هذه رسالة للبكاء .

هذه رسالة للبكاء .

  • 22072
  • 2011-01-29
  • 2096
  • فـــردوس


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    مشكلتي أحيانا تمر بي لحظات أبكي من غير سبب أشعر بضيق في صدري من غير سبب هكذا يأتيني هذا الشعور
    وأقول في نفسي قد تكون هذه رسالة ربانية من الله لكي أبكي بين يديه وأناجيه وأدعوه

    فأنا أحب ربي وأخجل كثيرا من تقصيري مع الله وأشعر أنني بلا عقل أحيانا,,,, وهل هذا الشعور طبيعي يمر على الإنسان؟؟ وهل على الانسان أن يركز في هذه الدنيا وأن يعلم أن هذه الأحزان والأكدار ليست سوى إمتحان لنا في حياتنا وأن نعرف الله حق المعرفة

    وبعد ذلك نفهم الرسايل الربانية لنكون عبيدا
    ربانيين في هذا الكون.. وماذا لو قلنا يارب اجعلنا عبيد احسان ولا تجعلنا عبيد امتحان؟؟ وشكرا لكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    • مقال المشرف

    في نفس «حسن» كلمة !

    هكذا يحلم (حسن)، أن يكون له مشروع ناجح وهو في سنٍّ مبكرة، راح يقرأ سير عدد من عمالقة المال؛ فوجد أنهم بدأوا من الصفر، وأن هزائم الفشل التي حاولت إثناءهم عن مواصلة السعي في طلب الرزق، باءت بالفشل، حين صمدوا في وجهها، وكلما سقطوا نهضوا، حتى سطروا رو

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات