توتّر وقلق وحالة من الاكتئاب المُستفز

توتّر وقلق وحالة من الاكتئاب المُستفز

  • 36065
  • 2016-01-21
  • 290
  • سارة

  • بسم الله الرحمن الرحيم ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ؛ مُشكلتي إخوتي الكرام في كوني أعاني من حالة قلق وتوتر غريبة ، دوما ما أشعر أنني كذلك حتى لو لم يكُن هناك سبب واضح ، كثيرة التفكير بأمور تافهة وأحيانا لا أعلم حتى ما هي - قد يبدو وصفي غريبا لكن أعني أنني أفكر بأمور متداخلة وغير واضحة - وسواسة بِشكل كبير حيا كل شيء ، يعني مثلا إن خرجت أمي أو ذهب أبي إلى العمل لا أرتاح سوى عندما يعودون وأجلس أدعو الله طوال الوقت أن يعيدهم لي سالمين ، وسواسة بشأن أي شيء في تصرفاتي ، حتى لو كنت مع أصدقائي أخشى من أفعل شيئا ثم يسخرون منه أو أقول شيئا عني أو عن عائلتي وينتقصون منه ، هذا وهم أصدقائي ؛ بمعنى آخر ليس لي ثقة بنفسي ، وإن كنتُ أظهر ذلك ، الحمد لله أنا فتاة مُجتهدة وممتازة في دراستي لكن لفظ [ غبية بس تجتهد ] الذي تكرهه علي أمي كثيرا يُصيبني بالإحباط إلى أن بدأت أصدق فعلا أنني غبية ، أحيانا أبكير كلما أتذكر هذه الكلمة وأسأل نفسي هل أنا غبية فعلا أم لا ؟ ، رغم كوني متوفقة في دراستي ولله الحمد ، قبل أن أقدم على أي تصرف أفكر بشأن ما سيقوله الناسس وإن لم يكن عيب ولا حرام ، ورغم معرفتي بأنه لا يجب علي فعل ذلك لكنن يأفعله ، قبل أن أنام أفكر بالعديد من الأشياء الغير هامة أو التي تؤثر سلبا على نفسيتي ، وأحيانا أجلس فقط دون فعل شيء حتى تمر ساعتين وما زلت لم أنم ، وفي حالات أخرى أعاني من الأرق ، فحتى لو حاولت النوم لا أستطيع ، مُشكلتي تتلخص في أمور باختصار : أعاني من توتر وهاجس من أي شيء من حولي وقلق وكره لنفسي وذاتي التي بدأت تصديق كونها غبية وليست ذكية ، أعاني من حالات أرق متكررة وأحيانا إن استطعت أن أنام أحلم بكوابيس رغم قراءتي للأذكار ، أفكر حول ما سيقوله الناس ويفعلونه إن فعلت هذا أو قلت ذاك ، وكل هذا يًسبب لي الاكتئاب والضيقة والعصبية - غير إني بطبعي سريعة الغضب - ، وفي الآونة الأخيرة أشعر أنني اتلعثم بالكلام أو أنطق ش عوضا عن س في الكلمات ، ولا أستطيع التعبير عما في داخلي أو رأيي بسهولة رغم يُسر ذلك في نفسي ، حينما أتحدثُ إليها ، إخوتي يقولون أنني أحيانا أثناء نومي آكل في أسناني بطريقة غريبة - بصراحة لم أصدقهم ولكنهم أعادوا الأمر مرارا ، ولم أفهم كيف سآكل أسناني فلم أُعر الأمر كثيرا من الانتباه - أيضا في الآونة الأخيرة أصبحت أشعر أنني قليلة التركيز ، أنا في الصف الثالث الإعدادي وذكرت سابقا انني مُمتازة لكنني حاليا لا أشعر أنني كذلك ، مثلا في حصة الرياضيات يكون هناك قانون تشرح عليه المعلمة مثال ، ثم تطلب منا حل سؤال لكنني سًرعان ما أنسى الانون أو أجد صعوبة في حل المسألة وإن كانت ساذجة وسهلة ، أنسى أشياء لا أعلم كيف أنساها ، مثلا مُصطلح - حلقة - أو - خطبة - الخاصة بلشيوخ نسيته ، فأخبرت أختي : ما اسم الشيء عندما يجمع شيخا ناسا ويحدثهم ؟ ، هناك أشياء ساذجة وسهلة لكن أنسى مسمياتها ، وأحيانا أتلخبط لو كانت كلمة تُنطق بهذا الشكل أو بشكل آخر فأجد نفسي ناسية له ، مُشكلاتي كلها قد فضفضت بها هُنا ، لا أتناول أية أدوية ولا أعلم إن كان هذا مكانها الصحيح حتى أم لا\ولك في الختام أشكركم على إتاحة فرصة لنا للحديث ولفضفضة والاستشارة بهذا الشكل ، وجزاكم الله كل الخير ، وآمل أن تُثلجوا صدري بطيب الإجابة ، وأعتذر حقا على الإطالة ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2017-04-08

    د. أحمد فخري هاني

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اهلا وسهلا بالاخت الفاضله ومرحبا بك فى موقعنا المستشار
    الاخت الفاضله من الواضح أنك انسانه ذكيه ومتفوقه دراسيا وعلاقاتك طيبه بمن حولك ولكن دئماً القلق والتفكير السلبي يتبعه مخاوف وهواجس عديده الاخت الكريمه القلق يزعزع ثقتنا بأنفسنا والافكار السلبيه والتشاؤميه هى التى تأتى لنا بالقلق وتظل حلقه مغلقه الافكار السلييه تؤتى بالقلق والقلق يزيد من توترنا والارق اثناء النوم وفقدان الثقه بالنفس وانت تعلمين ان كلمة سلبيه رددتها والدتك انك غبيه او فاشله اصبحت تتردد الى ذهنك وتشعرك بالقلق والتشتوت وفقدان الثقه بنفسك لذا اختى الفاضله عليك باتباع بعض الارشادات الهامه التى تساعدك للتخلص من القلق والافكار السلبيه وبالتالى تستعيدين ثقتك بنفسك وتمارسين حياتك بشكل طبيعى باذن الله تعالى ومن تلك الارشادات السلوكيه والنفسيه الاتى
    - لابد من التدريب على مهارات الاسترخاء البدنى والذهنى مع التنفس العميق المنتظم بشكل يومى قبل النوم أو عندما تشعرين بنوبات القلق الشديد فهى مفيده للسيطره على القلق والتوتر والارق قبل النوم
    -ابعدى عن ذهنك الافكار السلبيه التشاؤميه فوراولاتسمحى لها ان تسيطر على ذهنك فعندما تداهمك فكره سلبيه مثال انا فاشله او غير زكيه عليك باتباع اساليب الالهاء السلوكيه من خلال القيام بعمل سلوكى مثل ترتيب غرفة النوم او كى الملابس او التوضؤ للصلاه والدعاء او اعداد وجبة طعام جديده او التحدث فى شئ شيق مع افراد الاسره او مع الاصدقاء وغيرها من الاساليب السلوكيه حتى لااعطى اى انتباه للافكار السلبيه التى تدور فى ذهنك
    -البحث عن مجموعه من الاهداف تسعى لتحقيقها ووضع خطه زمنيه لتحقيق تلك الاهداف ولتكن مجموعه من الاهداف التى تسعى لتحقيقها خلال الست شهور القادمين وقومى بتنفيذ هذه الخطه حتى تشعرين بوجودك وقيمة ما تفعلين فى حياتك واهميتك
    -البحث عن شغل وقت الفراغ لديكى من خلال احياء هوايه قديمه او البحث عن هوايه جديده تعلم لغه ثانيه ممارسه عمل يدوى جديد او التطوع فى عمل الخير ومساندة الاخرين او تطوير مهاراتك الشخصيه من خلال محاضرات عن تطوير الذات والثقه بالنفس
    -عدم الجولس بمفردك لمده طويله دائما اشغلى نفسك بعمل شئ حتى لاتداهمك الافكار السلبيه فوقت الفراغ قاتل ويؤتى بالمهم والافكار السلبيه فدائما كونى منتجه ومستغله لوقتك بشكل ايجابى
    -ممارسة رياضة المشى والرياضه بشكل عام شئ ايجابى جدا للتخلص من التوتر والقلق ويشعرك بالثقه بالنفس
    -شبكة العلاقات الاجتماعيه الايجابيه والمسانده وتبادل الافكار والحوارات مع اشخاص ايجابيين سسوف يشعرك بالقوه والتفاعل البناء لاتعزلى نفسك عن الاخرين بل كونى فى وسط الاهل والاصدقاء وشاركيهم بافكارك وارائك
    -لاتذهبى الى سرير نومك الأ وانت راغبه فى النوم حقا واذا شعرتى بعدم رغبه فى النوم اتركى السرير وقومى بعمل شيئ اخر مثل القراءه والاستماع للقرآن الكريم او مشاهدة شيئ ممتع حتى لو غلبك النوم على فوتيه او كرسي استسلمى للنوم فالنوم دائما هو الذى يغلبنا ولسنا نحن
    -اعلمى جيدا ان سبب قلقك هو طريقة تفكيرك السلبيه لتناول الامور والاحداث من حولك فانت تتوقعين دائما الاسؤ وتستنتجين استنتاج خاطئ للاحداث والامور المستقبله وتهولين من المواقف والاحداث وطريقة التفكير هذه تؤدى للقلق والخوف من المستقبل وتوقع السئ دائما لذا عليك بتغيير نمط طريقة تفكيرك من خلال عدم التوقع وتعلم التفاؤل والاستبشار بالخير فى مجريات امورك واستبدال طريقة التفكير السلبيه باخرى ايجابيه بدل من تمسكك بالتفكير القديم السلبي عليك التمسك بالتفكير الايجابى التفاؤلى
    - الانتظام فى التواصل مع الخالق سبحانه وتعالى من خلال الانتظام فى الصلاه والذكر والاستغفار والدعاء يشعرك بالراحه والسكينه والهدوؤ النفسي
    الاخت الكريمه عليك بتغيير اسلوب تفكيرك واسلوب حياتك بشكل ايجابى لاتقلقى من التغيير بل عليك بتغيير نمط الحياه المبنى على القلق والخوف من كل ما هو جديد انطلاقى فى الحياه عبرى عن مشاعرك سواء بالرفض للامور غير المقبوله او المرفوضه ولكن باسلوب لائق ومقبول اجتماعيا
    تمنياتى لك بحياه تملؤها الايجابيه والتفاؤل والثقه بالله وبنفسك
    وفى انتظار تواصلك معنا للايجابه عن اسئلتك بكل مهنيه وامانه علميه
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات