الإباحية تحرق قلبي .

الإباحية تحرق قلبي .

  • 34045
  • 2014-09-07
  • 1851
  • المستشيرة


  • أنا فتاة عمري 18 سنة
    أتابع مقاطع إباحية في اليوتيوب ، وكذا مرة أتوب ثم أرجع ، ماذا علي أن أفعل ، وهل يقبل الله توبتي في حال تبت إلى الله ...

    وكنت أعتقد أني عندما اتزوج قد اتخلص منها ، ولكن أهلي يرفضون كل من يتقدم لي بلا استشارتي وليس لدي القدرة على التحدث معهم ،

    علما بأن جميع من تقدم لي كانوا اكفاء ، وكان عذر أهلي انهم يدرسون بالخارج ولا يريدونني أن أتغرب لوحدي ..أفيدوني أفادكم الله عاجلا غير اجل لأن قلبي يكاد يحترق ..جزاكم الله خيراَ..
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2014-09-26

    الشيخ أمير بن محمد المدري


    بسم الله ، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه. أما بعد :

    فأشكر الأخت الكريمة على ثقتها بهذا الموقع المبارك كما أشكر الأخوة القائمين على إتاحة الفرصة لتقديم استشارة نافعة بإذن الله تعالى. فأقول وبالله التوفيق:

    أختي الكريمة قرأت رسالتكِ، وآلمني ما أصابكِ، -أعانك الله وربط على قلبك-، وقد أدركت معاناتك، وإليك الجواب:

    أولاً: أن تعلمي أن ما أصابك من الذنوب هو مُقدر عليكِ، ولعل ذلك بسبب تقصيركِ في أمر ربك، وذلك أن تكون عقوبات لذنوب سبقت أو لتقصير في حمل النفس على الطاعات.

    ثانياً: أنتِ على خير -إن شاء الله- في محاولاتكِ، وحزنك، وتألمك على ما حصل منكِ، وهذا يدل على إيمانك ورجائك لما عند الله، وخوفك من عقابه.

    ثالثاً: رغبتكم في التوبة هي بداية الخير وعلامة من علامات الصلاح عندكم ،فلا تيأسوا من رحمة الله وفضله وكرمه ورحمته فما سمى نفسه التواب إلا ليتوب على المقصرين أمثالنا .

    رابعاً: أنتِ قادرة وتملكين جميع الوسائل لإصلاح نفسك، وإياكِ أن تعتقدي أن محاولاتك السابقة الفاشلة أفقدتك القدرة، فإن الشيطان يريد منكِ أن تصلي إلى مرحلة اليأس من صلاح حالك، وعند ذلك تفرحين عدوكِ على نفسك.

    خامساً التوبة والعودة إلى المعاصي طبيعة الإنسان الواقع بين الفتن والشهوات لكن أُبشرك بحديث النبي صلى الله عليه وسلم ، فهو بشرى لك ما دمتِ تجاهدين نفسكِ.

    ولفظ الحديث: "أذنب عبد ذنباً، فقال: اللهم اغفر لي ذنبي، فقال الله: أذنب عبدي ذنباً فعلم أن له رباً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب، ثم عاد فأذنب، فقال: أي ربِ اغفر لي ذنبي، فقال الله -سبحانه-: عبدي أذنب ذنباً فعلم أن له رباً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب، ثم عاد فأذنب فقال: أي ربِ اغفر لي ذنبي، فقال الله: أذنب عبدي ذنباً فعلم أن له رباً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب اعمل ما شئت، فقد غفرت لك" [أخرجه مسلم (2758)].

    سادساً: ابتعدي عن كل ما هو سبب لرؤية الحرام سواء الجوال أو اللابتوب أو الصحبة السيئة ،فالشهوة مثل الجمرة إن نفخت عليها أحرقتك وشوّهت حياتك وعلاقتك مع الله ،وان تُركت الجمرة انطفأت .

    سابعاً: من الأخطاء التي يقع فيه بعض أهلنا عدم الاستشارة للبنت عند خطبتها بحجة أنهم اعلم بما ينفعها ،وهذا ليس مبرر ،لكن عليك أن تصبري وتعلمي أن الله عزوجل يختار لك الأفضل ويخبأ لك ما لا تتوقعين . ((وَعَسى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئاً وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ )) [البقرة:216]

    ثامناً :أنت تنظرين إلى المتقدمين لك من زاوية على أنهم أكفاء والأهل بحكم التجربة والخبرة ينظرون من جهات أخرى، فثقي بالله ولا تيأسي من رحمة الله ،وطاعة الوالدين من أعظم مفاتيح السعادة في الدنيا والآخرة ،وأنا واثق كل الثقة أن الله سيعوضك على صبرك خيرا.

    تاسعاً:ابتعدي عن العزلة والخلوة لوحدك كثيرا ،وليكن لك نشاطات علمية ،اجتماعية ،ثقافية تُنسيك موضوع الزواج والشهوة .

    عاشراً: أكثري من ذكر الله وتلاوة القرآن وطلب العلم الشرعي المعين لك في حياتك .

    والله أسأل أن يحفظك من نفسك والشيطان، ويقر عينك بالاستقامة على الصراط المستقيم وييسر لكم عفافاً وستراً إنه ولي ذلك والقادر عليه.

    • مقال المشرف

    التعليم وراء الأسوار

    في تجربة شخصية قديمة، أحيل إليَّ مقرر حفظ القرآن الكريم في الكلية، فحولت موقع التعليم من القاعة الدراسية إلى مسجد الكلية، ومن الطريقة المدرسية في تعليم القرآن إلى حلق يديرها الطلبة أنفسهم، بمتابعة أسبوعية محفزة، انتهت بإتمام جميع الدفعة المقرر كام

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات