كم صدمت من هذه الممارسة !

كم صدمت من هذه الممارسة !

  • 34461
  • 2014-11-19
  • 828
  • ميرا


  • السلام عليكم
    أرجو المساعدة نحن عائلة محافظة والحمد لله لدي اخ عمره 14 سنة واخت عمرها 11 سنة اكتشفت انهم مارسوا الجنس مع بعض وانا مصدووومة جدااا من هذا الشي

    علما انهم روا مقطع في الانترنت وطبقوا ما روا علما باننا نغلق النت ولكن في احدى الايام نسينا ما نغلقه وكان وقت الصباح والكل نائم وانا بعدها بشهر رأيت اختي تفعل العادة السريه فاخذتها على جنب وحققت معاها واعترفت ان اخي فعل معها الجنس

    وانا الآن لم اخبر امي ولا أبي ولا حتى أخي اريد الحل وماذا افعل فأنا مصدووومه جدااا ولا اعلم ماذا افعل ارجوووو الرد عاااااجلا

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2014-12-10

    د. صالح بن علي أبو عرَّاد الشهري

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد :

    فالمشكلة من وجهة نظري ليست في مجرد وجود الإنترنت ولكن في ترك الحبل على الغارب لمن يستخدمه ، ولأن ما حصل قد حصل فالحل عندي والله أعلم يتمثل في عدة خطوات ، ومنها :

    = إخضاع الإنترنت للمراقبة الشديدة ، وعدم التساهل في هذا الشأن للجميع وليس لهذين الطفلين .

    = فتح باب الحوار والنقاش مع الأخ بشيءٍ من الهدوء والرويّة وعدم التشنج ، حتى يعترف ومن ثم تنبيهه إلى خطورة ما فعل دينياً ودنيوياً ، وأن ذلك سيجلب للأسرة كلها كثيراً من المشاكل .

    = تنبيه البنت إلى خطورة ما حصل وأن ذلك غير مقبول وسيجلب لها وللأسرة كثيراً من المشاكل ، وعدم تركها لوحدها فترات طويلة ولا سيما عندما تستحم حتى لا تتعود ممارسة الخطيئة ومن ثم إدمانها .

    = عدم ترك الاثنين بدون رقابه في مستقبل الأيام .

    = حرمانهما من استخدام ومشاهدة النت لفترة معينة كنوع من الإجراء العقابي لهما .

    = مفاتحة الأم بما حصل إذا كانت ممن يتقبل مثل هذا الأمر بالتعقل وحسن التصرف ، ولاسيما أن الأم هي الأكثر التصاقاً بالأطفال في المنزل ، وإخبارها لازمٌ ومفيد شريطة ألاّ تكون من النوع المندفع أو الحساس بشكلٍ زائد .

    = محاولة إشغال الابن بالرياضة والمشاركة في بعض الأنشطة البدنية التي تبعده عن أخته وعن المنزل بعض الوقت ، والتي تستهلك جزءاً من طاقته وحيويته .

    = تشغيل البنت رغم صغر سنها ببعض الأعمال اليسيرة حتى تنشغل بها وتنصرف عن تلك الممارسات .

    = عدم الغفلة عن مراقبتهما بشكلٍ مستمر .

    = كثرة الدعاء لهما بالصلاح والهداية .

    والله تعالى أسأل أن يحفظنا وأن يحفظ أبناءنا من كل شر ، والحمد لله رب العالمين .

    • مقال المشرف

    في ذكرى المبارك

    يقيم في ذاكرتي كما تقيم غيمة فوق روابٍ خضر تسبح في نضارة وبهاء.. كأنني اتفقت مع الموت.. منذ أن غيبه عن ناظريَّ ألا يغيبه عن روحي وقلبي.. كثيرا ما أحنُّ إليه وأعيش مع ذكراه ولا أبوح بذلك لمن حولي.. حتى لا أعود إلى حضوري وشهودي الذي ليس معه سو

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات