كيف أنال درجة عليا ؟

كيف أنال درجة عليا ؟

  • 33264
  • 2014-01-29
  • 998
  • منور


  • أنا من جده وثاني ثانوي. داومت الترم اﻻول قبل اسبوعين من اﻻختبارات بسبب اﻻوراق وطبعا المديره قالت دحين ما ينفع اﻻ احولك منازل والترم الثاني ارجع منتظمه بس درجاتي مره طلعت نازله ورسبت في الرياضيات

    وانا كنت متعوده في المتوسطه اقل شيء أجيب 94 او 95 ودحين جبت 71.35 مررررررره اتحطمت. و مصدومه وطبعا حينزلني مع التراكمي والقدرات ودحين ابى اعرف هل اقدر ما أدرس الترم االثاني و بعدين أعيد السنه منتظمه ﻻني ابى ادخل طب ابى درجات عاليه اقل شيء 95
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2014-02-26

    أ. فؤاد بن عبدالله الحمد


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأهلاً بك في موقع المستشار ونسأل الله تعالى لنا جميعاً كل التوفيق.

    أختي الكريمة :

    قرأت رسالتك وتمنيت أن تكون أكثر تفصيلاً للموضوع وحتى يتم الوقوف عليها بشكل مناسب وعلى أية حال الموضوع بمشيئة الله تعالى سهل ومُيسر.

    أختي المباركة.. أقترح عليكِ متابعة هذا المسار التعليمي الذي أنتِ فيه حالياً فهو المتبع نظاماً ولا حيلة فيه! كما أن التلميذ النجيب لا تفرق معه نوع الدراسة نظامية أم منازل! فهو يدرس من أجل العلم والدراسة وإنجازه يتحدد من هذا المنطلق, ودراسة المنازل لا تختلف كثيراً عن الدراسة النظامية إلا في طبيعة تقديم المادة – وهو أمر أساسي بالطبع – ولكن لا حيلة أمامك إلا هذا الطريق ويجب عليك أن تخوضينه بكفاءة. والأمر الجيد في الموضوع أن هذا أمر مؤقت وعليه يجب أن تستكملي دراستك وأن لا تستسلمي للفشل فهو مؤقت! الفشل الحقيقي هو الانسحاب وليس الإخفاق!! عاودي دراستك من جديد وبروح جديدة وبنفسية طيبة واجعلي ثقتكِ بالله كبيرة وأكملي مشوار الدراسة حتى يوفقكِ الله للدراسة النظامية وفي نفس الوقت يمكنك زيارة معلماتك – في الفترة الصباحية – لطلب مزيد من الشرح والإيضاح – إن كان هذا متاح وأيضاً هو مؤشر على جديتك في التعليم.

    تذكري أختي الكريم أن هذا الأمر مؤقت ولا يجب أن يثنيك عن النجاح والهدف الكبير وهو استكمال الدراسة النظامية! أقترح عليك عدم التفكير حالياً في المعدل التراكمي واختبارات القدرات؛ فهي سوف تشتت تفكيرك – على الأقل في الوقت الراهن. يجب أن ينصب تفكيرك على الخروج من دراسة المنازل بدرجات عالية ومشرفة.

    أسأل الله تعالى لكِ كل التوفيق والنجاح ولا تنسونا من صالح الدعاء .

    • مقال المشرف

    الشيخ الرومي.. وجيل الرواد

    أكثر من مائة عام (1337-1438هـ) عاشها الشيخ الراحل عبدالله بن محمد الرومي. وانتقل إلى رحمة الله تعالى يوم الخميس الماضي، السابع عشر من جمادى الآخرة من عام ألف وأربعمائة وثمانية وثلاثين للهجرة. واحد من جيل الأدباء الرواد، لا يعرفه جيل اليوم، عم

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات