أخي طفل كبير !

أخي طفل كبير !

  • 3033
  • 2006-12-02
  • 2100
  • مضاوي


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أشكركم في البدايه على اتاحة الفرصه لي لعرض مشكلتي واذا كنت أجهل في أي قسم يجب أن توضع ولذلك اذا كان اختياري خاطئ فأرجو توجيهها الى القسم المعني ولكم جزيل الامتنان.

    لي أخ في الصف الثاني ثانوي يبلغ من العمر 16 سنة ولكن من يراه لا يتوقع أنه تعدى 10 أعوام من العمر..شكله..تصرفاته.. أسلوبه.. اهتماماته كلها توحي بأنه طفل صغير لم يصل الى سن المراهقة اطلاقا..
    طو له لم يتجاوز 150سم يقضي معظم وقته في مشاهدة أفلام الكرتون ولعب البلاي ستيشن..أسلوبه في الكلام ركيك وهذا ما يدفع أبي الى عدم الذهاب به الى المناسبات الاجتماعيه لتجنب الاحراجات..خجول وغير جرئ..

    غير اجتماعي فصداقاته في المدرسه لا تتعدى بعض المكالمات في وقت الحاجه والامتحانات.
    يعاني من ضعف في الذاكره وتشتت التركيز فمن الصعب عليه تذكر أسماء الأشخاص أو الأماكن .. مستواه الدراسي أقل من المتوسط مع العلم أنه في مدارس أهليه ويتلقى دروس خصوصية يجتهد في المذاكره ولكن ما يحفظه سرعان ما ينساه.. خطه في الكتابه ردئ جدا واملاؤه سيئ تجعلك تتعجب كيف وصل الى الصف الثاني ثانوي.

    لا يهتم بالصلاة مع حرصنا الشديد عليها بل حتى لا يعرف أوقات الصلاة وهو لن يؤديها الا بأمر ولو ترك على هواه فلن يصلي ابدا..وهذا حاله في عديد من الأشياء التي لا يفعلها الا اذا أخبرته بذلك كالاستحمام والنوم ومايجب لبسه وما لا يجب.
    قبل سنة تقريبا ذهبنا به الى مركز صحي لاجراء تحليل كامل للغدد وعملها..وظهرت النتيجه سلامه جميع الغدد والهرمونات.
    أجهل ما الذي يجب علينا عمله تجاهه ؟؟ بل حتى نجهل سبب مشكلته؟؟ وهل هي عضويه ؟؟ أم أنها نفسية وتكون مرحلة وتعدي بسلام؟؟

    وكيف نتعامل معه حاليا ؟؟ هل نتركه على اهتمامته وحبه للكرتون واللعب الى أن يتغير من نفسه؟؟
    أم نحاول تقويم سلوكه وارشاده الى ما ينبغي للشباب في مثل عمره عمله حتى لو لم تكن لديه الرغبة؟؟

    اننا جميعا نهتم لشأنه ونريد أن نراه من افضل الرجال فهو الولد الوحيد بين 5 أخوات وآ مالنا فيه كبيره جدا
    تتحطم على أرض واقع ولكن الرجاء بالله كبير.

    أفيدوني ولكم كل الشكر والامتنان.

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2006-12-05

    الشيخ أمير بن محمد المدري


    بسم الله الرحمن الرحيم .
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ، وبعد :
    الأخت الكريمة : أعتقد أن هذه الحالة التي يمر بها أخوكم ربما ناتجة عن أمور نفسية واجتماعية عاش عليها بينكم ، وهي إن شاء الله مرحلة وستنتهي مع الأيام والتواصل معه وإبعاده عن العزلة والانفراد .

    وما أعتقد أنه سيُغير طبيعة ونفسية هذا الشاب هو رفقة يجلسون معه ، ويدرسون معه ، ويصلون معه ، يناقشهم ويناقشونه ، ويخرج معهم في رحلات قصيرة ، وغير ذلك .

    أما كيفية التعامل مع فالأصل أن تتعاملوا معه كشاب أصبح في المرحلة الثانوية ، وأن تعطوه شيئا من المسؤولية والتكاليف . ولا داعي لفقد الأمل واليأس من أحواله ، أكثروا من الدعاء له بالسداد والصلاح وثقوا أن الله قادرٌ على كل شيء .
    أسأل الله أن يفرج كربكم ويركم أخاكم رجلاً نافعٌ لنفسه ولأسرته ولأمته . إنه وليُ ذلك والقادر عليه .
    والله تعالى أعلم .

    • مقال المشرف

    صبيا

    لقطات شجية تتهادى حولها أنشودة عذبة تنساب إلى الروح: «الحسن يا صبيا هنا يختال»، نعم، لقد رأيت اختيال الحسن في قاعة مغلقة، تكتظ بالنخيل الباسقات وطلعها النضيد، من رجالات التعليم في صبيا ومِن خلفهم في قاعة أخرى نساؤها الفاضلات، لم تكن الأنوار المز

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات