طفلي يهرب من الرياضيات !

طفلي يهرب من الرياضيات !

  • 33129
  • 2013-12-05
  • 1392
  • سعيد


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ابني تلميذ متميز ولكني الحظ عليه كره مادة الرياضيات ويتهرب من الحصة والغريب صغر سنه وهو في الصف الثالث الابتدائي ويرجع ذلك الى عدم تمكنه من حفظ جدول الضرب وتهديد الاستاذ لهم ...ما العمل دلوني وفقكم الله إلى كل خير .
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2013-12-09

    أ. فؤاد بن عبدالله الحمد


    أخي الكريم :

    فأسأل الله تعالى أن يبارك في نجلك المبارك ويبلغك صلاحه ويرزقك بركة بره لك, كما أشكرك لزيارتك هذا الموقع المبارك " المستشار " نفع الله به وبالقائمين عليه.

    أخي الكريم..

    إن حب الطالب للمادة – أياً كانت!! - له دور كبير في تفوقه في تلك المادة ، لذلك كان على المعلم و الأسرة الدور الكبير في ترغيب و تحبيب المواد الدراسية للطالب. فالأثر النفسي الذي يكنه الطالب للمادة قد يرفعه إلى مستوى راقي في تلك المادة أو العكس.!

    إن على الأسرة مهمة وعلى المدرسة مهمة أخرى وكذلك على المعلم مهمة أخرى في تحبيب وقبول الطالب لمادته التي يدرسها وبالأخص المواد العلمية كالرياضيات والعلوم وغيرها. يخطئ كثير من الآباء والمهمات حين يلقون معظم المسؤولية على المدرسة أو المعلم! كما يخطئ المعلمون حين يضعون عبئ الدراسة كله على الأسرة..!! وللأسف الضحية هو الطالب! والنتيجة الطبيعية كره الطالب للمادة وللمعلم وللمدرسة وللدراسة كمحصلة نهائية..!! وعليه يجب " الوعي " لهذا الأمر مبكراً من قبل الأسرة وبالأخص الأم أو الأب بداية ثم نقل هذه المخاوف للمدرسة وبالأخ المعلم والمشرف الطلابي , وفتح قناة حوار مع المدرسة بشأن مخاوف الطالب من المدرسة أو من المادة, ووضع خطة واضحة للوقوف على هذه المشكلة ووضع الحلول المناسبة للتغلب عليها. وللأسف بعض مدارسنا الحكومية تفتقر لهذا "الوعي" وهنا يكون التحدي كبير على الأسرة في عمل التوافق اللازم والخروج من تلك المشكلة بسلام. وعموماً الموضوع إن شاء الله تعالى يتطلب منكم الوقوف على الموضوع مع معلم مادة الرياضيات وفي حضور الطالب ومناقشة مخاوفه وأسبابها, فقد يكون المعلوم هو سبب المشكلة ؛ بسبب سوء تصرفه مع الطلاب وتخويفه الدائم لهم بالعقاب تارة وبالدرجات تارة أخرى, وعليه يجب تحذيره وتحذير المدرسة من عاقبة ذلك ولا يمنع أن ينقل الطالب لفصل آخر أو مدرسة أخرى ولو "خاصة" إن كان السبب هو المعلوم.! لدي قناعة بأن أبنائنا لديهم القدرة على الفهم والإبداع في ذلك متى ما أتيحت الفرصة وهيئت البيئة المناسبة لذلك, والسبب في تخلف التعليم – في الغالب – يرجع لأسلوب تطبيق التعليم بحد ذاته.

    أما إن كان السبب هو شعور نفسي سلبي لدى الطالب من مادة الرياضيات فهنا بعض النصائح أضعها بين يديك :

    1- تغيير الاتجاهات السلبية الموجودة لدى الطالب:
    قد يكون لدى أبنك اتجاهات سلبية نحو مادة الرياضيات قد سمعها منكم أو من أقرانه... هذه الاتجاهات تعقد الطالب – ولو كان صغيراً - حتى قبل أن يخوض هذا المضمار وذلك لأن عقله الباطن قد تبرمج على هذه العبارات السلبية فيستجيب لها الطالب ويكون حينها غير مستعد لاستقبال المعلومات.

    2- توضيح أهمية المادة للطلاب:
    فإذا أدرك الطالب أهمية الرياضيات في حياته ساعده ذلك على حبه لهذه المادة و فهما. فعلى الأسرة حث المعلم بأن يوضح لطلبته أهمية الرياضيات في حياتهم فهو يصلي (5) صلوات في اليوم والليلة و عدد ركعات فريضة الظهر مثلا (4) و هو يذهب إلى المدرسة مثلا في تمام الساعة ( 6:30 صباحا ) و هو يشتري قلم من البائع بقيمة (50) ريالا. فحيثما يذهب يجد الأرقام و الأعداد والرياضيات بشكل عام في كل مكان فيستنتج حينها أن الرياضيات لها أثر كبير في حياته بل أنه حتى عندما يكبر يستخدمه في مهنته، فجميع المهن ( معلم – طبيب – مهندس – شرطي ) ليس لها غنا عن الرياضيات.

    3- تعليق عبارات مشجعة عن المادة في غرفة نوم الطالب مثال ( أنا أحب مادة الرياضيات – مادة الرياضيات سهلة – أنا ممتاز في مادة الرياضيات – مادة الرياضيات مادة تخدمني في حياتي).

    أسأل الله تعالى أن يكتب كل النجاح لطفلك وأن يبلغك صلاحه في الدارين ولا تنسونا من صالح دعائكم.


    • مقال المشرف

    في ذكرى المبارك

    يقيم في ذاكرتي كما تقيم غيمة فوق روابٍ خضر تسبح في نضارة وبهاء.. كأنني اتفقت مع الموت.. منذ أن غيبه عن ناظريَّ ألا يغيبه عن روحي وقلبي.. كثيرا ما أحنُّ إليه وأعيش مع ذكراه ولا أبوح بذلك لمن حولي.. حتى لا أعود إلى حضوري وشهودي الذي ليس معه سو

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات