محتارة في خطيبي

محتارة في خطيبي

  • 35997
  • 2016-01-04
  • 607
  • هانيا

  • السلام عليكم \أبلغ من العمر قرابة 19 سنة وأدرس في المرحلة الجامعية والحمدلله متفوقة دراسيا ولي أهداف اطمح لتحقيقها. \دائما ما اسأل الله أن يرزقني الزوج الذي اتمنى ذو دين وخلق ثم جمال ومال وحسب ونسب ، وبحكم أن والدي ذو مكانة كنت أتخيل أنه سيتقدم لي أحد من تلامذته أو من هذا القبيل ، و كنت قد رسمت صورة جميلة.\في الحقيقة لم يتقدم لي قبل ابن عمي الذي تقدم لخطبتي قبل شهر ، في الحقيقة أنا لا أويد زواج الأقارب بحكم أنني أريد أن أخرج لعائلة أخرى وأرى أناسا أخرين. ابن عمي عاش طفولته عند امرأة عمي الشريرة بحكم أن والدته مطلقة ، الكل يعرف بشرها وكم فرقت من عوائل وكم تكلمت وكذبت حتى والدتي أنا لم تسلم منها ، حتى عمي يعرف ولكنه يقول أنه يكره النساء بسببها ولن يتزوج غيرها لذلك لن يطلقها ، عمي رجل حازم ولكنه يحبني وأعلم ذلك ، أما بالنسبة لابن عمي فهو مهندس الأن وخلوق والكل يشهد بدينه واخلاقه ومرحه حتى والدي عندما علم بتقدم ابن عمي لي فرح بذلك وقال كنت اتوقع ذلك وكم كنت اتمنى أن يتحقق أما بالنسبة لوالدتي قالت لي:أنتي ياهانيا ستكونين كل شئ في حياته فقد تربى من غير أم وليس له أحد غيرك. \أنا لا أعلم لماذا أنا هكذا عندما علمت أنهم سيأتون رسميا وتكون الرؤية الشرعية بدأت أشعر بشعور غريب خوف يخالجه حزن ، لا أعلم لماذا ، لا أريد أن أرفضه لما فيه من ميزات وانه قد اختارني أنا بالذات، ولا أريد أن اوافق لأني لم أرسم صورته ببالي أبدا فهو ابن عمي وقريب لي وايضا امرأة أبيه بالرغم أنه يكرهها وقد حاول مرارا أن يقنع والده بطلاقها والتي خطبتني أمه وليست هي وأيضا هو من ناحية الشكل ليس قبيحا ولكنه قصير وسمين وأنا رشيقة وفي نفس طوله لا أعلم لماذا أتخبط في قرارتي كثير ممن حولي تزوجن ولكنهن كن فرحات وسعيدات أما أنا خائفة اتخبط طول الوقت حتى والدتي ضاق صدرها علي ، لا أكرهه ولكن لا أحبه ، أخاف أن تزوجته وفيما بعد أرى أختي يتقدم لها من مواصفاتي وأشعر بالغيرة ليس حسدا ولكن أختي أصغر من بقليل وأظنها ستخطب بعدي مباشرة وهي رافضة فكرة الأقارب أخشى أن أرى حياتها وأشعر بالغيرة طبعا ليس حسدا والعياذ بالله بل ربما سأتحسر على نفسي أخشى ذلك وأخشى أن أرفض وأندم سألت أختي لو كنتي مكاني فأجابت بصرامة بأنها سترفض فهي لها مبدأ منع زواج الاقارب أما أنا أتخبط دائما أتعب أهلي فأنا مترددة وقلقة وأحمل هموم الدنيا فوق رأسي
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-02-15

    أ. عبدالمحسن فهد بوطنور

    ابنتي الفاضلة :
    أسعد الله أيامكِ بكل خير و بركة و سعادة، وسعيد بتواصلكِ مع موقع المستشار و ثقتكِ به، وندعو الله لكما بالتوفيق و السداد في حياتكم الزوجية .
    ابنتي الفاضلة ، احمدي الله تعالى على نعمه الظاهرة و الباطنة و على توفيقه واسأليه من فضله ...
    أما حديثك وحلّ المشكلة إذا سلمنا أنها مشكلة فهي بيدك ؛ فأنا لا أرى فيها ما يحتاج إلى نصائح مفصلة تُذكر فهي كلها أفكار و وساوس لا أساس لها من الصحة والواقع ، والمؤمن دائماً متفائلا في الحياة خصوصا أن رأيكِ واضح في المسألة ؛ و والدك و والدتك موافقين و الكل متفائل بزواجك من ابن عمك و لا يمنع هذا ، فهو من مشاورة أهل الخبرة و الإصلاح و العقد من الأقارب مع صلاة الاستخارة وبذل أسباب التوفيق والسعادة . وأما ما تشعرين به من خوف أو قلق في المستقبل، فهو من وساوس الشيطان التي يجب على الإنسان الابتعاد عنها و أنصحك :-
    1- التوكل على - الله تعالى - و الدعاء بالتوفيق و السداد و النجاح في الحياة الزوجية .
    2- الاستعانة [بمركز التنمية الأسرية بالأحساء] والاستفادة من البرامج التدريبية الصادرة من المعاهد المعتمدة كالمعهد العالي للتدريب التابع لمركزنا .
    و تذكري أن الإنسان لا يأخذ إلّا ما كتب له من هذه الدنيا و الأرزاق مقسومة بين العباد، دعواتنا لك بحياة زوجية سعيدة .
    • مقال المشرف

    في ذكرى المبارك

    يقيم في ذاكرتي كما تقيم غيمة فوق روابٍ خضر تسبح في نضارة وبهاء.. كأنني اتفقت مع الموت.. منذ أن غيبه عن ناظريَّ ألا يغيبه عن روحي وقلبي.. كثيرا ما أحنُّ إليه وأعيش مع ذكراه ولا أبوح بذلك لمن حولي.. حتى لا أعود إلى حضوري وشهودي الذي ليس معه سو

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات