هل لعب أطفالنا مشكلة ؟؟

هل لعب أطفالنا مشكلة ؟؟

  • 24850
  • 2011-08-04
  • 2391
  • ام محمد


  • السلام عليكم ورحمت الله وبركاته
    ولدي يبلغ من العمر سنه وشهرين اعاني من عدة مشاكل معه 1 - يحب الدخول الى دورة المياه كثيرا واللعب بالماء ووفي وقت الانتهاء منه يصبح في حالة صراخ لعدم رغبته في الخروج منه فماذا افعل معه

    2- يحب الخروج من المنزل والسياره كثيراا وخصوصا الجلوس جنب ابيه يريدلمس كل شي في السياره واذا منع يصبح في حالة صراخ ويهدئ بسرعه عند سماع اي موسيقى ثم يرجع مره اخر لذلك

    في كل خروج بالسياره لانه لما كان صغير يخرج مع عمه ويفعل كل مايريد بدون اي ردة فعل من عمه اما الوضع بالعكس مع ابيه كان يرفض ذلك ولكن ليس دائما احيانايستسلم لرغبته

    3- عند الخروج معه للسوق اول الوقت هادئ ثم يدخل في صراخ لعدم رغبته في ركوب الدراجه يريدالنزول منها والمشي في المكان لذلك لا استطيع ان اكمل التسوق (لانه يريد النوم)
    4- الاحظ عليه العصبيه من اي شي وخاصة عند اخذ لعبته من يده دائما يريد لعب الاخرين الاكبر منه
    5
    -انا اسكن مع اهل زوجي ولديهم ولد اكبر من ابني باربعة سنين لاحظت ان طفلي يتعلم منه اشياء مثلا يضرب راسه في الجدار ويضحك بقوه او يصعد الى اماكن مرتفعه يقلدماكان يفعله لانه دائما يتواجد معه لا ادري ماذا افعل لامنعه من اكتساب ذلك

    6- انا حامل واشعر بعصبيه دومامعه من كل شي يفعله حتى لوكان صغير أتألم من ذلك كثيراا

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2011-09-22

    أ.د.علي أسعد وطفة


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    أختي الفاضلة أم محمد .

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أشكرك على التواصل مع موقع التنمية الأسرية الذي لا يضن باستشاراته ونصائحه التربوية وأتمنى أن تجدي في استشارتك هذه غايتك المنشودة .

    أختي الفاضلة أم محمد :

    هل تريدين طفلا لا يلعب ولا يغضب ولا يعصب ؟ هل تريدين لطفلك أن يكون على مقياس ما ترغبين ينام عند الطلب ويكون حكيما في كل موقف ؟ هل تريدين طفلا لا يصدر الضوضاء والحركة واللعب ؟ وأي طفل هذا الذي لا يغضب ولا يلعب ولا يمتلك ردود أفعال غب الطلب ؟

    أختي الفاضلة الطفولة لعب وغضب وفرح وصراخ وعناد وثورة وعناد وقلق وتوتر هذا وذاك وكل شيء وهذا يعني أن الطفولة حياة نابضة بالحياة بكل معانيها بما فيها من صخب وحب وثورة وغضب ولا معنى للطفولة من غير ذلك أبدا .
    سيدتي الفاضلة : طفلك رائع وجميل وكل ما تقولين عنه يجعله من أفضل الأطفال وأسلمهم وأكثرهم نضجا وتكاملا .

    1- بالله عليك من منا كبارا أو صغارا لا يستمتع بالماء ويلعب به فكل أحواض السباحة في الدنيا وشواطئ البحار في العالم هي أماكن البشر في السباحة والعوم واللهو والاستمتاع وليس غريبا من الطفل أن يستمتع بحمامع فلما تلوميه على ذلك . نعم سيصرخ ويغب عندما يخرج من الماء ولكن سرعان ما ينسى ذلك وينتهي الأمر .
    2- بالله عليم من منا لا يفرح بالخروج من المنزل لمشاهدة الدنيا والعالم الخارجي من منا لا يسر لأنه يطل على العالم الخارجي ويستطلع ما فيه فلما تلومين الطفل على أمر يوجد في طبيعة الإنسان وهو الخروج والتجول والاستكشاف والاستمتاع بالعالم الخارجي ؟
    3- من منا لا يحب الجلوس بجانب أبيه فالأب مصدر سعادتنا وحياتنا وحبنا ووجودنا ومن الطبيعي أن يجلس الطفل بقرب أبيه ويستمتع بقربه فلا لو م على طفلك في هذا الأمر .
    4- وما أجمله من طفل يتجاوب مع الموسيقى ويهدأ ويستكين ويخلد وليس صعبا أن تضعي له هذه الموسيقى التي يحب ليستمتع بها ويهدأ .
    5- من الطبيعي أن يغضب الطفل عندما تؤخذ ألعابه ومن منا لا يغضب إذا أخذت أشياؤه أو ألعابه ولو كان الطفل لا يغضب لذلك لكان الأمر مرضيا يستحق الشكوى والمعالجة. والطفل يريد مزيدا من الألعاب حتى وإن كانت للآخرين فلا ضير من ذلك أبدا .
    6- من الطبيعي أن يتعلم الطفل من الأطفال الأكبر منه وأن يقلدهم ويتماهى بهم وإن كان سلوك الأطفال الأكبر منه غير مناسبا فعليك إبعاده عنهم كي لا يقلدهم . فالإنسان مفطور على المحاكاة والتقليد والتماهي بالأكبر منه وهذا أمر طبيعي جدا عند طفلك الميمون.
    المشكلات الأربعة التي تحدثت عنها
    7 – تقولين : (إنك حامل وتشعرين بعصبيه دوما من كل شي يفعله حتى لو كان صغيرا أتألم من ذلك كثيرا) هذه مشكلة لديك وليس لدى الطفل فلا تجعلي من الطفل كبش فداء لمشكلات تعانينها فليس للطفل علاقة بذلك بل يجب أن يكون مصدر سعادتك وفرحك وسرورك . فلا تسقطي عليه معاناتك وتحمليه مسؤولية غضبك وعصبيتك وحاولي أن تجدي حلا لمشكلاتك الخاصة دون أن تحملي الطفل مل ليس له به علاقة .
    باختصار : طفلك لا يعاني أي مشكلة بل هو طفل سليم معافى وجميل والمشكلة كامنة في فهم خاطئ لمعنى الطفولة وحياة الأطفال . أنصحك بقراءة بعض الكتب عن الطفل وتربية الأطفال وعلم نفس الأطفال .

    وأنصحك أبدا بأن ترى الدنيا من خلال فرح طفلك وغضبه وحزنه شاركيه الحياة وافرحي به كما يجب أن تفرح الأم بطفلها سانديه أغدقي عليه الحب كوني له الحضن الذي يرتاح فيه والقلب الذي يبتهج له ويبهجه . ووفقك الله أيتها الأم الفاضلة .

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات