كلفوني ما لا أطيق فكرهت ابنتهم .

كلفوني ما لا أطيق فكرهت ابنتهم .

  • 2223
  • 2006-08-15
  • 2580
  • محمد الفهيد


  • أنا شاب والله الحمد أحفظ القرآن الكريم ولدي شهادة ماجستير وأتمتع ولله الحمد بصفات حميدة وطيب دوما(ولاأزكي نفسي على الله أحداً)، كثير من الناس يطلبونني لأتزوج من بناتهم ،

    وقبل 3 سنوات كلم والدي خاله، وعرض عليه أن يزوج ابنته لي، واخبره والدي بأن حالتنا المادية ضعيفة وعلينا ديون ولانتسطيع أن نفتح بيتاً جديداً فولدنا هو الكبير والوحيد وسيسكن معنافقال لوالدي لامانع من سكن ابتي معكمفي نفس البيت، والزواج يكون عادي جداً وعلى خفيف ، وكلمني والدي واستخرت الله وقبلت بذلك أمي، بعدأن تقدمت لهم تفاجأت بخال أبي بأنه يطلب كل يوم شي جديداً بل ويتشرط ويرفع صوته بقلة أدب علي وعلى والدي بل وبصفات سيئة منها العصبية، فلقد طلب مني عدد من الشروط التالية:

    1- أن أستأجر شقة جديدة ، ويراها على إختيارهم.
    2- طلب مكان الحفل أن يكون قاعة وليس قصراً عادياً تصل قيمته الى 40 ألف ريال سعودي.
    3- طلبنا موعد لاقامة الحفل قبل الاجازة فلم يقبل وأخر الى مكان الإجازة.
    4- طلب عددمن الشروط الأخرى منها زيادة المهر وغيرها....

    كل ذلك سبب لي أزمة نفسية فصرت لأأطيقهم ، ولاأرتاح لزوجتي كثيراً وأهلي أصبحوا لايرتاحون اليهم، ولم أخلع العقد فاستخرت الله وواصلت زواجي وبنيت بها، وبعدزواجي صدمت صدمة نفسية أخرى:
    1- أهلي يكرهون زوجتي فهي التي نكدت عليهم وأهلها قبل الزواج بكثرة شروطهم، وصاروا يكنون لي كل عداوة..
    2-أمي لاتحب أن ترى زوجتي أبداً وكل يوم نزورهم أتفاجأ بأن أمي ووالدي يصبون علي من الكلام الذي لايعجبني(زوجتك هي السبب في فرقتنا.............).
    3- دائما في مشاكل مع والدي ولاأرد عليه بل وأحترمهم وأقدرهم.

    عملت أنا وزوجتي عدد من الأمور مثل الاهداء اليهم والسؤال عنهم ومساعدتهم ولكن لم ينس أهلي الماضي.

    بالنسبة لأهل زوجتي بداً والدها بعد الزواج يتدخل في امورنا الخاصة وصرت بعدها لا أزورهم ولا أطيق أهلها بل وأكرههم مما سبب لزوجتي أزمة نفسية.

    كل ذلك سبب لي أزمات نفسية بل وقد صرت أكره زوجتي ولا أرتاح لشوفتها فهي مصدر همي وغمي ومشاكلي التي كنت قبل زواجي لا أحمل أي مشكلة ولله الحمد، وفكررت في طلاقها لكن رزقني الله منها بولد، فصبرت وأنا أحسن عشرتها بالرغم مما فعلت هي وأهلها من شروط، وأنا الآن أفكر بالزواج من أخرى فلم أحس بأي سعادة، أشيروا علي فأنا في ورطة حيث أني في نفس المدينة مع أهلي وأهل زوجتي ..........

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2006-09-09

    د. نهى عدنان قاطرجي


    أخي الكريم : إن ما عانيته مع أهل زوجتك منذ بداية زواجكما له أثر كبير في هذا التشنج والتوتر الذي أنت فيه، وهذا طبيعي فلقد أخلفوا وعدهم معك وأرهقوك وأرهقوا أهلك بمطالبهم التي لا تنتهي، لذلك لا تلم أهلك على كرههم لزوجتك ولا تلمها هي في الوقت نفسه، فهي لا ذنب لها، وأنت إنسان متدين وتعلم ما هي حقوق الزوجة وحقوق الأهل فلا تسئ إلى زوجتك ولا تسيء إلى أهلها فإن هذا يمكن أن يزيد الفجوة بينكما .

    لقد لاحظت من رسالتك أن زوجتك ليست سيئة كأهلها بل هي حاولت التودد إلى أهلك مرات عدة، وأنت لم تشك ولم تتذمر من طباعها وأخلاقها ، هذا يعني أنها امرأة جيدة وهذه نعمة يغبطك عليها كثير من الناس، أما بخصوص علاقتك بالأهل فأذكرك بالآية الكريمة ( فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما ) . وهذا الأمر ينطبق على عائلتك وعائلتها، فلا ينبغي أن تؤلب زوجتك على أهلها ، بل أدعوك أن توسع صدرك وأن تعاملهم بالرفق واللين ، حتى تمر الأيام وتنتهي آثار ما جرى في البداية .

    أما الحل الذي اقترحته بأن تتزوج ثانية فأنا لا أنصحك بهذا أبدا وخاصة في هذه الظروف الصعبة التي تعيشها فأنت كما ذكرت تعيش مع أهلك ، فكيف تستطيع أن تأتي بامرأة أخرى، ثم إذا كان وضعك المادي جيدا ، فإن خروجك من منزل ذويك واستئجار بيت لك ولعائلتك الصغيرة يمكن أن يحل مشاكلك القديمة ويساعد ذويك على محبة زوجتك .
    وفقك الله .

    • مقال المشرف

    الرحلة الحفراوية

    حطت طائرتي في مطار (القيصومة) على إطلالة شتوية رائعة، الحرارة لم تتجاوز 7 مئوية، ومع ذلك فقد شعرت بالدفء مباشرة حين احتضنت عيناي ذلك الشاب المنتظر بلهفة على بوابة الاستقبال، أبديت له اعتذاري لما تسببت له من إزعاج بحضوره من (حفر الباطن) في هذا الوق

      في ضيافة مستشار

    د. سعدون داود الجبوري

    د. سعدون داود الجبوري

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات