أخشى من رجل ينهي أمنياتي .

أخشى من رجل ينهي أمنياتي .

  • 22245
  • 2011-02-08
  • 2834
  • البتول


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,
    أشكر لكم ذلك الموقع الفعّال البنّاء الأخذ بأيدي الناس بعد الله . أنا فتاة عمري ثلاث وعشرون عاماً في سن الزواج , متعلمة وخلوقة ولدي ما يؤهلني لزواج ولكن المشكلة تكمن في صلبي وفكري وما به من أفكار استحوذت علي فأعاقت إتمام أمر زواج من كل رجل طرق بابنا لخطبتي,,

    فقد خطبني أكثر من ثلاث ومنهم من هو كان مؤهل لتلك العيشة الزوجية ولكن ارفضهم رفضاً تاماً معلله بحجج ضعيفة في سبب الرفض. ما بداخلي هي أفكار أدرك بمدى سذاجة بعضها ولكن رغم ذلك فهي الأقوى تأثيراً على فكري وما يسمو به

    إليكم تلك الأفكار التي أأمل منكم أن تخلصوني من السيئ منها وهي:
    أولا : أني أعاني من أثار جلديه في أجزاء من جسمي غير معدية فقدتني الثقة لأني أخشى من ذلك الزوج الذي قد يمقتها وقد لا تسبب له الإغراء ويكون كارهني منها ولا يطيقني.

    ثانياً: اخشي من ذلك الزوج وتلك الحياة سبب ما عشته من واقع ولامسته من حياتي وسمعت وقرأت الكثير من مشاكل الزوجات وإهمال الأزواج لهم.
    ثالثاً: اخشي على تلك الأماني التي حلمت بها أن يأتي زوج ويخيبني فيها ويحطم كل ما أبنيه من مستقبل مشرق للغد.

    رابعاً: أتمنى أن أكون رفيقة والدي مدى العمر فقد أخشى من ذلك الزوج الذي يبعدني عنهم أو يقطع صلتي بهم,, أريد أن ألازمهم واعمل لراحتهم وأكون خادمتهم وممرضتهم واخضع لهم بدلا من ذلك الرجل الذي قد يكون مزيف ولا يقدر لي أي عمل

    هذه هي افكاري وفي نفس الوقت فأني إنسانه أحب الخير أحب الصلاح أحب الأطفال وما بهم من قلوب صادقه عفويه دافئة وأتمنى أن أكون أم لا زوجه ,, أتمنى أن أكون مربيه لأجيال أجعلهم قاده وأئمة وهداه وأن أسهر لراحتهم وتربيتهم وتعليمهم بكل نشاط وهمه وخوف من الله فيهم

    فكم من مره رسمت بخيالي أبنائي وهم أصحاب همم وخير .. وكم من مره اشتريت الكتب التعليمية للأطفال وأحاول أن أوطن نفسي لهم من الآن ولكن أخشى من ذلك الرجل الذي ينهي كل ما أتمناه ويحول حياتي إلى تعب وشقاء ويشغلني بمشاكلي عن ذلك كله

    أخي المستشير ,, أجزم بأنك ستصفني بالإنسانه المتشائمة المتطيرة التي وضعت أمام عينها نظارة سوداء قاتمة عن ذلك الرجل ولكن ما وقع بي من فكر على ذلك الرجل ما هو إلا عندما رأيت وشاهدت وعاصرت من أقربائنا وصديقاتي والناس من حولي كل ما هو سيء عنه

    فقله من قليل أثنى على ذلك الزوج وأنا أعلم أنه عدم الرؤية لا يعني انعدام ذلك الرجل الصالح ولكن كم من صالح تزوج وبدل حاله وقلب الأمور رأساً على عقب في بيته وعلى امرأته وأبنائه

    أخي المستشار : يعلم الله أني لم أضع ذلك الرجل المثالي في بالي بل لم ارسم حتى تلك الحياة المثالية معه أنا أن تغيرت فكرتي عن ذلك الزوج أعتقد أني من سيهتم بالدين والأخلاق والعلم قبل كل شي وبعدها الإحساس والمشاعر وما بعدها من صفات يمكنني بدوري وتأثري أن أصقلها فيه

    مثلا: النظافة أكون سبب تشجعه وزيادة همته وحتى المال والعمل وفي نفس الوقت يا أخي المستشار: عندما أنظر نظره شبه عقلانيه أدرك أن الزوج ستر لي وأني أخشى من مشاكل الزمن أو وقد يوهنا والديّ ويعجزان عن سبل الحفاظ علي بل من الممكن أن أكون عاله عليهم.

    أرجوكم أفيدوني سماحتكم ,, وأخرجوني من قيود هذه الأفكار رضيني عن حالي وعن الحياة الأفضل لي ... رضيني عن ذلك الزوج المجهول وثقتي معه وفيه أن كان ترى بذلك الخير والصلاح..

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات