زوجي يحبني جدا ، ولكن ...

زوجي يحبني جدا ، ولكن ...

  • 2206
  • 2006-08-14
  • 3046
  • لينا


  • انا فتاه عمري 25 سنه جامعيه وجميله ومن قبيله افتخر جدا بها تزوجت بشاب من سنتين ونصف وحملت لان منه مشكلتي هي اني كان كل ما ريده من زج المستقبل ان يكون من نفس قبيلتي وله وضيفه طيبه ويكون فيه وسامه فقط تقدم لي الكثيير ولكن لاتتوفرفيهم الشروط تقدم زوجي وهو عكس ما اريد فهو من قبيله معروفه عندنا انهم ناس غير متحضرين وبصراحه معروف عنهم الهمجيه ولا احد يتشرف بلاخذ منهم وايضا هو ليس فيه ادنى وسامه وغير مهتم بنفسه واهله متشددين لكن ابوه معروف ومحترم

    فوافقت عليه خوفا من ابي وبعد الزواج عشت معه عيشه طيبه فهو يحبني جداواخلاقه طيبه لكن لم استطيع ان احبه بسبب اصله وشكله وكل يوم وانا افكر في تركه وارجع لاهلي كل يوم لاني لا احبه ولاني لا اريدان اكون فرد من هذه العائله ولااريد ان يكونوا ابناء منهم بسبب سمعتهم والان تاكلني الغيره من الفتيات الاتي اخذن من قبيلتي وبصراحه انا مستقيمه انشاء الله

    اخاف على نفسي من الانحراف لان ابناء قبيلتي معروف عنهم الجمال وكذلك في نفس الوقت اخاف من فكرة الطلاق لا اتجراء ان اقدم على هذا خوف من ان يكون مستقبلي اسوء من حياتي الان ساعدوني في اسرع وقت والله اني دائما ادعي على زوجي بالموت حتى افتك منه من دون ان اكون مطلقه ولا تعتقدوا اني سطحيه بل على العكس تماما فانا اهم شي عندي الاصل والفصل .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2006-08-24

    أ. عبد الكريم دخيل الشعيل


    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين الذي أمر زينب شريفة قريش أن تقترن بمولى من أصحابه زيد بن حارثة ، وبعد :

    فإني قدمت هذه المقدمة لتعرفي أختي الفاضلة أن العبرة في الزواج والاقتران ليست مقتصرة على جانب واحد كما هي نظرتك فإن المقارنة بين زينب وزيد رضي الله عنهم جميعا للرائي ليست متكافئة لكنه زواج دعا إليه النبي ورعاه القرآن لمعان كثيرة ، منها الاعتبار الأهم وهو : الدين والخلق .

    إن كان زوجك يا أختي يا أم الولد القادم على خير - إن شاء الله - صاحب دين وخلق وطيب النفس فهذا يكفي للاقتران به فإنه لا يعصي الله فيك ، وسيرضيك بطاعتك ، كما أنه إن كان صاحب طبع همجي كما تقولين فإن عندك سلاحك العظيم في تغييره ، وهو : حبه لك ، إن المحب لمن يحب مطيع ، وما أرى دعوتك على والد ابنك إلا نزوة نفسية وانحرافة أعيذك أن تقعي فيها مرة أخرى
    أنت قد تحظين برجل من قبيلتك وسيم لكنه قد يكون في الحياة إبليسا ، وقد يكون فوق هذا يعيش معك للاستمتاع والتفاخر لا غير ، وتفقدين الحب الذي تنشدين والذي يجعل الحياة الزوجية واحة هنيئة وافرة الظلال .

    أختي في الله : تعوذي من وساوس الشيطان وانظري إلى هذا الذي يحبك بحب وأحبيه ، وستغيرين ما تريدين فيه ، بل ستسعدين معه ومع أولادك منه بحياة السعادة والهناء ، ولك بعدها أن تفخري بين فتيات قبيلتك بهذا الزوج المحب ، وهؤلاء الأولاد الصالحين ، وهذه الزيجة السعيدة ، وانظري بأمل وإشراقة إلى حياتك القادمة مع زوجك الحبيب .
    والله الموفق .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات