أخشى خسارة أمي .

أخشى خسارة أمي .

  • 35540
  • 2015-10-06
  • 860
  • السائلة

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اسأل الله ان يفتح لكم ابواب فضله انا فتاة عمري لا يتجاوز التاسعة عشر ابي متوفي منذ سنتين والى الان وانا اعاني من فقدانه ومن كلمة يتيمه ,انا اشعر بأنني منكسره وليس لدي من استند عليه ، والدي لديه ارث كثير جداً وانا وحيدة امي ولدي اخوه من أبي ورافضين ان يعطوني حقي من الورث فهم دائماً يكذبون ويزورون وكالات ويفترون فهم جبارين ولا بستطاعتي مواجهتهم ، ووكلت محاميين واحد درس القضية ووافق وبعد مده انسحب اتصلت عليه لأعرف الاسباب قال بأنهم هددوني بعائلتي والآخر لا اعلم عنه شيء اتصل ولاكن لا يرد ، لو انني لست محتاجه للمال انا ووالدتي فأولله لاتركه لهم ولأن نفسيتي متدهوره جداً من فقدان اب وفقدان اخوه وفقدان اصدقاء وتوتر بعلاقتي مع امي فهي دائماً تقول لي بأنني قاسيه وعصبيه مثل اخوتي دائما تعايرني بهم كلامها عنهم يؤلمني جدا ودائماً اغضب واثرثر بكلاماً يجرحها وعندما اهدأ اندم شديد الندم على كل شيء ، وأشعر بأنها بدأت تنفر من مجالستي لها فلا اريد أن افقد أمي بعد ابي ولان انا معاقبه نفسي في غرفتي شهر لم اخرج منها ولم اكلمها لأنني بختصار عاقه ولااستطيع تمالك اعصابي ارجوكم ساعدوني قبل ان اودي بانفسي الى التهلكه .
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-05-18

    أ. فايز بن عبدالله الأسمري

    بسم الله والصلاة والسلام على أشرف خلق الله سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه.
    في البداية :
    أرحب بك أختي الكريمة في موقع المستشار، ونشكر لك ثقتك بموقعنا للرد على استشارتك، وندعو الله أن يتغمد والدك بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهمكم الصبر والسلوان .
    أجدك أختي الكريمة ومن خلال أسلوبك في الطرح إنسانة واعية جداً رغم صغر سنك ورغم الظروف التي تمرين بها ، كما أنك استطعت اتخاذ قرارات صائبة وحكيمة من خلال استعانتك بالمحاميين للحصول على حقك وأيضا عرض الضغوط النفسية التي تمرين بها على موقع متخصص لمساعدتك بمشيئة الله للتغلب عليها وتجاوز هذه الأزمة .
    أختي الكريمة: جميعنا يمر في فترات من حياته بظروف قاسية وهذه سنة الحياة ولكن يجب علينا أن تجاوزها ونحكم عقولنا في اتخاذ القرارات وعدم الضغط على أنفسنا ولا جلد ذواتنا بسبب هذه الظروف ونحن لا ذنب لنا فيها ، ولأننا بشر مسيرون ولسنا مخيرون فكل أمر كان أو سيكون هو بقدر الله سبحانه وتعالى ولن يجدي البكاء ولا جلد الذات نفعاً بل سيزيد الأمور سوءً ويؤثر على طريقتنا في اتخاذ قراراتنا ويجب الاستعانة بالصبر والصلاة حتى تزول المحن بإذن الله .

    أختي الكريمة: لا تجعلي هذه الضغوطات تؤثر على علاقتك وبرك بوالدتك التي يؤلمها ما يؤلمك ومهما قالت لك أو قست عليك فلا يبرر أن تلوميها أو تنهريها ،قال تعالى : ( وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر احدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريما ) آية (23) سورة الإسراء .
    وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال :"جاء رجل" إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : [يا رسول الله ، من أحق الناس بحسن صحابتي ؟ ، قال : ( أمك ) ، قال : ثم من ؟ ، قال : ( أمك ) ، قال : ثم من ؟ ، قال : ( أمك ) ، قال : ثم من ؟ ، قال : ( أبوك ) . متفق علية

    أختي الكريمة أنت ولله الحمد في دولة لا يضيع فيها حق لأحد بإذن الله ، وإن كان لك حق ستأخذينه ، فأنصحك بمتابعة مطالباتك بحقك بالطرق النظامية وعن طريق المحاكم دون أن تجلدي ذاتك وتحملي نفسك سبب ما يحدث فلا ذنب لك ، ولن تأخذي من الدنيا ما لم يكتبه الله لك ولن يفوتك ما قد كتب لك .
    قال الشافعي :
    ولرب نازلة يضيق لها الفتى .... ذرعاً وعند الله منها المخرج
    ضاقت فلما استحكمت حلقاتها ..... فرجت وكنت أضنها لا تفرج

    حاولي أختي الكريمة أن يكون لديك أصدقاء وأن تخرجي من وحدتك وعليك قراءة القران كلما شعرت بالضيق فبذكر الله تطمئن القلوب ، وتحملي قول والدتك لك مهما قست فهي تمر مثلك بضغوطات ، واجعلي سندك الأول والأخير هو الله سبحانه وتعالى فهو نعم المولى ونعم الوكيل ،نسأل الله العظيم أن يفرج همك .. هذا والله أعلم .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات