ليس لي من حب أمي نصيب !

ليس لي من حب أمي نصيب !

  • 33704
  • 2014-05-02
  • 1597
  • مجد


  • أعيش أنا وأمي وأختي الكبرى بعد وفاة أبي-رحمه الله- من 10 سنوات فبعد وفاة أبي شعرت بفراغ كبير في حياتي بالرغم أن أبي كان عصبياً بعض الشي وكان أحياناً يضطر لأسلوب الضرب لكن بمقابل ذلك كنت أحبه أكثر من أمي

    فالضرب ننساه مع الايام لكن الكلام الجارح لاينسى ويبقى اثره سنوات طويلة وهذا اسلوب امي معي كلامها الجارح فأبي لم يكن يتلفظ عليا ابداً فقد كنت أشعر بحبه بالرغم من قسوته لا أعلم كيف!!

    لكن كان يساعدني في دراستي ويسهل عليا الكثير لكي اكمل دراستي وها انا الان ادرس الماجستير بفضل من الله ثم بفضل ابي الذي زرع في داخلي حب العلم فقد كان يدخل عليا وانا اذاكر عندما كنت في المرحلة الثانوية ومرحلة البكالوريوس واسمع منه دعوات لي وعبارات تشجعني للدراسة

    فبعد ان يخرج من عندي اشعر بالحماس للمذاكرة لانه اشبعني بعبارات كنت اشعر من خلالها بالحب فخلال حياة ابي لم اكن اشعر بحاجتي للزواج او الخروج من البيت الا بعد وفاته بسنة بدات شجارات مع امي

    لدرجة بدات ارفع صوتي عليها والسبب في ذلك اني كنت ابحث عن الحب والحنان الذي فقدته بوفاة ابي عند امي ولم اجده بالرغم ان امي لم تقصر معنا لكن لا اعلم لماذا افتقد منها الحب رغم انها تمتلكه لكن لا استطيع ان اخذه منها فهي متيمه باخواني وحبها لهم ودعائها لهم وانا واختي التي نعيش معها في البيت ليس لنا من هذا الحب

    مللت من حياتي بسبب امي لدرجة اني بدات اشاهد المسلسلات والافلام على اليوتيوب واشاهد مشاعد الحب والاحضان بالرغم اني تركت المسلسلات والاغاني منذ فترة والتزمت ولله الحمد لكن فراغي الذي اعيشه في البيت جعلني اسلك هذا الطريق لاني اعلم بان رضا امي مرتبط برضا الله

    لكن امي تظطرني ان ارفع صوتي وتزعل مني حينها اشعر بان الدنيا قد ضاقت عليا لان هذا عقوق وألجأ للعزله واقول في نفسي لايوجد اكبر من العقوق لذلك اتساهل واشاهد اليوتيوب والمقاطع السيئة فيه واجلس عليه بالساعات هروباً مما اشعر به فيأتي عليا اوقات اتمنى لو اشعر بالحب

    أتمنى لو اني اعيش قصة حب مع امي عندما اسمع الاناشيد عن الام اتمنى لو اني اسمعها بحب لكن اخفض الصوت لكي لا اشعر بالندم لاني لا اعيش هذا الشعور..

    الكلام يطول عن مشكلتي لكن شي واحد هو الان اشعر به هو حاجتي للحب فانا في يدي جميع الوسائل التي تقودني للانحراف والعياذ بالله والبحث عن الحب كما يزعم البعض في خارج البيت لكني اعلم بان هذا خطأ وليس الطريق الصحيح

    لذلك اتمنى ان تشبعني امي الحب لكن لا فائدة فهي متيمه بأخواني الاولاد فأنا عمري 33 سنة ولم اتزوج الى الان ودائماً تجرحني بكلامها في عدم زواجي وهذا يؤثر على نفسيتي كثيراً

    لدرجة فكرت ان اكلم خاطبه لتبحث لي عن عريس لكي اخرج من البيت وارتاح من هذا الكلام وايضاً لكي لا اظطر للعقوق ورفع الصوت بالفعل امي تظلمتي بكلامها معي وبالرغم اني اشتغل في البيت وانظف واطبخ لكن لا اسمع منها شكراً جزاك الله خير

    ولم تقدم لي في يوم من الايام هدية فكم نجحت وكم تخرجت وعند قبولي للماجستير كل من حولي قدموا ليا الهدايا لانهم يعلمون مدى حبي للدراسة والعل....

    صحيح عمري 33 لكن والله كم احتاج للاهتمام والحب كما لو اني فتاه في العشرين من عمرها أريد منكم طريقة لأعيش في بيتنا سعيدة مع امي لا تقولون لي توددي لها او تقربي لها فانا تعبت من ذلك

    فكم وكم فعلت ذلك وحتى عندما نتشاجر واذهب لها بعد فترة اقبل يدها وراسها لاترد عليا ولا بكلمة واسكت حينها واتالم بالفعل افتقد الراحة في بيتنا لدرجة اصبحت اذهب لغرفتي للنوم مبكراً

    ولا انام اجلس بالساعات على جهازي الايباد بين برنامج واخر واشعر بانه نوع من الهروب من واقعي واذا نمت عندما استيقظ اود بان ارجع للنوم لا اريد الاستيقاظ لاني لا اشعر بالراحة!!!!

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2014-07-04

    أ . منيرة سليمان أحمد المسعود

    بسم الله الرحمن الرحيم .

    أولا أشكر لك عزيزتي حرصك وسؤالك كما أهنئك على برك بوالدتك فهذا كفيل بجلب الرزق والسعادة في الدارين بنيتي الحبيبة اشعر بما تشعرين به بعد فقدك لأبيك فلأب لا يعوض وجوده أحد فرحمه الله رحمة واسعة وحقه عليك الدعاء بالرحمة والمغفرة وهذا قدر الله يمضي على كل مخلوق على وجه الأرض وعلينا الإيمان به كما يبغي أن نتكيف وننسى آلامنا ونسعى لما بين أيدينا فمازال لديك باب من الجنة مفتوح وهي والدتك فعليك الاستمرار في برها والصبر على طاعتها فهو خير لك ولا تدعي الشيطان يجد إلى نفسك سبيلا فيشعرك بالملل .

    بل دائما حدثي نفسك بضرورة مساندتها فهي أيضا تعاني بعد فقد زوجها وتشعر بأنها بقيت وحيدة في معترك الحياة وأنها تحمل هم مسؤوليتكم جمعيا لوحدها فقد ذهب من كان يحمل عنها ويساندها فهل شعرت بما تعانيه والدتك هل جلست معها يوما وحدثتها بمشاعرك نحو والدك حتى تحدثك هي بما تشعر وتخفف عنما بداخلها من هم ومشاعر حزن إنك أقرب من أي شخص آخر لها فأنا متأكدة بأنك تشعرين بها وتهتمين لهمها ولكن تفقدين لغة الحوار معها.

    ضعي رأسك في حضنها يوما وقولي لها ما يجول في خاطرك فهي تحبك ولكن هناك ما يحزنها جعلها بهذا الأسلوب معك لا تهربي منها فهي بحاجتك وسوف تجدين الرزق والسعادة ولا تنسي الدعاء لوالدتك بالعافية وطول العمر سوف تجدين حياتك بإذن الله مع زوج صالح فلا تستعجلي فلعل فيه خيرا تجنبي مشاهدة الأفلام والمسلسلات فهي من حبائل الشيطان لشغلك عن طاعة الله فهي لا تجلب إلا الهم والحزن والحسرة وهذا ما تشعرين به فعلا فهي لم تصنع إلا لتدمير العقول وإفسادها أنت على مستوى عالي من التعليم والكثير يتمنى هذا المستوى بارك الله لك فيه فحافظي على مستواك وأكملي مسيرتك وأشغلي وقت فراغك بالتعلم وإفادة الأخرين فسوف تجدين السعادة ولن تجدي وقتا للتفكير والحزن بارك الله لك في علمك وحفظ لك والدتك ورزقك الزوج الصالح اللهم أمين .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات