو أختك خالصًا لله أداءً للأمانة ودورك في إصلاح أسرتك، وليس لمجرد الحفاظ على سمعة الأسرة.
    وفقك الله وأعانك .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات