غالبية حياتي قلق واكتئاب .

غالبية حياتي قلق واكتئاب .

  • 25256
  • 2011-09-14
  • 2460
  • فهد الحجيلان


  • بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, وبعد انا فهد , ابلغ من العمر 28 سنة .منذ صغري ان عندي القلق والارتباك عند مقابلة الاخرين كالمدرس او قراءة امام الناس , ووقتها كنت لا اهتم بها او بشكل اوضح كانت لاتعني لي شي .

    مع الكبر بدأ القلق يأخذ حيزا كبيرا من حياتي في مقابلات التوظيف وتبدأ اعراضه كالمغص والاسهال وزيادة خفقان القلب مع الارتباك بالكلام وضيق بالتنفس .

    اماالان فيشكل القلق والاكتئاب الغالبيه العظم من حياه العملية والشخصية اذ اصبحت ارتبك من حضور الاجتماعات او اثناء الامتحانات الجامعية ت بسبب خفقان بالقلب وضيق بالتنفس شديد والتعرق .

    اذ انا اعمل وادرس في الفترة المسائية بأحد الجامعات بالدمام ومستواي الدراسي بدا يقل. تفاقم الامر معي في السنوات الاخيره واصبحت مقبلا على الزواج وبدأ القلق مع إلى ان اصبحت قبل سنتين لا استطيع النوم مع فقدان للشهيه بسبب دوخة تسيطر على في معظم الاوقات وخفت اني اموت

    ولا اخفي عنكم بانني ذهبت إلى المستشفى لعمل الفحصوات الكاملة والحمد لله كانت الفحوصات ايجابيه ولا يوجد لدي اي عارض عضوي , وكان يصاحبني الم وضغط في مؤخرة الرأس قريب من الرقبة.

    بدأ الاقارب يظنون انني مصاب بالحسد او احد الامراض الروحية وهذا الامر زاد سوء لدي , وبدأت بالذهاب إلى الرقاه وبعضهم قالوا لي ان ليس بك شي والبعض قالوا العكس.

    مع العلم الان حصلت على ترقية من العمل واصبحت رئيس الى ان الضغوط النفسية زادت علي. جميع هذه الامور اثرت عل نفسيتي وقمت افكر بالنواحي السلبية من الموت و والالام في الصدر والرقبة وتنميل وبدأت اكره السفر والملل من اي شي الرغبة بالبكاء والانعزال إلى درجة اصبحت امل من الحياة والعياذ بالله ....الخ

    الامر اصبح مكشوف عند اهلي اذ بدأوا بالبحث عن اي شي يخرجني من هذه الدوامه التي اصبحت هاجسا لديهم. راجيا من الله ثم منكم تقديم يد العون بالاستشارة المناسبة ....ملاحظة: لم استعمل اي دواء نفسي في حياتي.

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2011-10-11

    د. وائل فاضل علي


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    الأخ العزيز :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    عادة ما تبدأ المشاكل أو الاضطرابات النفسية بأشياء بسيطة ونتجاهلها ومن ثم تزداد شيئا فشيئا ونترك الأمر لتصبح بعد ذلك عارضا مرضيا .

    فمن إمكانية العلاج البسيط إلى العلاج المركب وأقصد به هنا الدوائي والنفسي .

    أخي العزيز إن حالتك بدأت بما نسميه برهاب اجتماعي وهو الخوف من مقابلة الجمهور أي الآخرين ولكن يبدو أنك لم تنتبه لها كثيرا وبتقدم الوقت بدأت تعاني منها بشكل ممل ولد لديك حالة من الاكتئاب النفسي الذي تبدو أعراضه واضحة لديك من عدم الرغبة في الخروج والضيق والاختصار وعدم وجود أمل في الحياة والحقيقة هذه كلها موجودة عندك أنت فقط .

    إن الله وهب لنا الحياة لنحيا فيها ونعمل فيها ما يمكننا به الله وقدراتنا العقلية والنفسية والجسمية .

    أخي العزيز أنصحك بالاتي أولا وهو المهم أن تبدأ بمراجعة أقرب طبيب نفسي ولا تكتفي بالعلاج الدوائي لأنني أعتقد أنك بحاجة إلى جلسات علاجية أكثر من الدوائية .. تمسك بتفاؤلك بالحياة وما فيها واهتم بعملك وحاول أن تقاوم تلك الأفكار اعمل جولة سياحية أو ترفيهية لك ولا تفكر بالسلبيات بل بما تمتلكه من طاقات وإمكانات ايجابية مكنتك لتكون مسئولا في عملك .. لا تفكر أن الحياة سلبية بل على العكس هي ايجابية والسبي الذي فيها هو طريقة نظرتنا إليها .. توكل على الله واتبع النصيحة وستجد انك تتحسن وتعود أفضل مما سبق والله الموفق .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات