فارق السن بين الزوجين

فارق السن بين الزوجين

  • 36133
  • 2016-01-27
  • 1814
  • مجهول

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته \انا فتاة عمري 20 سنة ادرس في الجامعة وناوية اكمل ماستر وتقدملي شخص عمره 32 سنة مادرس جامعة متوظف باستشريكم هل فارق العمر بيننا له تأثير في العلاقة ( 12 سنة )؟ شخصيا انا عندي مخاوف كثيرة بهذا الموضوع من ناحية الفكر وامور كثيرة ولمن سألت امي عن فرق العمر بينها وبين ابوي كان اربع سنوات وتقريباً اهلي كلهم كذا هل هذا طبيعي ؟
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-02-21

    أ. عبدالمحسن فهد بوطنور

    ابنتي الغالية : السلام عليكم ورحمة الله و بركاته،و بعد ..
    نشكر لكِ تواصلكِ مع موقع المستشار و ثقتكِ به، و نسأل الله للجميع التوفيق و السداد في الدنيا و الآخرة .

    ابنتي وفقك الله تعالى :-
    يقول الله تعالى: ﴿ وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ﴾ [الروم: 21] .
    الزواج نعمة من نعم الله تعالى علينا ، به تتحقق الأهداف السامية و الغايات المطلوبة و المنافع الصالحة ، يعيش به الزوجان علاقة انسجام و توافق ، وإن كان التوافق بين الزوجين أمر نسبيا ، يجب على كلا الزوجين أن يكون لديه القدرة في تحمل أوجه الخلاف بينهما حتى تزول و تدوم المحبة و الألفة و السعادة بينهما .
    ابنتي الغالية :
    الإقبال على الزواج لا يخلو من المشاعر المختلطة ما بين الفرج و المفاجأة و الخوف من المجهول و الفشل ، و مع هذا لا تستقيم الحياة الزوجية إلا بعين الرحمة والمودة والمعروف بين الزوجين، والاستعانة بالنصائح و الهمسات المفيدة الطيبة النابعة من أهل الخبرة و العقد والصلاح لتكون حياة الزوجين سعيدة ناجحة ، وتذكري أننا نحن من نصنع لأنفسنا النجاح .
    ابنتي الغالية :
    لا شك أن للسن قيمة هامة في إسعاد الزواج و سلامته و لكن من وجهة نظري ليس هو " فارق العمر " مشكلة في الحقيقة إذا وجد حسن اختيار شريك الحياة ذو الخلق و الدين ، ووجد الحب و الإخلاص و التفاهم السليم الصحيح بين الزوجين مع الاتفاق في أمور البيت و الأولاد و التربية ، و مع الاطلاع و القراءة و التخطيط لحياة زوجية سعيدة .
    ابنتي الغالية :
    عليك (بصلاة الاستخارة، و الدعاء، و دراسة كل ما فيه خير لكِ )، و اعلمي :-
    1- أن أساس نجاح أي أسرة واستمرارها هو الفهم الواعي ما بين الزوجين مع بناء قاعدة من التواصل الدائم والمستمر أساسها الحب والاحترام والثقة .
    2- إن تفادي أي مشكلة بين الزوجين يكون( بالصبر - الحكمة - حسن الخلق - حسن التعامل مع تغافل الزوجين عن أخطاء بعضهما البعض) .
    3- لكل إنسان ميزات وعيوب يسترها بأخلاقه وحسن معاملته ، وأن الحياة لم و لن تكتمل لأحد ، فانظري للجانب المشرق دائما ، والخيرة فيما أختاره الله تعالى .

    وفقكِ الله تعالى إلى زواج ناجح سعيد ، ورزقكِ الخير والبركة .

    • مقال المشرف

    عشرون خطوة في التربية

    الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي المربين والمربيات عشرين خطوة للوصول إلى تحقيق النجاح الكبير في التربية، في الزمن الصعب الذي نعيشه: حدد معه هدفا لحياته؛ يعيش من أجل تحقيقه؛

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات