أعاني نفسياً

أعاني نفسياً

  • 36235
  • 2016-02-16
  • 1177
  • كوزا

  • سلام عليكم \كل من حولي يقولولي انت فيج حالة نفسيه فجاة انقلب عليهم ومااكلمهم مزاجي يتغير بطريقة حاده فاليوم انا اشوف عادةً عندي سبب ورى انقلاب مزاجيتي بس من ارد بعافيتي اسال شو السبب ليش قطعتهم انسى اوابرر لنفسي السبب اخاف اصادق حد بسبب نفسيتي عندي صداقات بس كلها سطحيه خايفه عحالتى حتى شغلي الاول تركته وانا كنت محتاجته وعلي ديون وهاذي شغلي الثاني وتركته وانا ديوني زادت ماقمت اثق فنفسي لاني ماادري متى تييني هالتقلبات حتى في واحد كان يبى يخطبني ادور سبب اتضارب وياه وكل يومين انهي العلاقه وكأني اختبر درجة تحملة ماابى استمر على عالوضع حتى مع امي وابوي فجاة مااكلمهم ولااشوف ويوههم وفجاءه ارجع عندي خوف من الفقدان لمتى ببقى جي وشو السبب ارجوكم ساعدوني
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-02-20

    د. أحمد فخري هاني

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الأخت الفاضلة: نشكرك في البداية على ثقتك في موقعنا موقع المستشار ..
    الأخت الكريمة:
    من الواضح أنك تفتقدين الثقة في نفسك والثقة في قبول الناس لك وعدم رفضهم لك ، فسبب تغير مزاجك هو اختبارك للناس!! هل الآخرين يتقبلونك في جميع الحالات أم لا؟ ،وتريدين أن تسير الأمور كما ترغبين وعكس ذلك يغير مزاجك وتظهرين غضبك على من حولك ..
    الأخت الفاضلة:
    استمرار فقدان الثقة بنفسك سوف يؤدي إلى الانعزال عن الآخرين، والإهمال في الأعمال التي تقومين بها، وتقوقعك على ذاتك وهذا يزيد من تقلب مزاجك وفقدانك للثقة بنفسك.
    يتردد العديد من العملاء على -العيادة النفسية- ولديهم نفس شكواك و خلال فترة محددة من الوقت يستعيدون فيها لياقتهم النفسية من جديد من خلال بعض التدريبات النفسية والسلوكية لتغيير طريقة تفكيرهم وسلوكهم الخاطئ، وتعود حالتهم النفسية إلى الاستقرار من جديد، ويباشرون أعمالهم وعلاقاتهم الاجتماعية بشكل أفضل وترتفع الثقة في النفس وبالتالي ثقتهم في الآخرين من حولهم .
    وهناك بعض الإرشادات النفسية والسلوكية عليك الأخذ بها لتعديل حالتك المزاجية واكتساب الثقة في نفسك من جديد ومن تلك الإرشادات التالي :-
    1- في البداية عليك أن تعلمي أن ما نقوله لأنفسنا يترجم بالسلوك الذي نقوم به لذا عليك بالتعرف على الحديث الداخلي الذي يدور بداخلك، وعليك بتصحيح الأفكار السلبية التي تدور في رأسك واستبدالها بأفكار أكثر إيجابية ومنطقية مثال هناك بعض الأفكار التي تدور في ذهنك مثل: (سوف تفقدين أعصابك، وتثورين على المحيطين، أو أن مزاجك ينقلب وتغادرين المكان)، كلها تكهنات واستنتاجات خاطئة تحدي الفكرة بأفكار بديلة إيجابية مثل: (سوف أكون هادئة اليوم ،سوف أنجح في علاقاتي بالآخرين، أنا أحب الآخرين، وبالتالي الآخرين يحبوني) عليك بتدريب نفسك في أي لقاء على تعديل الأفكار السلبية بأفكار إيجابية .
    2-عليك بالتعرف على إيجابيات شخصيتك وسلبيات شخصيتك ووضع خطة لتدعيم إيجابياتك والتخلص من سلبياتك .
    3-التعبير عن نفسك وتأكيد ذاتك من خلال التعبير عن مشاعرك السلبية بأسلوب لائق، أو مقبولا اجتماعيا عليك بقول لا أو رفض الطلبات غير المعقولة بأسلوب لائق اجتماعيا ودبلوماسيا، ليس عليك القيام بأعمال أو أمور لا ترغبي القيام بها لإرضاء الآخرين فقط، بل تعلمي الحرية في التعبير بدون جرح لمشاعر الآخرين .
    4- دربي نفسك على لعب دور الشخص الذي أمامك عندما تنقلب مشاعرك عليه وتصرفي لو كنت مكانه حتى تحتفظي بهدوء أعصابك مع الآخرين .
    5- تحكمي في نفسك واسترخاء جسدك طوال الوقت من خلال تدريبات التنفس العميق مع( الاسترخاء الجسدي والعقلي) قومي بعمل تلك التدريبات بشكل يومي منتظم حتى تسيطري على حالتك المزاجية .
    6- العلاقات الاجتماعية والمساندة والتدعيم من الأصدقاء والأشخاص القريبين شيء هام جدا؛ لنمو الشخص نفسيا واجتماعيا خاصة مع الصحبة الإيجابية النافعة .
    7- دعمي ثقتك بنفسك من خلال (تعلم أشياء مفيدة وجديدة، وممارسة الهوايات، والقراءة، والاطلاع على كل ما هو جديد، وممارسه الأنشطة الاجتماعية والجماعية والخيرية)؛ لتبرع بالوقت الزائد لديك لفعل الخير وممارسة الأنشطة الجماعية تزيد من ثقتك بنفسك وسط الجماعة وتثقل شخصيتك وتجعلك تتحكمين في مزاجك بشكل أفضل
    8-عدم الجلوس بمفردك والانعزال؛ لأن ذلك يزيد من الأفكار الهدامة، وتفقدك ثقتك بنفسك وبالتالي ثقتك بالآخرين.
    9- التخلي عن اختبار مدى حب الآخرين لك وتحملهم لك،فهذا عدم نضج ومحك خاطئ تضعين الآخرين فيه بل تصرفي بطبيعتك دون مراقبة تصرفات الآخرين لك .
    10- الجانب الروحاني هام جدا؛ لأن ثقتنا بأنفسنا نستمدها من - الهدوء الداخلي- والرضا الذاتي عن أنفسنا ،ومن خلال تواصلنا مع الخالق سبحانه وتعالى من خلال (الانتظام في الصلوات، والدعاء، والاستغفار، وقراءة القرآن، والتأمل في ملك الخالق سبحانه وتعالى .
    الأخت الفاضلة.. تمنياتي لك بالخير والسعادة وراحة البال، وهدوء الأعصاب، وكوني دائما على تواصل معنا للرد على تساؤلاتك للوصول إلى بر الأمان والاتزان النفسي والهدوء


    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات