الحقوني ..

الحقوني ..

  • 23533
  • 2011-05-03
  • 4061
  • س ع


  • السلام عليكم ورحمة الله
    جزاكم الله خيرا لما تفعلونه من خدمة الاسلام والمسلمين

    أولا الاب دائما مسافر وكان يعمل بالسعودية وكان ينزل كل سنة او ستة اشهر وحينما وصلت للمرحلة الاعدادية كان والدى قد انتقل للعمل بايطاليا وظل هناك أربع سنوات متواصلين

    الخلاصة انى كبرت وأصبحت شخصا اخر فى غياب ابى فوجدت أبى دائما نقاد وعنيف أذكر مرة وأنا صغيرفى سن خمسة ابتدائى انه أكرهنى على لبس بروفل جديد كان قد اتى لى به من السعودية مع انه كان ضيقا جدا ولذلك لم أرد ان البسه فضربنى واكرهنى على لبسه فلبسته غصب عنى

    ولما جاء من ايطاليا كنت أرتدى فانلة كت و واقفا امام البيت وانا فى سن اولى ثانوى فضربنى بشدة ومزق لى الفانلة فى هذا السن لم اكن انام الاصباحا فى الخامسة او السادسة واحيانا الحادية عشر ظهرا واحيانا لا أنام

    المهم كنا نبنى منزلا جديدا لنا ووجدنى ابى على هذا الحال فكان بيصحينى من النوم غصب عنى حتى اساعده فى بناء البيت وكنت فى هذه الايام احيانا ابول على نفسى ليلا وكنت احيانا افكر فى الانتحار بس كنت خايف من الموتة نفسها عشان هاتعذب كنت عايز اموت موتة من غير الم

    وفى احد المرات كنت اساعده فى بناء البيت وكان ابن عمى ينقل الطوب القديم من منزلنا لكى ننظف المكان وكان ينقله بالعربية الكر فقال لى ابى روح شوف ابن عمك عتق العربية ولا لا قلت له عتق يعنى ايه فأخذ قالبا من الطوب وجرى ورائى وشتمنى

    ولما روحت لمنزل خالى الذى كنا نسكن فيه حتى نتفرغ من بناء المنزل جاء ورائى وضربنى وكان يرفعنى من على الارض وينزلنى بقوة وانا أصرخ فجاءت أمى و تشاجرت معه وانا أبكى

    المهم سافر ابى مرة اخرى وكنت فى الثانوية العامة وعزمت على دخول (كلية الهندسة ) ولكن انحرفت ولجات الى المخدرات وتركت الدروس والمذاكرة وكان ذلك قبل الامتحان بشهرين ودخلت الامتحانات بالذاكرة وحصلت على مجموع 89 فى المائة فدخلت (كلية تربية قسم كيميا ) جاء ابى فقام باهانتى ودائما ما يقول لى انت فاشل انت مش عارف انت عاو زايه

    المهم قلت له ارريد ان ادخل معهد هندسة خاص فوافقت امى وكان سيوافق الى انا جاء عمى المهندس وقال لابى ان المعهد غير معتمد فرفض ابى رفضا تاما فاتجهت للمخدرات مرة ثانية ورسبت اول سنة ولم ادخل الامتحانات اصلا

    المهم تكلم معى بعنف وقوة وكنت راكب معاه العربية وكنت افكر فى ان القى بنفسى من العربية ولكن زى كل مرة بخاف من الموتة نفسها اعانى من عدم القدرة على اتخاذ القرارات خوفا من رد فعل ابى اهرب دائما وساعات الهروب كون الى المخدرات لو موجودة

    اكبر المواضيع واضخمها لدرجة الاحباط والتبريرات التى تخبر من امامى بأننى عاجز معنديش ثقة بنفسى ومحبط ونقاد دائما ولا ارى الا السئ نظرة مرضية وعصبى جدا لآتفه الاشياء

    هذه النقطة الاولى فى حياتى وهى خاصة بشخصيتى ننتقل الان الى التدين كان أبى متدين وانا صغير خلال وجوده فى السعودية ولكنه كان عصبى كما ذكرت فترة الطفولة

    وانا نشات فى بيئة متدينة فالام متدينة جدا وحنونة جدا وطيبة جدا لآبعد الحدود أحبك يا امى ربنا يطل عمرك ويحسن عملك

    المهم كنت احافظا للقران فى صغرى فى الابتدائية وكان صوتى جميلا وكنت اقرا فى الاذاعة وكنت اقرأ فى الحفلات وكنت الاول على المعهد الازهرى دائما \ولكن سافر ابى وانا فى اجازة سادسة ابتدائى وبداية دخولى المرحلة الاعدادية

    فترة الاعدادية صاحبت اناس من حولى كانوا يشربون السجائر فشربت معهم وبدات اهتم بنفسى واتكلم مع بنات فى التليفون وشربت ويسكى مع اناس يكبروننى فترة الثانوية وظللت فترة هكذا الى ان من الله على بالتدين مرة اخرى كنت اقيم الليل وكنت اصلى الصلوات فى جماعة

    وانا فى الثانوى كنت بخلى اصحابى يسمعوا الدكتور عمرو خالد وكنت بدخلهم المسجد وكنت دائما زى ما بيقولوا زعيم وكنت امنعهم من شرب المخدرات الى ان جاءت فترة ثالثة ثانوى وطلبت انا مخدرات وبدات اشرب وخسرت الثانوية العامة

    وخسرت كلية الهندسة ورفض ابى دخولى معهد الهندسة بسبب عمى فاتجهت الى المخدرات ثانية فترة الكلية ودخلت كلية (التربية قسم الكيمياء )ولكن لم اذاكر ولم ادخل الامتحانات فرسبت فى السنة الاولى واذكر اننى قمت بحرق الكتب ورميها

    المهم فى السنة التى تليها كنت ما زلت فى سنة اولى ولكن عزمت على النجاح ولكن حصلت اشياء فوق طاقتى لم اجد سكنا فى القاهرة بجوار الكلية طردت من المدنة الجامعية

    المهم كنت فى هذه الفترة انام بالثلاثة ايام واشرب حوالى علبتين سجائر فى اليوم واشرب الحشيش لدرجة انى كنت اكله ولكن كرهت هذه العيشة الكئيبة وحاولت سماع القنوات الدينية وكان التزامى مرة اخرى بفضل الله لدرس سمعته للشيخ يعقوب

    وكان يتكلم عن اصول الالتزام والصحبة ودورها فى الالتزام فتركت اصحابى وبدات ابحث عن شباب صالح فتقربت منهم ووكنت سعيدا جدا وبدات ادعوا اخواتى واقاربى واصحابى وكل من اعرفهم ومن لا اعرفهم والتزم بفضل الله الكثير

    وجدت نفسى فى الدعوة الى الله والتزم بفضل الله معظم اصحابى واقاربى واخواتى البنات وحولت الى كلية اصول الدين والدعوة بالمنصورة ولكن صدمت من المناهج التى ليس لها علاقة بالواقع ولا علاقة لها بالروحانيات وكلام فلسفى عقيم لا يسمن ولا يغنى من جوع بل والادهى انهم يسبون دعاة السلفية بكل عنصرية

    المهم انتكست انتكاسة شديدة لانى لم اجد معينا يعيننى على الطاعة كما ان لى رواسب مثل العادة السرية التى اهرب اليها دائما من مرارة الواقع وما زلت اشاهد الافلام الاباحية والانا مارس العادة باستنزاف (لدرجة لا اجد منيا ينزل لانى افعلها ثلاث او اربع مرات يوميا )

    وانا الان ادخن بشراهة ولو فى مخدرات عادى بس ما بطلبهاش اصحابى القدامى معاهم فباخد منهم والى الان من حوالى سنتين وانا على هذا الحال لا استطيع الالتزام لمدة طويلة كنت اجاهد نفسى ولكن خارت قواى ووكرهت اصحابى الملتزمين واتهرب منهم

    النقطة الثالثة فترة الارتباط نظرا لآنى كنت مدمنا للعادة السرية بسبب الافلام الاباحية اول ما التزمت طلبت منهم فى البيت ان اتزوج وقلت لهم سأزنى وذهلوا من كلامى وكان كلامى لانى لا أريد ان اعصى الله سبحانه

    وخطبت بنت صاحبة اختى فى الكلية وكنت ساتزوج ولكن كما تعرفون فانا عصبى جدا واثور لآتفه الاسباب فتعصبت عليها وشتمتها فزعلت وبعدين اتصالحنا وبعدين ابوها طلب انه يؤجل الزواج حتى انتهى من الكلية فرفضت وقلت له انى سأدخل كلية التجارة جامعة مفتوحة بعد كلية اصول الدين

    ففوجئت بأبى انا يقول لى انت عاوز تسيب الكلية انت فاشل انت فضحتنا يا بن الكلب وتف على وقفل السكة فى وشى قمت مسرعا وكتبت رسالة على الايميل بصى يا بنتى دى كانت غلطة وابوكى ده لو اخر راجل فى العالم مش هاحط ايدى فى ايده والموضوع باظ على الاخر وزعلت جدا من كلامى ولكن كان اتبعت خلاص وابوها قراه

    فى الفترة دى ظللت ادعوا الله ان يزوجنى فى كل صلاة وبالفعل رانى رجلا سمحا فى فرح ابن عمتى فقال لابى عندى عروسة لابنك فخطبتها بالحاح من ابى لانى كنت لا اريد ان اتزوج الا بعد انتهائى من الكلية حتى استقل بحياتى بعيدا عن ابى

    المهم الحوا على حتى وافقت فوجدت البنت جميلة جدا ومن اسرة ملتزمة وقلت اتعلم من اخطائى واكون صبور وبالفعل اصبحت صبورا جدا لدرجة اننى انسى نفسى المهم خطيبتى عشان هيا جميلة مش هى دى البنت اللى ابوها يخطب لها واحد فهى كانت رافضة اى شيء فى وكانت شايفانى عادى خالص المهم استحملت لحد ما الامور

    استقرت وبئينا متفاهمين وبنحب بعض والحمد لله المشكلة الوئتى انا بلوم نفسى لانى اصبحت امعة لا راى لى المفروض ما كنت وافقت على قرار حد وكنت لازم اتمسك برايى انا انا لسه ما خلصتش كلية وهاصرف عليها منين انا عاوز ابعد عن ابويا بفكر اسكن برة بس عمرى ما اشتغلت ولا بعرف اصرف على نفسى ولكن وافقت لانى شهوتى مدمرة دينى وحياتى

    النقطة الثالثة الحياة العملية لم اعمل نهائيا نظر لان ابى كان مسافرا كنت طفلا مدللا حتى سن 22 وافعل كل ما اريد فى فترة الخطوبة الاولى فتحت ماركت صغير وكان اول عمل اعمله ولكن بمجرد فشكلة الخطوبة اغلقت المحل

    ونظرا لانى كنت ملتزم فكنت اقرا كثيرا واصبحت اقرا طوال اليوم واتجهت الى الكتابة وبدات اكتب مواضيع على الفيس بوك وكانت تلاقى اعجابا كثيرا وكنت افرح لانى وجدت نفسى فكنت داعية من نوع جديد كنت اقرا فى التنمية البشرية

    وكنت اصبغ المواضيع بصبغة دينية وكانت تلقى نجاحا كبيرا ولكن للاسف كانت على صفحتى الشخصية فقط فكان لا يرى مواضيعى الا العشرات فقط على وشك عمل كتاب بل بالفعل انتهيت من المواضيع وكنت اريد الذهاب الى مطبعة لكى اطبع الكتاب

    ولكن سبحان الله كان فى ناس اصحابى عندى وكانوا بيلعبوا ما تش كورة على الاب توب فجاءت السكرين سيفر فخبط احدهم مكان تاتش الماوس فوقف الجهاز والهارد باظ وفقدت الداتا الموجودة عليه كلها

    وانا الان كما تعرفون ادخن بشراهة احيانا مخدرات واهرب الى المخدرات لآنى لا استطيع مواجهة الواقع وتجعلنى اهون الامور انصحونى انا عاوز محسن للمزاج عوضا عن المخدرات التى قد الجا اليها مع العلم انى لا اطلبها الا حينما اراها مع اصحابى القدامى فاخذ منهم

    طبعا توقفت عن الكلام فى الدين والدعوة حتى لا اكون منافقا كرهت اصحابى المتدينين واهرب منهم لا أصلى بسبب الجنابة الدائمة امارس العادة السرية بشراهة لا اكل كثيرا فقدت وزنى بل وعندى حالة نتف الشعر القهرى انتف شعر لحيتى حتى اصلعت بعض المناطق فى لحيتى تماما

    واصبح شكلى غير طبيعى عاوز علاج محبط واكبر المواضيع وابرر والتمس الاعذار حتى لا احمل نفسى المسئولية والوم الظروف والاخرين واشتكى دائما معنديش ثقة فى نفسى \كنت رجلا والان طفلا يحتاج الى رضاعة الاطفال

    اضحك بعنف وابكى بعنف بسبب ومن غير سبب لا احد يعرف ما فى فمعاناتى لنفسى ولا اشتكى الى احد غير الله سبحانه "نسوا الله فأنساهم انفسهم " طبعا انا الان فى حالة مجاهدة خفيفة احيانا بصلى اموت احسن كرهت الحياة وخايف اموت وانا كده واتعذب

    وانا ضعيف ومشكلتى انى مش قادر والله مش قادر انا طفل مش راجل مش احباط زى ما انتوا عارفين والله حقيقة نفسى اعف نفسى عشان اعرف اعبد ربنا بالله عليكم ردوا عليا

    انا روحت لدكتور نفسانى وصف لى علاج زيسبرون واربيبرازول واكنيتون ونيوروتون واخدته مرة واحدة لانه بيرهقنى جداجدا حتى اننى لا أستطيع الكلام طبعا انا محتاج علاج معرفى سلوكى مش دوائى عاوز حد يقنعنى فكريا

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات