إنني أموت الآن !!

إنني أموت الآن !!

  • 32519
  • 2013-05-19
  • 2392
  • تالفه


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركآتِه ، سبق و طرحت مشكلتي لكن لم اتلقى اي قبول لا يهمني تأخير الرد أعلم ان هناك ازدحام شديد واللإطمئنان اعدتها مع شيئاً من التوضيح : اعاني من عدة مشكلات اتعبتني والعجيب لم تموتني بعد فقط موتةً بطيييئة متمنية مساعدتي ، احتاج جداً مناصحتكم ،

    - التفكيـر : أفكّر كثيراً كثيراً لدرجةٍ لا تتصوّر أفكر في مستقبل أخوتي من الاناث و الذكور رغم انني اصغرهم سناً و اثنان فقط يصغراني و رغم و جود و الداي وايضاً أفكر في ذنوبهم !! كيف تغفر اخشى ان لا تغفر انا التي تلجئ لي شقيقتاي اللتان تكبراني في حل مشكلاتهم وكأني الكبرى ! كما يظن الأغلبيه !

    أنا جميع اهل بيتي ينعتوني بالقاسية والأنانية
    والحقودة رغم اني افكر في مستقبلهم و ابكيهم ليلا نهار اعلم اني السبب انا لكن لم استطع ان ابين لهم قدر محبتهم لدي احب ان اكون امامهم القوية التي لا تنكسر ..

    أيضاً أفكر في موتِ امي رغم انني اتمناه حتى لا تذوق اكثر من مرارة هذه الحياة و افكر كيف لو ماتت والدة امي كيف سيكون شعورها وشعور اخوتها لدرجة انني اعيشه بتفكيري و احاول المساعدة ومساندتها
    وكأنه حصل في الواقع !

    كثيرة تفكير جداً و بشكل دقيق للأسف .- التشاؤم
    واليأس وو : نفسي ووالله أكرهها جدّاً جداً لدرجة أنني اسعد حين ألحقهَا بِـ الأذىٰ أحبَّ العبث بوجهي بِـ أحدِ الأقلام أكرهها أكرهها ، حاولت ايضاً الإنتحار بل كنت على وشكِ الإنتحار لا شيء سوى النار يردعني عنه إلا انه لم يردعني عنِ إلحاقها بِـ الأذَى

    أشعر اني لست واحدة اشعر ان داخلي شخص اخر دائماً اوبخها و اضربها و اتعارك معها ! على كلٍ ابعضهاا جدّاً وأبغضَ التفاؤل و أشعر أنّي اكذب على نفسي حين اتفائل و لكنني كثيرة التفاؤل والضحك والإبتسامة عند جلِّ الناس وهذا السبب الرئيسي لعدم مبالتهم لأمري !

    أصبحت منعزله يادكتورة حتى بِتُّ انطوائية جدّاً اشعر براحه حين اعلم عن تجمع اقاربي و انا وحدي في غرفتي و كأنني في جنّة الدنيا كرهت الأقاربَ وغالِبَ النّاس

    اصبحت ايضاً شرسه واحقد كثيراً على من اساء لي الآن
    ومن اساء لي منذ الصغر تفكيري عدواني كدتُ أن انتقم بالمسدس لكن عدم معرفتي بالتصويب و خوفي بالعواقِبَ اوقفني و حالياً افكر بالسكين كثيراً وخصوصاً قبل المنام اراه اسهل جدّاً ودائماً اقبل على ذلك لكن الخوف و ضيق الوقت اوقفاني .

    محبطة يائسه كريهه انطوائيه قلقه في غالب ايامي اكتب لكم هذه وكأني جليد وخالقكم اوبخني كيف اكون هكذا دون اصرخ او انتقم انا استغربني وربكم احدثني أأمرني بالتحرك و الإنتقام و التخلص منهم لكن لا اعلم لما لا اسمع كلامي

    أنا كتبت لكم مشاكلي لأني حقاً اخشى ان يتطور الأمر بي ، ولا توجهونني لدكتورةٍ نفسيّة إن كنت أحتاج لأنّي لا استطع الذهاب لها وذلك لعدة اسباب ومنها خشيةً من التنويم المغناطيسي الذي يكشف كل مابي كما سمعت ..

    اخبروني انتم كيف اتخلص مني ومن هذه الأفكار اوصفوا لي أدوية لو تكرمتم حتى ارتاااح وجزاكم الله خير الجزاء وعذراً على الإطالة وعدم سردها بالشكل الصحيح وعذراً ايضاً على رداءة اسلوبي .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2013-05-20

    أ.د. سامر جميل رضوان


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    أرجو منك القيام بما يلي للضرورة القصوى وعدم التهاون في هذا لأمر بأي شكل من الأشكال.

    - عليك مراجعة طبيب نفسي بأسرع وقت ممكن. الطبيب النفسي أو المتخصص النفسي لا يقوم بالتنويم وإنما يسألك عن حالك بعض الأسئلة ومن ثم يقوم بوصف دواء مناسب لك وعليك إتباع تعليماته بدقة وعدم قطع الدواء إلا باستشارة الطبيب.

    - عليك أن تروي للطبيب النفسي كل ما يحصل معك وبصراحة من دون أن تخبئي أي شيء عليه، وإذا لم تكوني قادرة على رواية هذا فاكتبيه على ورقة وأعطها إياه عند مراجعتك له. وهو سيطرح عليك بعض الاستفسارات حول حالتك.

    - عليك أن تأخذي حالتك على محمل الجد فأنت تعاني من مرض حقيقي وهذا المرض يحتاج إلى طبيب ولا يمكن الشفاء عن طريق الاستشارة أو عن طريق غير طريق الطبيب. ولمرضك هذا علاج كغيره من الأمراض.

    - عليك أن تخبري أهلك بحالتك أو على الأقل واحد من الأهل واطلبي منه أن يصحبك للطبيب.

    مع تمنياتي لك بالشفاء .


    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات