لست بالزوج الذي أتمناه .

لست بالزوج الذي أتمناه .

  • 25073
  • 2011-09-06
  • 2182
  • ريمه


  • السلام عليكم
    انا فتاة عمري 22 سنة علمت من احد الاقارب ان ابن عمي وفي نفس الوقت ابن خالتي يتقدم لخطبتي هو انسان اخلاقيا كويس بس فيه بعض الطباع مو زينة زي الفوخ يعني ىيشكر حالو كتير واحيانا فيه بعض كذب وكمان مستواه التعليمي اعدادي

    مع العلم اني انا جامعية حيث مأخرا بدا يرمقني ببعض نظرات تدل انه معجب في حين اني انا ومنذ كنت صغيرة اعتبره اخي بحكم التربية معه وحكم انه بسن اخي كبير فدائما كنت اعتبره اخي واعامله كاخي

    فانا حاليا رافضه رفضا تاما ان اتزوجه لانه لا اتطلع له الا كاخ اي لا اراه كزوج لي في مستقبل ومن اسباب رفضي اني ارا مستواه التعليمي بعيد مما يِدي الى تباعد افكار و كذا التعامل

    واعلم تفكيره بالزواج اهو لمجرد انجاب الاولاد و ربة منزل للطبخ واتمام اموره وذلك بحكم طبيعتهم وعاداتهم ورفضهم للمراة التي تشتغل في حين اني انا وعائلتي نحبذ المرأة التي تشتغل ويمكن إذا كان المتقدم من غير اقارب كان رفضناه

    أنا بصراحة محتارة لاني اعرف اني لن اجد سعادة او طموحات التي ارغب فيها كانجاب اولاد دات حسن تربية وفعالين في مجتمع ويكون اساس الزواج هو تعاون لا كل اشي مرمي على المرأة في حين اني متيقنة اني لن اجدها بحكم معرفتي الجيدة به و باسرته

    من ضمن القلق الدي يرتابني هو ردة فعل خالتي وعمي للموضوع السلبية وكذا فكرة العنوسة اللي تدور براسي اني بقول لو رفضت هذا يمكن اعنس بالرغم اني في عمر22

    وكذلك من ضمن ماهو يقلقني أنه لم يتقدم بعد حتى اخلص دراستي ولكن اصبح تعاملي معه في حدود مثلا اتجنب اشوفو لما يجي للبيت او لا اسلم عليه او كذلك اقابلو بوجه مو مبتسم

    والله انا في حيرة من خلال هالضغوطات مع العلم اني متيقنة انه ليس الزوج الدي اطمح اكمال حياتي معه ولكم جزيل الشكر

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2011-10-04

    أ. عبد العزيز خضر الغامدي


    أختي أشكر تواصلك مع الموقع وحرصك على أخذ المشورة .

    لا شك أن اختيار الزوج لزوجته واختيار الزوجة لزوجها هو الأساس الأول الذي يبنى عليه بيت الزوجية ولذلك أكد النبي عليه الصلاة والسلام على هذا الأمر بقوله في حق الزوجة : ( تنكح المرأة لدينها ولجمالها ولنسبها ولمالها فاظفر بذات الدين تربت يداك ) وقال في حق الزوج :( إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه ) فالركيزة الأولى في الاختيار هو ذاك ، ثم يأتي بعد بعض الصفات التي يحرص كلاً من الزوجين على توفرها في الآخر .

    أختي الكريمة في اعتقادي أنه لا بد لك من موازنة الأمور من جميع النواحي حتى تتخذي قرارك بشكل سليم ، ولذلك فليس من المناسب أن يتخذ قرارك أحد غيرك فأنت أدرى بنفسك من غيرك ، وما يصلح لك قد لا يصلح لغيرك ، وما يصلح لغيرك قد لا يصلح لك ، ولذلك أنصحك بجلسة هادئة لحصر إيجابيات هذا الشخص وسلبياته وما يجعلك تحرصين على أن يكون زوجاً لك ، أو ما يجعلك لا تقبلين به كزوج مع مراعاة الأشياء الأساسية عندك أو التي لا يمكنك أن تتغاضين عنها حقاً وأيضاَ الأشياء الأخرى التي لو تنازلت عنها لا تسبب لك في مستقبل الأيام عائقاً من العيش بكل سعادة في حياتك الزوجية مع هذا الشخص أو غيره ، ومن ثم اختيار القرار السليم الذي ترتاحين له والذي قد يكون فيه بعض السلبيات ولكنك على معرفة بها ولو حدثت لا قدر الله فبإمكانك التعامل معها بطريقة تكفل لك التعايش معها بكل هدوء وطمأنينة .

    أختي الكريمة ادعوك للاستعانة بالله والاستخارة ودراسة الأمر من جميع الجوانب ومن ثم اتخاذ القرار المناسب لك ضمن ما ذكرت لك في السابق بعيداً عن التأثر بما حولك وما قد يقال عنك لأن هذه هي حياتك وأنت أولى بها من غيرك .

    اسأل الله أن يوفقك في الدنيا والآخرة وأن يقدر لك الخير حيث كان .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات