عواطف تعلّقت بوهم .

عواطف تعلّقت بوهم .

  • 33624
  • 2014-04-19
  • 1423
  • الزهره


  • أنا فتاه في الرابعه والعشرين واعمل طبيبه باحدى المستشفيات وانا بفضل الله ملتزمه دينيا ولم اتحدث يوما مع شاب الا ف حدود الزماله ولم يحدث ذلك الامؤخرا ف مجال عملي .

    وذات يوم التقيت بشاب طبيب يعمل في نفس المشفى ولكن من قسم مختلف لا ادري فلقد انجذبت اليه ربما لما وجدت فيه من حسن خلق او تدين او حياء وف البدايه لم اتعلق به كثيرا حيث انه ذهب للعمل بمشفى اخر ونسيته او اعتقدت ذلك .

    ثم بدا يتردد وبدات اعجب به حقا حتى اتى يوم وعلمت بالصدفه انه سال عني ممرضه وان تلك الممرضه اخبرت زميلتي فرحت ولكن تضايقت لم لم يخبرني مباشره؟؟

    المهم مرت الشهور ولم يات .ثم اتى وسمعت الجميه يهنئونه وسمعت يقول لهم (الله يبارك فيكم)اندهشت واعتقدت انه خطب ولكن لم يال عني ويذهب لخطبه احدهم ؟؟لدرجه اني لم اشا الارتباط بغيره؟؟ماذا افعل لا اصدق حتى الان ما حدث..واتخيل انه سياتي لا ادري اعلم ان ما افعله خطا فهذه لم تكن طبيعتي يوما .

    ماذا افعل ؟؟اريد نسيانه حقا تماما ..ارجو افاداتي ..نسيت ان اخبركم انني كنت ادخل عل صفحته عل الفيس فقط لرؤيه من هو ؟؟ولكن لم اضيفه فقط فضول انتاباني هل هذا حرام..ارجو الافاده من فضلكم؟؟

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2014-04-27

    أ . وئام حامد صالح الرايقي


    "بسم الله الرحمن الرحيم".

    أختي الكريمة.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،وبعد:

    لقد منّ الله عزوجل عليك واختارك لتسدي ثغرة في مجال عملك وأكرمك بحياة القلب التي يفتقدها الكثير فهاأنتِ هنا تطرقين باب الاستشارة لحماية نفسك من الوهم الذي تنساق وراءه عواطفك.

    وتتلخص نصيحتي لكِ أختي الفاضلة في النقاط التالية:

    * من الضروري جداً وبحكم طبيعة عملك التي تستلزم التواصل بين الطرفين أن تتحكمي بعواطفك وأن تكوني قائدة لها لا أن تقودك فتدخلي في متاهات تؤثر على جميع جوانب حياتك، فكما ترين الآن كيف هي نفسيتك وإحساس الضياع الذي تعيشيه بوهم تعلقت به،"قد لا يكون له أساس من الصحة"،وعزز هذا التعلق متابعتك لحسابه في الفيسبوك ولو كان بحجة التعرف على هويته فقط، لذا اقطعي فوراً هذه المتابعة التي تجعلك أسيرة لهذه المشاعر ومن ترك شيئاً لله أبدله خيراً منه.

    * استشعري الضرر المعنوي الذي يلحقك من هذا التعلق إن لم يتجاوز لحدود أبعد كتأثر مستواك المهني بسبب الحزن الذي تعيشيه واسألي نفسك هل يستحق الأمر هذه المعاناة؟؟

    *احرصي على تضييق نطاق التواصل مع الطرف الآخر إلا في حدود الحاجة المرتبطة بالعمل ومراعاة عدم الخلوة وإطلاق البصر،ولتعلمي أن الفتاة هي من تضع هذا الحد وتفرض احترامها على من حولها.

    * عززي علاقاتك الاجتماعية في مجال عملك بالفتيات اللاتي يكن عوناً لك في دينك ودنياك ويخلقن لكي جواً من الألفة والإيجابية.
    * أخيراً استشعري دائماً أنكِ إنسانة صاحبة هدف وهمة عالية وصاحب الهدف لايلتفت للمشتات التي تبعده عن الطريق الصحيح،وأجل وأعظم هدف للمسلم رضا خالقه عنه فاستعيني بالله والجئي له ليكن لكِ خير معين..

    إذا لم يكن عونٌ من الله للفتى فأول مايجني عليه اجتهاده

    *أسأل الله بمنه وكرمه أن يلهمك الصواب وأن يعصمك وبنات المسلمين من كل سوء.


    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات