احترامه لي يضايقني !

احترامه لي يضايقني !

  • 3349
  • 2007-01-09
  • 2162
  • التواقة للجنة


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : الاساتذة الكرام انا متزوجه منذ 4 اشهر وزوجي يحادثني منذ فترة الخطوبه بصيغة الجمع مثل : اين ذهبتم انتم؟ وكيف حالكم؟ وهذا ما يزعجني كثير وقد طلبت منه الا يحادثني بالاسلوب هذا لانه بصراحه في رايي غير مريح وامازحه باني فرد واحد ولست جماعه ولكنه يعود إلى نفس الكلام ..

    ارجوا مساعدتي فانا فعلا بدائت اتضايق كثيرا مما يعكس سلبنا على تصرفاتي كما اني بدائت اخاطبه بصيغة الجمع حتى يشعر كم هي غير محببه برغم انه في عمله ومع الاخرين لا يتحدث بصيغه الجمع فقط معي انا واحيانا اطلب منه ذكر اسمي على الاقل وليس كلمة انتم ارجوا ارشادي للصواب وهل انا ابلغ في الموضوع رجاء فاني ضقت من هذا الحديث . شاكره لكم

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-01-10

    أ. عبد الكريم دخيل الشعيل


    الأخت الفاضلة التواقة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
    فأسال الله لك ما تتوقين إليه إن شاء الله .

    أختي العزيزة : إن بعض العرب من لهجاته تلك الطريقة التي يتحدث بها زوجك ، فإن كان لا يستعملها مع الآخرين إنما معك لأنه يكون على طبيعته معك فإن كان الأمر ليس متعلقا باللهجة فإن إبداءك تذمرك وتضايقك من ذلك الأسلوب هو خير طريقة لجعله يشعر بتضايقك من هذه الطريقة ، مع أنها لا تعني الإهانة أو التحقير ، بل بالعكس ففي اللغة تعني التضخيم والتبجيل.

    وعلي أي حال يمكنك أيضا أن توضحي له أن من دوام المحبة والعشرة بين الزوجين أن ينادي أحدهما الأخر بأحب الأسماء إليه كما أوصى بذلك نبينا صلى الله عليه وسلم ، وقد يحتاج الأمر إلى وقت حتى يغير الإنسان عاداته فالتغيير في العادات يحتاج إلى صبر وتحمل قليلا ، ولك خيار آخر أن تتقبلي ذلك من زوجك ويمكنك أن تستأذنيه في أن تعامليه بنفس هذا التبجيل الذي يبديه إن أردت ذلك .
    والله يسعدكم ويرشدكم لما هو خير

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات