لماذا لا أواجه الآخرين ؟

لماذا لا أواجه الآخرين ؟

  • 26936
  • 2012-01-28
  • 1787
  • محمد


  • أنا أدرس بجامعة ومتأخر كثير بالدراسة بقسم الرياضيات وانا احب الرياضيات لكن من سنتين تقريبا حسيت بكره شديد للجامعة وأصبحت أتضايق حتى لما يسألني أحد عن الدراسة

    وحتى لما احضر المحاظرات احضر وانا متضايق مرره كاني مجبور جربت حل اني أحاول اتأقلم لكن ماقدرت اتأقلم مع الجامعة مع العلم اني احب مهنة التدريس من صغري بالرياضيات بالتحديد ومااشوف نفسي بوظيفة اخرى غيرها

    الشيء الآخر أنا من النوع اللي أخشى المواجهة دائما وتصيبني الرهبه بالتعامل مع الناس في بعض المراكز على سبيل المثال في المجالس لما أو لما أدخل فرضا على مدير مدرسة بالذات لما يكون مدير سابق لي مع العلم اني بطفولتي كنت من الناس اللي اخشى المعلمين بشكل كبير

    الشيء الأخير انا مو من النوع المرح لهذا السبب أنا دائما بالخرجات الشبابيه سواء من جانب احد اخواني أو غيرهم مافي اي شخص يسألني هل اود الخرووج او لا ولو خرجت اكون شفت خروجهم بالصدفه مع العلم اني بالجلسات اشارك دائما بالمواضيع لكن مشكلني اني مو مرح

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2012-02-02

    د. أحمد فخري هاني


    أهلا وسهلا بك في موقعنا موقع المستشار:

    أخي الكريم من الواضح أن مشكلة خجلك ونقص الثقة بذاتك انعكس على مستواك الدراسي وتحصيلك فعلاج مشكلة الثقة بالذات والخجل سوف يؤدى إلى تقبلك للذهاب إلى الجامعة إلا إذا كانت هناك أسباب أخرى لم تذكرها مثل صعوبة المناهج أو سؤ معاملة بعض المحيطين بك في الجامعة أو غيرها من الأسباب التي تحول دون ذهابك أما إذا لم تكن هناك أسباب في الجامعة فالأسباب تعود إليك أنت شخصيا من خلال الخجل من مقابلة الزملاء والأشخاص الآخرين بالجامعة وإحساسك بعدم الثقة واثبات ذاتك مع الآخرين قد انعكس على حالتك المزاجية وأصابك بالكدر والهم ،وإليك بعض الإرشادات التي تساعدك على تخطى أزمتك بإذن الله تعالى وتحقيق آمالك وتمنياتك المستقبلية ومنها ما يلي :

    - عليك بتحديد تمنياتك المستقبلية وكتابتها وان تكون تمنيات قابلة للتحقيق أي واقعية ثم خطط من خلال وضع الحلول والبدائل لتحقيق تلك التمنيات لكي تصل إلى هدفك وهو الانتهاء من دراستك .
    - عليك أيضا بتأكيد ذاتك في المواقف المختلفة أي عبر عن مشاعرك من رفض وقبول ولكن بأسلوب لائق اجتماعيا أي دبلوماسي ودرب نفسك على التعبير عما تشعر به في توه ولحظتها ومع الاستمرارية والتأكيد سوف تصل تأكيد ذاتك .
    -كون أنت نفسك أي حدد لنفسك نظامك وأهدافك وما تتقبله وما لا تتقبله ولا تغيير من نفسك لأجل إرضاء الآخرين لأن المسك الاجتماعي كلما استمر لفترة كبيرة في تعاملنا يجهدنا ويشعرنا بعدم الراحة فتصرف كما يحلوا لك ما دام ذلك لا يؤذى الآخرين .

    - كن مرن في تعاملاتك ولاتكن متصلب الرأي ما دام هذا لا يؤذيك أو يغير تغيير جزري في نظامك .
    -لاتنعزل بل كون شبكة من العلاقات الاجتماعية الايجابية من حولك فالعلاقات الاجتماعية تشعر الإنسان بالايجابية وتمده بالحيوية والطاقة النفسية وتنمى لدية المهارات الاجتماعية من مشاعر المواجدة والإحساس بالآخر .
    -سلوكياتنا تصدر من خلال الأحاديث الداخلية التي نحدث بها ذاتنا فأنتقي العبارات التي تحدث بها نفسك واجعلها عبارات ايجابية وخاصة في المواقف الاجتماعية والمواقف التي تحتاج إلى مواجها مثل عبارات سوف انجح سوف أكون متألق اجتماعيا أنا واثق من ذاتي سوف اجتاز المهمة بنجاح أنا إنسان قوى وغيرها من العبارات التي تدفع للأمام .
    -تعلم التفاؤل ولاتكن متشائم تجاه حياتك ومستقبلك فالتفاؤل يدفع للأمام ويحفز الطاقات الايجابية بداخلنا واعلم أن الأمور تسير وفق ما نتوقعه من نظرة ايجابية .
    -مارس الأنشطة الرياضية والهوايات التي تشبع لديك روح المغامرة والتفاؤل وتزيد من ثقتك بنفسك
    - الجانب الروحي له أهمية كبيرة في شحذ الطاقة النفسية وإظفاء السكينة والهدوء على الإنسان وله أهمية كبيرة في الصحة النفسية للإنسان دعم هذا الجانب بذكر الله لكي يطمئن قلبك ويهدئ روعك .

    أخي الكريم أتمنى لك التفوق والسير في طريق مستقبلك بخطى ثابتة وواثقة وتمنياتي لك بكل التوفيق وعلى آمل التواصل المستمر معنا .

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات