هل أنا كسائر الناس ؟!

هل أنا كسائر الناس ؟!

  • 20335
  • 2010-09-19
  • 2399
  • الهام ناصر


  • بسم الله الرحمن الرحيم
    اولا اشكركم لهذا الموقع الذي اتاح لنا البحث عن حلول مع حظرتكم حقيقة لااعرف كيف ابدا ولكن لكي نكون على بينة سأعترف لكم بأني مررت بطفوله شبهه متشتته بسبب الطلاق ومراهقه صعبه

    ومررت بمصاعب اتعبتني يوم من الايام خفت على اخي خوفا شديدا لاني رأيت جرحا على زنده وجلست افكر مليا وخفت ان افقده ويصيبه مكروه فبدت الوساويس تتفاقم حتى هجم علي الهلع واصبحت اقفز بجنون لااريد ان افقد اخي

    ومن بعد هذه الحادثه اصبحت اخاف على اهلي كثيرا واصبح لدي وسواس الموت ,, بعد ذلك بفتره صدمت بأعز رفيقاتي التي اكننت لها المحبه والثقه فخانتني وفشت اسراري فأصبت بحاله نفسيه ورجع الي الهلع فكرهت جميع الناس

    والى الان لدي نظريه اني لااريد صديقات فجميعهم خونه حتى بالجامعه اجلس وحيده وارى ان لااحد يستحق ان ارافقه ولايستحقون الثقه فأنعدمت ثقتي بالاخرين انعداما تاما حتى من يسدل الي معروفااشكك فيه ولم اكن كذلك من قبل

    ( فالان انا بلاصديق ,,واصبحت اكره المجتمع بكبره رغم ان تخصصي اجتماعي,فأكره سلوكيات المجتمع وانظر اليه بأنه كله سلبيات وانه مجتمع سقيم وكأأنني الزمت نفسي الوصاية على الاخرين

    فعندما ارى غلطا ما اغضب جدآ واتوتر واتعب وتبدا دقات قلبي بأزدياد ويضيق نفسي واكتئب,وكأن بيدي تغيرمجتمع بأكمله فأنا تعبت جدا جدا من هذه النظره

    وليس لدي ثقة بنفسي ولااستطيع مواجهة الناس ولاالكلام امامهم والخجل الشديد مع هذا كله اصابني خوف وليس خوفا طبيعيا بل مرضيا اخاف من اصغر حاجه اخاف من المجهول من الناس من الامراض من الخروج والاختلاط بالناس من الموت

    من الاصوات العاليه من الزواج من المفاجآت واخاف ان اسمع خبر مزعجا اويأتي امره مفاجئ اشعر ان سأموت من الصدمه والخوف

    وايضا عصبيتي زائده والجميع يشكو منها ينعتونني بالمعقده لورأيت غلطالو رأيت ظلما لوخالفني احد الرأي لولم يفهمني احد يجن جنوني ويبدا راسي بالغليان والضغط بازدياد واخشى ان يصيبني شي من هذا الغضب الغير مبرر حتى على اتفه الاسباب

    فأنا في هم لايعلمه الا الله اريد ان اعود طبيعية كما كنت واستمتع بالحياه وهل احتاج لزيارة الطبيب النفسي؟ جزآكم الله خيرا شوروآ علي هل انا طبيعيه
    كسائر الناس فأصبحت انظر لبعض الامور غير عن نظرة الاخرين لها واحيانا غير منطقيه !! وصلى الله وسلم على نبينا محمد

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-11-19

    د. حنان محمود طقش


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    حياك الله ونفعنا الله وإياك بالموقع ونفع القائمين عليه وجزاهم خيرا. بنيتي من الواضح أنك تعانين درجة عالية من القلق والتوتر قد تكون مسئولة أيضا عن معاناتك من التهاب المعدة فمن المعروف أن أمراض الجهاز الهضمي شديدة الاتصال بالحالة النفسية للفرد.

    ورغم ثقافتك الواضحة في استخدامك لمفردات متخصصة مثل وسواس وهلع إلا أن هذه المعرفة لا تساعدك في تخطي معاناتك بل تكتفي بتكثيف حجمها باعطائها مسميات ضخمة تزيد من شعورك بالضعف في تجاوزها وغيرها من مصاعب الحياة ولذا أنصحك بالتوجه إلى طبيب نفسي يستطيع من خلال التقييم المباشر لك تحديد مدى حاجتك لمضادات القلق والاكتئاب فلا تتأخري في طلب المساعدة.

    مع تناول الدواء أو بدونه لا بد من الشق المعرفي والسلوكي في العلاج وابدئي به من الآن فمثلا تعتقدين أن ظروف انفصال والديك مهدت لاضطرابك ولكن هل اضطرب جميع من انفصل والديهم، والجواب هو النفي القاطع فالإنسان ليس مجرد ردة فعل لما يحدث معه فأين عقله وإرادته وقدرته على الاختيار وهي أسباب تكليف الله العباد مسئولية أفعالهم. من أسباب الأمراض النفسية عجز التعامل مع مشكلات الحياة العادية فيتحول الإنسان إلى شخص مريض أو غير عادي ويعتقد البعض أن مرضهم يوفر لهم غطاء جيدا من مسئوليات الحياة وعذرا مقبولا عن جميع أخطائهم وعيوبهم ولكن مع الاستفادة المؤقتة من التعاطف والتسامح مع المريض يخسر الإنسان فرصته في الحياة فهل هذا ما تريدين لنفسك أن تقضي وقتك نادبة منتقدة متذمرة، لا أعتقد أبدا أن هذا هدفك ولذلك تطلبين منا المساعدة.
    ابدئي بوضع لبنات شخصية إسلامية متميزة منتجة وسعيدة متحررة من الخوف والاضطراب بتبني فلسفة صحيحة في الحياة ناتجة عن حسن تدبر آيات القرآن والتي أذكرك ببعض منها فعندما يسيطر عليك خوفك على أحد من أهلك أو الخوف من الموت بصفة عامة استحضري الآيات الكريمة " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ كَفَرُوا وَقَالُوا لِإِخْوَانِهِمْ إِذَا ضَرَبُوا فِي الْأَرْضِ أَوْ كَانُوا غُزًّى لَوْ كَانُوا عِنْدَنَا مَا مَاتُوا وَمَا قُتِلُوا لِيَجْعَلَ اللَّهُ ذَٰلِكَ حَسْرَةً فِي قُلُوبِهِمْ ۗ وَاللَّهُ يُحْيِي وَيُمِيتُ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (156) من سورة آلا عمران، سبحان الله أبعد هذا الإعلان تخافين على أخيك أو أهلك، لسنا الحافظين لأحبتنا ولكن نحن وإياهم تحت أمر الله ليست الأسباب الدنيوية التي تميتنا وتحيينا بل أمر الله فالحمد لله الذي وهب لنا ما يحررنا من مخاوفنا حين نعلم أن عاقبة الموت مفرحة " وَلَئِنْ قُتِلْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَوْ مُتُّمْ لَمَغْفِرَةٌ مِنَ اللَّهِ وَرَحْمَةٌ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ (157) من سورة آل عمران فقط كل ما نحتاجه لنفوز عند الله بما هو خير مما في الدنيا أن نتوجه إلى الله بجميع أعمالنا.

    حرصك على أمر مجتمعك غاية في الإيجابية على ألا تفقدي أعصابك ولا تكوني جارحة فلعل عيوب المجتمع هذه هي وسيلتك للنجاح في الحياة والفوز بالجنة ولكن تذكري مرة أخرى الأسلوب القرآني الذي يساعدك في تحقيق أهدافك بدل الغضب والاحتراق في قوله تعالى" وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ۚ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) من سورة فصلت، فإذا كان هذا الإسلوب المطلوب مع من بيننا وبينه عداوة فما يكون حال الدعوة والإصلاح في مجتمع هم أهل ديننا، أليسوا أحق بالود والإصلاح بالموعظة والكلمة الحسنة، فلا تكريه بل أحبيه واحرصي عليه عندها ستجد كلماتك صدى واستجابة.

    تغيير أفكارك سيزيد ثقتك بنفسك ويخلصك من الاضطراب ويمدك بطاقة للمشاركة في نفع الناس من حولك, وأعتذر بشدة عن تأخري بالرد عليك لظروف خارجة عن إرادتي.

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات