كيف أقفز حواجز الشك ؟

كيف أقفز حواجز الشك ؟

  • 35709
  • 2015-10-23
  • 332
  • المسترشد

  • السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    سأدخل في الموضوع على طول منذ اربعة سنين و بالاخص في عام 2011 كنت في فترة اخر المراهقة اي في الـ18 من عمري تعرفت على فتاة و احببتها و اكتشفت انها كانت قبلي على علاقة بشباب كثيرة على الانترنت و انهزت ثقتي بها على الرغم من انها تغيرت معي و تركت هذه الطريق بعد فترة ستة اشهر افترقنا انا و هذه الفتاة و اكتشفت بعد فترة قصيرة انها انخطبت لقريبها و بعد خطوبتها بحوالي شهرين من كترة الفضول هكرت ايميل هذه الفتاة و اكتشفت انها رجعت مثل الاول تكلم الشباب و تسهر معهم و هيا مخطوبة على العموم مرت فترة من الزمن و اكتشف بل و تأكدت ان هذه الفتاة لا تحب خطيبها و انخطبت فقط هروب من واقع انفصالنا و انها تحبني جدا و مواقف كثيرة و هيا بعيدة عني اثبتت لي هذا الشي و مع مرور السنوات و مع سفري خارج البلاد و نضوج عقلي , قررت ان أكلم هذه الفتاة من جديد و بالفعل كلمتها و كانت نيتي ان اخطبها بعد ان اكمل دراستي اللي لم يتبقى عليها الا سنتين و بالفعل كلمتها و كانت في تلك الفترة قد فسخت خطوبتها و فاتحتها بالموضوع و قد وافقت لانني كنت متأكد انها تحبني و صارحتها بكل شي و أنها رجعت من جديد تكلم الشباب و هكذا و قالت نعم و لكن تبت الى الله و لن افعل الشي هذا مرة اخرى و بالفعل قد حدث هذا مدة اربعة شهور مع شكي فيها طول هذه الفترة انها سوف ترجع و تكلم احد من ورائي بعد كل ما رأيته منها و كانت تتضايق و قد نصل الى حد الفراق من تلك المشاكل و كانت دائما تشتكي أنني شكاك و انني مريض بمرض الشك , و في يوم من الأيام كنت قد فتحت حساب في احد برامج التواصل الاجتماعي بإسم صديق من اصدقائها واللذي اتفقنا ان لا تكلمه و ان كلمته يعتبر الامر خيانة و كنت قد ارسلت لها رسائل في هذا البرنامج و هي في ذلك الوقت لم يكن لديا هذا البرنامج في جهازها الى يوم ما نزلت البرنامج و حينما وجدت الرسائل اجابت و قالت انها تشتاق الى هذا الشخص ظنا منها انه هو وليس انا و انها مرت بالكثير و قد دخلت في علاقة معي(تحدثت عني معه من قبل) و هكذا و اذا هي تفاجئ في نهاية الامر بأنه أنا تفرقنا و كان الامر مإثبات أنني كنت على حق في شكي بها لانها لا تستحق الثقة و انها ضعيفة و في الواقع كان هذا تحليلي و الى الآن هذا تحليلي لشخصيتها فأنا متأ:د من حبها لي و انها لا تريد غيري ولكن شخصيتها من الشخصيات الضعيفة في هذه الأشياء إذ أنها تضعف كثيرا أمام هذه المواقف و حتى إن تجاهلتها فإذا جائتها هذه المواقف فإنها تضعف بالرفم من كونها لا تريد الخيانة ولا قصدها ولكن هذا طبعها و شخصيتها انها ضعيفة و لكنني رأيت فيها جهاد النفس على هذه الأشياء بعد فترة ليس بقصيرة جلست مع العائلة و صارحتهم بأنني اريد الزواج و اريد ان اخطب و لم تكن هناك فتاة في عقلي الا هي و بالفعل عندما اخذت موافقة الاهل كلمتها و قلت لها كذا و كذا و كذا و كانت لا تصدق فقد كانت قد ازالت فكرة اننا لبعض او انني ممكن ان افكر فيها من جديد من بالها و علمت من شخص مقرب لها (خالتي) انها دائما تتجاهل فكرة الزواج و قد صارحت احد ما في عائلتها انها لازالت تحبني و تريدني و لكن اللذي فعلته امر افسد كل شي على العموم وافقت و قالت لي ماذا عن الماضي؟؟ هل انت مستعد ان تنسى و تسامحني و ان تثق بي؟ فمن حبي لها قلت لها نعم انا واثق و انا اريد ان انسى الماضي شرط انكي تكوني واضحة معي و ان لا عيدي شيئا مهما كان من ذاك الماضي و بالفعل دخلنا في علاقة قصيرة و منها إلى خطوبة و الآن هي خطيبتي المشكلة إنني أجد نفسي أنيي شاك فيها و أنني احلل تصرفاتها في بعض الاحيان انها مريبة و انها ملت مني و ملت من مشاكلنا و اصابها الملل من الضغوطات اللي تمر بها و انها سوف تخونني و تضعف من جديد و تكلم أحد الشباب اللتي كانت تكلمهم او ربما تكلم قريبها اللذي كانت خطيبته بحكم التواصل اللذي كان بينهما بعد ان فسخت خطوبتها معه و ارى دائما أنها تتصرف بريبة و بعض الاحيان اراها متغيرة علي و تراودني الشكوك انها تكلم احدا اخر و انها لا تريد ان تكمل معي بعد الآن فقد اشتكت اكثر من مرة من هذا الأمر و بعض الاحيان(بعيدا عن معتقداتي) تتصرف تصرفات مريبة بعض الشئ و لكن لا شئ يدل على انها خائنة طبعا رأيت منها بعض الكذب في امور أخرى و انها كذبت علي ممكن مرة او اثنان و هذا الشئ يزيد من شكوكي انها تكذب و كذبت علي في اكثر من مرة صرت ادقق في تصرفاتها و كلامها و حتى اخر ظهور لها على شبكات الاتصال تعبت و اتعبت بنت الناس معي ولازالت الشكوك تراودني و اقول لنفسي قد فعلتها مرة(رغم انها اوضحت لي اكثر من مرة انها الى الآن لا تعرف كيف حدث ذلك و انها تستحقر نفسها كثيرا و انها تحملت مني ابشع و افظع الكلمات في وقتها لانها كانت تعرف انها مخطئة كثيرا و تستحق ما تسمعه) و قد تفعلها مرة اخرى تعبت كثيرا و انا في مرحلة الخطوبة و من الناحية الاخرى نحن الاثنان في مرحلة العشق و نريد بعضنا كثيرا فهيا لا تستطيع تركي ولا استطيع تركها و مع ذلك فأكون عادي معها و كل الامور جيدة و لكن في معاملتي اليومية لها ادقق كثيرا بالتفاصيل و اشك فيها كثيرا انها تكذب علي او انها هناك شيئا لا تريدني ان اعرفه هل من حل ارجوكم و هل من نصيحة و هل من علاج و هل انا طبيعي ان اشك هكذا؟؟ و هل يجب ان اكمل مع هذه الفتاة لانني بصدد الزواج منها و لا اعرف كيف اتعامل مع الشك و التدقيق التركيز و التحليل.
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-08-13

    أ. محمد عبد الرحمن الغوينم

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
    كم أنت رائع يا مصطفى وقلبك كبير وصبرك طويل وحبك أصيل ،وأسأل الله أن يفرج همك وينزل سكينته عليك وعلى خطيبتك وبإذن الله سنتعاون على إيجاد حل مناسب لهذا التحدي الذي تواجهه وستبدأ حياتك الزوجية بكل سرور وفرح.
    أولا : بخصوص خطيبتك هي فعلا تملك ضعفا في شخصيتها تجعل مقاومتها للمغريات ضعيفة بعض الشيء ولكن ذلك في السابق وحاليا وحسب إفادتك أنه لا يوجد دليل واحد على الخيانة أو ما شابه والحمد لله .
    وربما هي حاليا تقاوم تلك الرغبة ونستطيع اعتبارها في فترة العلاج وطبيعي بعد الإدمان على شيء معين فستكون البداية صعبة وتحتاج منك الدعم والتشجيع والأهم الثقة , نعم إذا أحست منك بالثقة فإن ذلك سيغير من نفسيتها كثيرا اتجاه تلك الرغبات وتوطيد العلاقة وملؤها بالحب والرومانسية وتبادل الرسائل والمحادثات الصوتية تجعل كل منكما متعلق بالآخر ولا يفكر في غيره.
    السيناريو الآخر لو أفسدت عليها وعليك كذلك فترة الخطوبة الجميلة بالشك المستمر والنزاع حول توافه الأمور فذلك سيصنع بيئة منفرة قد تضطرها للبحث عن مجال نفسي آخر يشعرها بالأمان أكثر .

    المطلوب منك في نقاط :-
    1- ترك الشك والاستعاذة بالله من وساوس الشيطان .
    2- العمل على تحويل العلاقة من شكوك مريبة إلى ثقة وحب .
    3- الحل بيدك أن تكون لها عونا على التغيير بدعمك لها أو تنفيرها من الأجواء المشحونة بينكما والبحث عن بيئة أخرى .
    4- المصارحة وفتح أبواب الحوار بينكما ضروري جدا , فكلا الطرفان على علم بماضي الآخر فلو جلستما وفتح كل شخص قلبه للآخر وتمت مناقشة تلك المواضيع بشفافية والاستفادة من التجربة والخروج منها بنصائح وتوجيهات وتحذيرات وكيفية التعامل مع مواقف مشابهة في المستقبل .
    5- كل ذلك يفيد في تقبل كل طرف للآخر وسيعمق أواصر المحبة , "فالآن هو يعرفني وأنا أعرفه وبالرغم من ذلك لا زال يحبني وأحبه ويغفر لي وأغفر له" .
    6- التعاقد على عدم العودة والتوبة إلى الله تعالى .
    ولا تنس كلما أشعرتها بحبك وثقتك وأنها هي حلم حياتك ستبادلك نفس الشعور وأكثر وسيكون كل ذلك حائلا بعد حفظ الله ورعايته من الزلل ومسالك الشيطان.

    • مقال المشرف

    الرحلة الحفراوية

    حطت طائرتي في مطار (القيصومة) على إطلالة شتوية رائعة، الحرارة لم تتجاوز 7 مئوية، ومع ذلك فقد شعرت بالدفء مباشرة حين احتضنت عيناي ذلك الشاب المنتظر بلهفة على بوابة الاستقبال، أبديت له اعتذاري لما تسببت له من إزعاج بحضوره من (حفر الباطن) في هذا الوق

      في ضيافة مستشار

    د. سعدون داود الجبوري

    د. سعدون داود الجبوري

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات