أين همّة ابني الجامعي ؟!

أين همّة ابني الجامعي ؟!

  • 27116
  • 2012-02-05
  • 1762
  • مناي تفوق أبني


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    ابني الآن سنة أولى تحضيري في الجامعة بصراحة تحطمت أحلامي فيه عند ظهور النتائج تقديرة جيد مادة الرياضيات مقبول بصراحة أنا حزينة وصرت أكثر عليه اللوم لأني منذ بداية الدراسة وأنا أنصح له أن يهتم ويودع حياة الطفولة

    فهو الآن رجل وأنه سوف يرسم مستقبله فإن كان جادا سوف يحصل على العلا وإن كان لاهي سوف يجني الندم بتهاونه وأن الحياة الجامعية تختلف كل الإختلاف عن الدراسة الثانوية لكن لاجدوى

    أحس هو بمرارة النتيجة لكن بدأ يفكر بترك الجامعة والإتجاه الى تخصص آخر أو كلية أخرى أنا نصحته أن يفكر الآن في الدراسة ويجد فيها فالفرصة باقية مع أن أملي ضعيف بتحقق رجاي فيه

    ومن داخلي أنه إذا كان مستواه مثل ماهو عليه سيكون قرار صعب وهو ترك الجامعة والإتجاه الى دورات منتهية بالتوظيف لأنه بحق متهاون ويحب اللعب كثيرا وأحس أنه طفل الى الآن وليست عنده همة عالية

    كنت أتناقش معه بأنه يجب أن يكن للرجل همة عالية ووظيفة مرموقة ويعيش عيشة كريمة تعلل لي بالزهد في الدنيا وو وأن الفقراء هم يدخلون الجنة قبل الأغنياء
    رددت عليه بأن المؤمن القوي خير من المؤمن الضعيف
    وأن الإسلام لا يرضى لأهله الدنية , وأن اليد العليا خيرا من اليد السفلى

    وذكرت له نماذج من الصحابه في سعيهم لطلب الرزق وأن الدين بالصلاح وإتباع سنة النبي وأداء الصلوات على وقتها , لأن أبني هداه الله وأصلحه يسمع أغاني وبشاهد أفلام طبعا خفية عني ..

    بصراحة أريد أن توضحوا لي ماهو الحل وكيف أرفع همته لأنهلوغبي أقول قدرات أبني لكن أبني هذا وعندي ابن في المتوسط وابنة كذلك أذكياء

    لكنهم بصراحة مثل الأرنب والسلحفاة مغرورين يظنون أن فهمهم السريع يكفي بصراحة أتعبوني بأمر المذاكرة وعلو الهمة أرجو أن أجد حلا ؟؟ وجزيتم عنا وعن المسلمين خيرا ..

    • مقال المشرف

    الأسرة.. 10 ثغور.. و10 ثغرات

    في عالم يموج ويتداخل ويتثاقف بلا حدود، يتنامى القلق على أطفال الي

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات