زوجة فاشلة وأم فاشلة .

زوجة فاشلة وأم فاشلة .

  • 31608
  • 2012-12-12
  • 5929
  • ود


  • السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    أنا امرأة متزوجه منذ ثلاث سنوات ولدي بنتين سنتين ونصف و 8 أشهر . عمري 26 . احمل درجة الماجستير . لا أعمل . طموحه جدا وأحب ان اعطي الكثير .

    مشكلتي تكن في أمرين . أولها انأ اكره نفسي جدا ولا يوجد لدي أي تقدير لذا تي . اشعر اني فاشلة في كل شي . نعم أنا فاشلة . اشعر اني ام فاشلة لم اربي اطفالي تربيه جيده. لم استطيع ان اعطي زوجي حقوقه ولم استطع ان اكون زوجه صالحه وأحيانا أفكر ان اترك المنزل .

    لا استطيع القيام با أي شي . لا استطيع ان أقرر . مترددة دائمأ . خائفة . مرتبكة . لا أحب ان يراني أحد . أحب ان ابتعد عن اجتماعات الناس . لا أعرف التحدث مع الناس .

    لا اثق بنفسي ولا بشكلي . لا استطيع ان احتمال أي انتقاد حتى لو كأن فقط مزح . أي كلمه تقال لي تجعلني أفكر وأتوقف مع نفسي كثيرا ولكن للأسف لا أ تغيير . أعرف أخطاءي لكن من غير فائده.

    أحتاج ان يكون هناك من يمسك بيدي يتخذ عني كل اموري. اكره نفسي . هناك دائما صوت في داخلي أنتي فاشلة . أحب ان أذكر اني في طفولتي والدي كان بعيد لعمله وأمي لم تقصر ولكن أعتقد انها لها أكبر دور في تكوين شخصياتنا أنا واخوتي . فهي كانت تصرخ دائما علي وتشعربي اني لا شي .

    وثانيها . شخصيتي اني اتصرف كما يقال على
    ( نيأتي) . أنا تلقائية جدا ولم يؤثر ذلك الا بعد الزواج . فقد تزوجت من زوج محب ومتتفهم ولله الحمد . ولا أشكو منه . لكن اهله ، تعبت منهم جدا . يفسرون كلامي بطريقه غريبه كما أراها .

    قد أقول كلمه بحسن التيه وتترجم بمعنى مخيف بالنسبه لي . لا يفهموني ابدا . اصبحت ألاحظ كل حرف وكل كلمه وكل حركه . أصبح مثل الوسواس. أفكر فيهم كثيرررررا . تعبت متهم . كل مشكله يتهموني فيها . مشكلتي انهم لم يتقبلوني كفرد من العائلة ولكن قد اكون كضيف لا أكثر .

    أجد حسن التعامل لا انكر لكن هناك دائما سوء الظن والدي قد يكون من غباء وتصرفاتي التلقائية التي لم اقصد بها شي . اريد ان ارتاح من التفكير بهم. اريد ان يفهموني . اريد ان يحبوني كما احبهم .

    أريد ان يعرفوني على حقيقتي . أريد ان يجعلوني ابنتهم. كيف أفهمهم اني لست عدوه ولكن اني دخلت بينهم والله لا اقصد سوى ان اكون واحده منهم لانهم اهد وني اعز شخص وهو زوجي . اعتذر عن الاطاله

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2013-01-03

    د. محمد حمد الله الدباس


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    أختي الفاضلة:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

    في البداية أود أن أشكرك على ثقتك العالية في موقعنا "المستشار" ولتواصلك معنا.

    لقد قرأت رسالتك المطولة والمفصلة والواضحة وكان وصفك للأعراض التي تعانين منها واضح وتركيزك على الأعراض الجوهرية أقنعني أنه يوجد لديك بالفعل نوع من أنواع الاكتئاب النفسي، وأنت لم تخبرينا متى بدأ الاكتئاب ... ولا نستطيع أن ننفي علاقة هذا الاكتئاب بالولادة حيث أن عمر ابنتك ثمانية شهور، وإن كان اكتئاب ما بعد الولادة يكون أكثر حدة وشدة في بعض الأحيان. ولكن أرجوك أن لا تعتقدي أنه مرض شديد أو ليس قابلا للشفاء، فهذا أمر ضروري جدًّا في علاج الاكتئاب النفسي.

    الاكتئاب النفسي في كثير من الحالات يجعل الإنسان يشعر بمشاعر سلبية، وهذه المشاعر السلبية تؤدي إلى مزيد من الإحباط وعد الثقة بالنفس والشعور باليأس وقد يصاحبه أعراض القلق والخوف والوسواس.

    أختي الفاضلة:
    إذن أنت الآن في وضع بالفعل يتطلب أن تذهبي وتقابلي الطبيب النفسي لدراسة حالتك النفسية بالكامل ولاستبعاد أية أسباب عضوية، وقد تحتاجين الى بعض الفحوصات المخبرية وهذا يحدده الطبيب بعد الكشف عليك.
    أختي الفاضلة:

    أرجو أن تفكري إيجابيًّا، وأرجو أن تشغلي نفسك ببيتك وأن تديري وقتك بصورة صحيحة، وأن تمارسي شيئا من الرياضة، وأنت بحمد الله متدينة، فهذا أيضًا يشرح صدرك ويزيل عنك الأحزان.

    وفي حالة الاكتئاب النفسي سوف يكون العلاج الدوائي هو محور العلاج الأول، وسوف تكون هنالك جلسات معالجة نفسية للمساندة وللاستبصار، ومحاولة التغيير المعرفي، وهناك وسائل زيادة الثقة بالنفس من خلال جلسات خاصة من العلاج السلوكي.

    بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، ونسأل الله لك الشفاء والعافية والتوفيق والسداد.

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات