محبطة من كل شيء !!

محبطة من كل شيء !!

  • 21244
  • 2010-11-02
  • 2143
  • ام محمد


  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أنا متزوجة من عشر سنوات كنت صغيرة قليلة الخبرة.. كوني في غربة تعرضت لمواقف جعلتني اكره الناس واعتزلهم أصابني نوع من التوتر امام الناس فتجد ملامح وجهي تغيرت ونظراتي

    وتصدر مني حركان لا ارادية في وجهي اشعر بعدم الارتياح والقلق .. سبحان الله تغير الوضع الان ووجدت ناس افضل من السابق لكني لا أثق بهم أعاني من التردد لا ادري .... لكني كرهت الوحدة اريد صديقات... لكني خائفة ...

    وللأسف تأثر أبنائي بي وزوجي اصبحت نفسي تميل للكآبة أحيانا... لا اشعر بطعم السعادة غالبا..
    اصبحت سريعة الغضب سريعة التوتر ... نومي متقلب والمسؤوليات ارهقتني واخذت راحة بالي اكثر من طاقتي ...

    علاقتي بكل من حولي اشعر انها غير طبيعية.. اشعر بالإحباط من كل شيء حتي ما يحدث حول العالم ... اريد الخلاص وتقوم الساعة لتنتهي المآسي ...

     
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-12-18

    د. أحمد فخري هاني


    أهلا وسهلا بك في موقع المستشار .

    نشكرك فى البداية على ثقتك بنا .

    الأخت الكريمة من خلال اطلاعى على مشكلتك أجد أنك تعاني من الاكتئاب فلقلق الذى تعانين منه والخوف والانعزالية وعدم الشعور بالسعادة والاحباط والشعور بالكابة كلها من الأعراض الدالة على الاكتئاب .

    والاكتئاب للأسف يشل حركة الانسان ويفقدة طعم الحياة وتتسارع فى ذهنة الافكار السلبية السوداوية مما يعكر علية صفو حياتة ويحسسة بعدم الامل ويؤرق نومه ويجعله فى حالة من الاضطراب والقلق والخوف كما زكرتى فى رسالتك .

    لذا عليك في البداية أن تذهبي إلى الاختصاصي الطب النفسى لتقييم حالتك وإعطائك بعض الأدوية لتحسين المزاج كما ينبغي بجانب الدواء الطبي أن تأخذي جلسات معرفية سلوكية فهى ناجحة جدا لعلاج الاكتئاب وتاتي بثمار ممتازة فى وقت قصير مع مصاحبتها للعلاج الطبي الدوائي .
    الأخت الكريمة لاتترددي في الذهاب إلى الطبيب النفسي فلكل داء دواء بإذن الله تعالى عليك بصد هجمات الاكتئاب والتصدي لها لكي تستعيدي ثقتك بنفسك ويعود لك التفائل مما يعود بالسعادة عليك وعلى أسرتك وزوجك الكريم .
    واعلمي جيدا أن مشاعرنا السلبية واضطراباتنا هى نتاج لافكارنا السلبية التى تدور فى ذهننا طوال اليوم دون أن نصححها أو نتعلم أن نتصدا لها بالافكار الايجابية والسلوكيات النافعه التى تصد تلك المشاعر الكئيبة وتمحوها .

    عليك بصد تلك الأفكار السلبية من خلال الانشطة السارة وممارسة رياضة المشي فى الهواء الطلق والهوايات السارة المفيدة وتعلم الأشياء الجديدة لشغل وقت الفراغ الذي يغذي تلك الأفكار ويجعل أمامها مرطع يجول فى ذهنك .

    لا تجلسي منعزلة بمفردك حتى لاتكوني فريسة للأفكار السلبية بل جالسي الآخرين ممن تريهم إيجابين ويشعون البهجة والسعادة بالمكان فهناك العدوة الجماعية فلو جلست فى وسط ناس سعداء سوف أشعر بالسعادة مثلهم والعكس هو الصحيح .

    اعلمى أن الحياة قصيرة فعلينا أن نستغل أيامنا بما هو مفيد ونحقق آمالنا وأهدافنا لنشعر بوجودنا وترك بصمتنا فى دنينا فعليك بتحديد مجموعة من الأهداف تسعى لكي تحققها فى زمن محدد فالأمل هام لجميع الناس وخاصة لمن يعاني من الإحباط واليأس .

    الأخت الكريمة اعلمي أن كل هذا لايغني عن الذهاب للاختصاصي النفسي لأن معه مفرحات النفوس وهي مضادات الاكتئاب التي تحتاجين إليها فى هذة الفترة .

    أتمنى لك السعادة والتوفيق ونرجو مواصلتنا لنطمئن على شفائك بإذن الله تعالى ،والسلام عليكم ورحمة اللة وبركاته .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-12-18

    د. أحمد فخري هاني


    أهلا وسهلا بك في موقع المستشار .

    نشكرك فى البداية على ثقتك بنا .

    الأخت الكريمة من خلال اطلاعى على مشكلتك أجد أنك تعاني من الاكتئاب فلقلق الذى تعانين منه والخوف والانعزالية وعدم الشعور بالسعادة والاحباط والشعور بالكابة كلها من الأعراض الدالة على الاكتئاب .

    والاكتئاب للأسف يشل حركة الانسان ويفقدة طعم الحياة وتتسارع فى ذهنة الافكار السلبية السوداوية مما يعكر علية صفو حياتة ويحسسة بعدم الامل ويؤرق نومه ويجعله فى حالة من الاضطراب والقلق والخوف كما زكرتى فى رسالتك .

    لذا عليك في البداية أن تذهبي إلى الاختصاصي الطب النفسى لتقييم حالتك وإعطائك بعض الأدوية لتحسين المزاج كما ينبغي بجانب الدواء الطبي أن تأخذي جلسات معرفية سلوكية فهى ناجحة جدا لعلاج الاكتئاب وتاتي بثمار ممتازة فى وقت قصير مع مصاحبتها للعلاج الطبي الدوائي .
    الأخت الكريمة لاتترددي في الذهاب إلى الطبيب النفسي فلكل داء دواء بإذن الله تعالى عليك بصد هجمات الاكتئاب والتصدي لها لكي تستعيدي ثقتك بنفسك ويعود لك التفائل مما يعود بالسعادة عليك وعلى أسرتك وزوجك الكريم .
    واعلمي جيدا أن مشاعرنا السلبية واضطراباتنا هى نتاج لافكارنا السلبية التى تدور فى ذهننا طوال اليوم دون أن نصححها أو نتعلم أن نتصدا لها بالافكار الايجابية والسلوكيات النافعه التى تصد تلك المشاعر الكئيبة وتمحوها .

    عليك بصد تلك الأفكار السلبية من خلال الانشطة السارة وممارسة رياضة المشي فى الهواء الطلق والهوايات السارة المفيدة وتعلم الأشياء الجديدة لشغل وقت الفراغ الذي يغذي تلك الأفكار ويجعل أمامها مرطع يجول فى ذهنك .

    لا تجلسي منعزلة بمفردك حتى لاتكوني فريسة للأفكار السلبية بل جالسي الآخرين ممن تريهم إيجابين ويشعون البهجة والسعادة بالمكان فهناك العدوة الجماعية فلو جلست فى وسط ناس سعداء سوف أشعر بالسعادة مثلهم والعكس هو الصحيح .

    اعلمى أن الحياة قصيرة فعلينا أن نستغل أيامنا بما هو مفيد ونحقق آمالنا وأهدافنا لنشعر بوجودنا وترك بصمتنا فى دنينا فعليك بتحديد مجموعة من الأهداف تسعى لكي تحققها فى زمن محدد فالأمل هام لجميع الناس وخاصة لمن يعاني من الإحباط واليأس .

    الأخت الكريمة اعلمي أن كل هذا لايغني عن الذهاب للاختصاصي النفسي لأن معه مفرحات النفوس وهي مضادات الاكتئاب التي تحتاجين إليها فى هذة الفترة .

    أتمنى لك السعادة والتوفيق ونرجو مواصلتنا لنطمئن على شفائك بإذن الله تعالى ،والسلام عليكم ورحمة اللة وبركاته .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-12-18

    د. أحمد فخري هاني


    أهلا وسهلا بك في موقع المستشار .

    نشكرك فى البداية على ثقتك بنا .

    الأخت الكريمة من خلال اطلاعى على مشكلتك أجد أنك تعاني من الاكتئاب فلقلق الذى تعانين منه والخوف والانعزالية وعدم الشعور بالسعادة والاحباط والشعور بالكابة كلها من الأعراض الدالة على الاكتئاب .

    والاكتئاب للأسف يشل حركة الانسان ويفقدة طعم الحياة وتتسارع فى ذهنة الافكار السلبية السوداوية مما يعكر علية صفو حياتة ويحسسة بعدم الامل ويؤرق نومه ويجعله فى حالة من الاضطراب والقلق والخوف كما زكرتى فى رسالتك .

    لذا عليك في البداية أن تذهبي إلى الاختصاصي الطب النفسى لتقييم حالتك وإعطائك بعض الأدوية لتحسين المزاج كما ينبغي بجانب الدواء الطبي أن تأخذي جلسات معرفية سلوكية فهى ناجحة جدا لعلاج الاكتئاب وتاتي بثمار ممتازة فى وقت قصير مع مصاحبتها للعلاج الطبي الدوائي .
    الأخت الكريمة لاتترددي في الذهاب إلى الطبيب النفسي فلكل داء دواء بإذن الله تعالى عليك بصد هجمات الاكتئاب والتصدي لها لكي تستعيدي ثقتك بنفسك ويعود لك التفائل مما يعود بالسعادة عليك وعلى أسرتك وزوجك الكريم .
    واعلمي جيدا أن مشاعرنا السلبية واضطراباتنا هى نتاج لافكارنا السلبية التى تدور فى ذهننا طوال اليوم دون أن نصححها أو نتعلم أن نتصدا لها بالافكار الايجابية والسلوكيات النافعه التى تصد تلك المشاعر الكئيبة وتمحوها .

    عليك بصد تلك الأفكار السلبية من خلال الانشطة السارة وممارسة رياضة المشي فى الهواء الطلق والهوايات السارة المفيدة وتعلم الأشياء الجديدة لشغل وقت الفراغ الذي يغذي تلك الأفكار ويجعل أمامها مرطع يجول فى ذهنك .

    لا تجلسي منعزلة بمفردك حتى لاتكوني فريسة للأفكار السلبية بل جالسي الآخرين ممن تريهم إيجابين ويشعون البهجة والسعادة بالمكان فهناك العدوة الجماعية فلو جلست فى وسط ناس سعداء سوف أشعر بالسعادة مثلهم والعكس هو الصحيح .

    اعلمى أن الحياة قصيرة فعلينا أن نستغل أيامنا بما هو مفيد ونحقق آمالنا وأهدافنا لنشعر بوجودنا وترك بصمتنا فى دنينا فعليك بتحديد مجموعة من الأهداف تسعى لكي تحققها فى زمن محدد فالأمل هام لجميع الناس وخاصة لمن يعاني من الإحباط واليأس .

    الأخت الكريمة اعلمي أن كل هذا لايغني عن الذهاب للاختصاصي النفسي لأن معه مفرحات النفوس وهي مضادات الاكتئاب التي تحتاجين إليها فى هذة الفترة .

    أتمنى لك السعادة والتوفيق ونرجو مواصلتنا لنطمئن على شفائك بإذن الله تعالى ،والسلام عليكم ورحمة اللة وبركاته .

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات