إذا رجعت الأولى فسد بيتي !

إذا رجعت الأولى فسد بيتي !

  • 20232
  • 2010-08-25
  • 1845
  • أبو ليان


  • السلام عليكم ورحمه الله ,,, وجزاكم الله خير الجزاء على مجهوداتكم ,, تزوجت من ابن خالتي وانجبت منهاأبنه تبلغ من العمر الان ست سنوات وانفصلت عنها حين كان عمر ابنتي اشهر وكان سبب الانفصال كثرة المشاكل وعدم التوافق في امور كثيره

    وبعدها تزوجت ولله الحمد ووفقت بفضل الله بزوجه صاحبه خلق ودين والان لدي منها ثلاث بنات ,, ويراودني التفكير في إرجاع زوجتي الأولى بسبب التفكير في ابنتي وطلبا للستر على مطلقتي لكن كان من ضمن شروط زوجتي الحاليه قبل قبولها للزواج انه في حال اذا اردت ارجاع زوجتك الاولى لن أوافق على الزواج ...

    وكلما احاول التلميح بالموضوع تتضايق كثيرا وتتألم ,, فهل من الحكمه أن اقدم على خطوه ارجاع زوجتي الاولى أم ألغي هذه الفكره واحافظ على كيان أسرتي الحاليه خصوصا وأني أفكر كثيرا في ابنتي ومشاعرهاوطريقه تربيتها حيث أنها تعيش في غير مكان اقامتي

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-08-30

    أ. عدنان سلمان الدريويش


    الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على سيدنا محمد وبعد:

    بداية لا تصلح شيء وتفسد شيئا آخر وإنما حاول التوفيق بينهما وهذا مستطاع بإذن الله.

    أولا / ماذا تريد ؟ هل تريد صلاح ابنتك ؟ وأنت تخاف على ابنتك !!! إن كان هذا ما تريده فكر بطريقة لإصلاح سلوكها وحسن تربيتها دون أن تفسد بيتك الحالي وتفسد حياتك الزوجية ......... طريقة لإصلاح سلوكها:

    1 - وضع البنت عند أمها مع متابعتها أولا بأول حسب الاستطاعة . 2- اختيار الروضة المناسبة.
    3 - وضع جدول للبنت تخالط أولادك وتسكن معك مثل ( أوقات الايجازات - المناسبات - السفر معها ومع أسرتك )
    4- وضع معلمة خاصة تعلمها السلوك الحسن والقراءة والكتابة والقرآن الكريم .

    أما إذا كان قصدك إرجاع الزوجة الأولى لحب في القلب لها فأقول إنسي هذا الأمر الآن ولا تفسد حياتك الحالية.

    أسأل الله أن يصلح أسرتك وابنتك وأوصيك بهذه البنت ولا تنسى أنها أمانة في عنقك سوف يسألك الله عنها فليس معنى أن زوجتك الثانية لا تريدها أنك تتبرأ من تربيتها وتضع فساد أخلاقها على زوجتك الأولى فهذا حرام ولا يرضاه الله فكما أن أمها مسؤولية فإنك مسئول كذلك فالله الله بتربية ابنتك والعطف عليها كما تعطف على أولادك الآخرين وصلى الله على سيدنا محمد .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-08-30

    أ. عدنان سلمان الدريويش


    الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على سيدنا محمد وبعد:

    بداية لا تصلح شيء وتفسد شيئا آخر وإنما حاول التوفيق بينهما وهذا مستطاع بإذن الله.

    أولا / ماذا تريد ؟ هل تريد صلاح ابنتك ؟ وأنت تخاف على ابنتك !!! إن كان هذا ما تريده فكر بطريقة لإصلاح سلوكها وحسن تربيتها دون أن تفسد بيتك الحالي وتفسد حياتك الزوجية ......... طريقة لإصلاح سلوكها:

    1 - وضع البنت عند أمها مع متابعتها أولا بأول حسب الاستطاعة . 2- اختيار الروضة المناسبة.
    3 - وضع جدول للبنت تخالط أولادك وتسكن معك مثل ( أوقات الايجازات - المناسبات - السفر معها ومع أسرتك )
    4- وضع معلمة خاصة تعلمها السلوك الحسن والقراءة والكتابة والقرآن الكريم .

    أما إذا كان قصدك إرجاع الزوجة الأولى لحب في القلب لها فأقول إنسي هذا الأمر الآن ولا تفسد حياتك الحالية.

    أسأل الله أن يصلح أسرتك وابنتك وأوصيك بهذه البنت ولا تنسى أنها أمانة في عنقك سوف يسألك الله عنها فليس معنى أن زوجتك الثانية لا تريدها أنك تتبرأ من تربيتها وتضع فساد أخلاقها على زوجتك الأولى فهذا حرام ولا يرضاه الله فكما أن أمها مسؤولية فإنك مسئول كذلك فالله الله بتربية ابنتك والعطف عليها كما تعطف على أولادك الآخرين وصلى الله على سيدنا محمد .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2010-08-30

    أ. عدنان سلمان الدريويش


    الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على سيدنا محمد وبعد:

    بداية لا تصلح شيء وتفسد شيئا آخر وإنما حاول التوفيق بينهما وهذا مستطاع بإذن الله.

    أولا / ماذا تريد ؟ هل تريد صلاح ابنتك ؟ وأنت تخاف على ابنتك !!! إن كان هذا ما تريده فكر بطريقة لإصلاح سلوكها وحسن تربيتها دون أن تفسد بيتك الحالي وتفسد حياتك الزوجية ......... طريقة لإصلاح سلوكها:

    1 - وضع البنت عند أمها مع متابعتها أولا بأول حسب الاستطاعة . 2- اختيار الروضة المناسبة.
    3 - وضع جدول للبنت تخالط أولادك وتسكن معك مثل ( أوقات الايجازات - المناسبات - السفر معها ومع أسرتك )
    4- وضع معلمة خاصة تعلمها السلوك الحسن والقراءة والكتابة والقرآن الكريم .

    أما إذا كان قصدك إرجاع الزوجة الأولى لحب في القلب لها فأقول إنسي هذا الأمر الآن ولا تفسد حياتك الحالية.

    أسأل الله أن يصلح أسرتك وابنتك وأوصيك بهذه البنت ولا تنسى أنها أمانة في عنقك سوف يسألك الله عنها فليس معنى أن زوجتك الثانية لا تريدها أنك تتبرأ من تربيتها وتضع فساد أخلاقها على زوجتك الأولى فهذا حرام ولا يرضاه الله فكما أن أمها مسؤولية فإنك مسئول كذلك فالله الله بتربية ابنتك والعطف عليها كما تعطف على أولادك الآخرين وصلى الله على سيدنا محمد .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات